الرئيسية / الموسوعة الطبية / الجراحة / طب العيون / الجلوكوما / مرضى السكري و الجلوكوما الوعائية Diabetic Glaucoma

مرضى السكري و الجلوكوما الوعائية Diabetic Glaucoma

– المرض: مرضى السكري و الجلوكوما الوعائية Diabetic Glaucoma.

يمكنك قراءة كافة التفاصيل عن

– التعريف بالمرض:

• هي أحد أنواع الجلوكوما وتحصل نتيجة تكون أوعية دموية غريبة على القزحية وداخل زاوية تصريف سائل العين.

• يعتبر هذا النوع من أشد أنواع الجلوكوما من ناحية صعوبة العلاج واحتمال تسببه في فقدان النظر تماما في العين المصابة به في فترة قصيرة جدا قد لا تتجاوز أسابيع قليلة إذا لم تتم معالجته لذلك يجب على مريض السكري زيارة دكتور العيون عند حدوث اي مشكلة بعينه او في الابصار كما انه يجب عليه فحص دوري سنوي لشبكية العين للوقاية من مضاعفات السكري عليها (كما انه يجب عليه اجراء فحص دوري سنوي للكلية ايضاً)

• أهم العوامل المؤدية لحصول هذا النوع من الجلوكوما مضاعفات داء السكري على شبكية العين (يحدث عند نسبة أقل من 5% من إجمالي مرضى السكري) و انسداد الوريد الرئيسي لشبكية العين)

– أعراض وعلامات المرض:

في البداية لا توجد أعراض واضحة، ولكن مع مرور الوقت يرتفع ضغط العين لمستويات عالية جدا ويبدأ المريض حينها بالإحساس بألم واحمرار في العين وضعف تدريجي في النظر، وهي مرحلة متقدمة من الجلوكوما الوعائية.

 

الجلوكوما - المياه الزرقاء Glaucoma - Blue Water

 

– الوقاية:

• ينبغي على مريض السكري القيام بالفحص الدوري لشبكية العين عند طبيب العيون؛ وذلك لاكتشاف اعتلال الشبكية السكري في مراحله الأولى وعلاجه قبل تكون الأوعية الدموية في زاوية تصريف سائل العين، و بالتالي حدوث الجلوكوما الوعائية .

• ينبغي على مرضى السكري المصابين بأمراض مزمنة أخرى )كمرض ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول واعتلال وظائف الكلى( المحافظة على تنظيم مستويات ضغط الدم والكوليسترول والوصول بها إلى المستويات الطبيعية بالأدوية والحمية المطلوبة والمتابعة الدقيقة مع طبيب أمراض الكلى والمواظبة على جلسات غسيل الكلى إذا لزم الأمر؛ لأن الدراسات أثبتت أن وجود هذه الأمراض بالتزامن مع مرض السكري يزيد من احتمالية تكون الجلوكوما الوعائية خصوصا إذا لم يتم معالجتها والتحكم فيها بصورة دقيقة .

– العلاج :

• إذا اكتشفت الأوعية الدموية المتكونة على القزحية أو داخل زاوية تصريف سائل العين في مراحلها المبكرة قبل تكون الجلوكوما فإنه يتم العلاج بالليزر لشبكية العين وحقن الإبر المثبطة لتكوين الأوعية الدموية داخل العين وفي الغالب يمنع هذا العلاج بإذن الله تكون الجلوكوما بنسبة عالية.

• أما إذا وصل إلى مرحلة ارتفاع ضغط العين، ففي هذه الحالة يلزم مع العلاج السابق علاج للجلوكوما . في الغالب يحتاج المريض لعمليات الجلوكوما للتحكم في ضغط العين المرتفع جدا في أغلب الحالات مثل عمليات الجلوكوما النافذة، عمليات الأنابيب أو الصمامات السريعة.

ما الذي يمكنك فعله ؟

• استخدم أدويتك بانتظام حسب تعليمات طبيبك المعالج.

•احرص على مراجعة طبيبك المعالج بانتظام.

• إنصح افراد اسرتك بالفحص حيث إن الوراثة تلعب دوراً كبيراً في زيادة نسبة الإصابة بالجلوكوما.

• ساعد في تثقيف المجتمع.

كلمات بحثية:

عن فريق العمل

الطبي: موقع يعمل على بناء موسوعة طبية ودوائية باللