راناسيد Ranacid

– الدواء: راناسيد Ranacid.

– التركيب ( المادة الفعالة – الإسم العلمى ): رانتيدين – ranitidine.

– التصنيف: الجهاز الهضمي – أدوية الحموضة – مضاد لمستقبلات الهيستامين H2.

– بلد التوافر: السعودية.

– دواعى الإستعمال:

  • حالات إرتجاع المرئ .
  • فرط الحموضة بالمعدة .
  • قرحات المعدة والإثنى عشر في مرحلة بعد العلاج او لفترة قصيره.
  • إلتهاب المرئ التقرحى .
  • متلازمة زولينجر – إليسون .
  • يمكن إستخدامه فى الأطفال لعلاج قرح المعدة والمرئ ، فضلا عن النزلات المعوية بمختلف أسبابها .

– الجرعة :

  • البالغين:
    • قرحات المعدة & الإثنى عشر :  150 مللجم مرتين يوميا ، أو  300 مللجم قبل موعد النوم.
    • جرعة المداومة لقرحات المعدة & الإثنى عشر: 150 مجم قبل موعد النوم.
    • زيادة افراز حمض المعدة المرضي كمتلازمة زولينجر – إليسون : 150 مللجم مرتين يوميا ، ويمكن زيادة الجرعة حسب شدة الحالة وخطورتها بحد أقصى 6 جم / يوم .
    • إرتجاع المرئ : 150 مللجم مرتين يوميا .
    • إلتهاب المرئ التقرحى : 150 مللجم أربعة مرات يوميا .
    • جرعة المداومة لألتهاب المرئ التقرحى : 150 مللجم مرتين يوميا .
  • الأطفال:
    • قرحات المعدة والإثنى عشر : 2 – 4 مللجم / كجم مرتين يوميا، وبحد أقصى 300 مللجم / يوم .
    • جرعة المداومة لقرحات المعدة & الإثنى عشر: 2 – 4 مللجم / كجم مرة يومياً, وبحد أقصى 150 مللجم / يوم .
    • إرتجاع المرئ & إلتهاب المرئ التقرحى : 5 – 10 مللجم / كجم / يوم ، مع تقسيم الجرعة اليومية على جرعتين منفصلتين .

– موانع الاستعمال:

  • يمنع إستعمال العقار لمن يعانون من فرط التحسس تجاه مركب الرانتيدين أو أى عنصر آخر يدخل فى تركيب الدواء .. كذلك يحظر إستخدامه فى حالة ظهور أعراض جانبية قد تهدد سلامة المريض ، أو فى حالة حدوث تداخل دوائى مع أى دواء آخر قد يتناوله المريض .
  • البورفيريا الحادة.
  • يجب تعديل الجرعة في حالات الفشل الكلوى المزمن والإختلال شديد فى وظائف الكبد .

– الأعراض الجانبية:

  • الصداع
  • الجهاز الهضمى: إمساك / إسهال ، غثيان / قئ & مغص .. وفى حالات نادرة قد يحدث إلتهاب بالبنكرياس .
  • الكبد: إختلال بوظائف الكبد ، نظرا لعدم قدرة خلايا الكبد على التخلص من الجرعات الزائدة من العقار أولا بأول, الالتهاب الكبدي ويجب وقف الدواء فوراً عند حدوث ذلك ونادراً يحدث فشل كبدي.
  • الدم: نقص الصفائح الدموية, ولاسيما بالنسبة لمن يعانون من إختلالات بالكلى,  .نقص كريات الدم الحمراء والبيضاء  – نادر جداً: فقر الدم الانحلالي.
  • الجلد: الصلع, فقدان الشعر فى بعض المواضع بالجسم,  طفح جلدى ، شعور بالحكة, الشري Urticaria, ظهور بعض المواضع النزفية تحت الجلد, نادر: حمامى متعددة الأشكال Erythema multiforme  -تقشر الانسجة المتموتة البشروية التسممي Toxic epidermal necrolysis.
  • الغدد الصماء: فى حالة إستخدام العقار بإفراط ولمدة طويلة فإن هذا يؤدى إلى الإصابة بالعقم وكبر حجم الثدى ” التثدى “، فضلا عن إنعدام الرغبة الجنسية .. وقد يؤدى إلى عدم إنتظام الدورة الشهرية ، أو إنقطاعها تماما .
  • الجهاز العصبي (نادرة): االشعور بالغثيان والدوار .. كذلك قد يعانى البعض من بعض الإختلالات النفسية كالإكتئاب أو الأرق وإضطرابات النوم .
  • الكلى: أحيانا قد يؤدى إستخدام عقار الزانتاك لفترة طويلة إلى إرتفاع نسبة الكرياتينين .. وفى حالات نادرة قد يحدث التهاب الكلى الخلالي والإصابة بمتلازمة فانكونى .
  • العين: إختلال الرؤية & إرتفاع ضغط العين .
  • الجهاز العضلي الهيكلي: الشعور بالألم فى بعض العضلات ومفاصل الجسم .
  • الجهاز التنفسي: زيادة الاصابة بالالتهاب الرئوي.

– التفاعلات الدوائية:

  • البروكيناميد ” Procainamide “: يحظر إستخدام الزانتاك مع المرضى الذين يداومون على إستخدام الأدوية التى تحتوى على مادة البروكيناميد ” Procainamide ” .. حيث أن الزانتاك يقلل من قدرة الكليتين على طرد الكمية الزائدة من هذا العقار ، مما قد يؤدى إلى حدوث تسمم نتيجة لتراكمه بكميات كبيرة بالدم .
  • الوارفارين: يؤثر الزانتاك على آلية عمل مادة ” الوارفارين ” مما قد يسبب خللا فى سرعة النزف والتجلط .
  • الجليبيزيد “دواء مضاد للسكري”: الرانتدين يزيد من فاعلية الدواء لذلك يجب مراقبة سكر الدم عند الاستعمال المتزامن.
  • التريوزولام & الميدازولام ” مهدئات ومنومات “: يؤدى الزانتاك إلى زيادة معدل إمتصاص العديد من المركبات الدوائية ، والتى تشمل التريوزولام & الميدازولام.
  • كيتوكونازول ” أحد مضادات الفطريات “: يقلل الزانتاك من معدل إمتصاص بعض المركبات الدوائية ، مثل كيتوكونازول.
  • كذلك ينبغى أن تخبر طبيبك المعالج إذا كنت تتناول الأسبرين ، أى عقار يحتوى على مادة الميتفورمين ( يستخدم لعلاج مرض السكر ) ، عقار ليبيتور ( يستخدم لعلاج تشحم الكبد وتراكم الدهون عليه ) ، فيتامين ( د 3 ) & أدوية علاج الغدة الدرقية .

– الرضاعة والحمل:

  • الحمل : يصنف العقار فى الفئة ( ب ) بالنسبة للسلامة اثناء فترة الحمل ، وعموما لاتوجد دراسات كافية فى هذا الشأن توضح تأثيره على الحمل ، وكغيره من الادويه لاينبغى إستخدامه فى فترة الحمل إلا عند الضرورة، وتحت إشراف طبى متخصص.
  • الرضاعة : ينتقل العقار للطفل عبر الحليب بنسبة ضئيلة ، لذا ينبغى إستخدامه عند الضرورة.

– الجرعة الزائدة:

فى حالة تجاوز الجرعة المقررة ، تبدأ بعض الأعراض الجانبية بالظهور ، وتشمل ( قئ ، تشنجات عضلية ، صعوبة بالتنفس & إنخفاض بضغط الدم ) ، وهى أعراض مؤقتة سرعان ماتزول فى الحال .. وفى مثل هذه الأحوال ينصح بمراقبة المؤشرات الحيوية ، وعلاج الأعراض التى قد تنشأ .

– الأثر الطبى:

يقوم الرانتيدين بتثبيط مستقبلات الهيستامين H2 التى توجد فى الغشاء المخاطى المبطن لجدار المعدة ، وبالتالى يسهم بصورة مباشرة فى آلية تقليل كميات العصارة الحامضة التى تفرزها المعدة أثناء عملية الهضم ، مما يعزز من الآلية الدفاعية المضادة لفرط الحموضة .

كلمات بحثية:

عن دكتور علي يوسف

دكتور قلب وأوعية دموية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فامودين Famodine

– الدواء: فامودين Famodine. – التركيب ( المادة الفعالة – الإسم العلمى ...

مشاركة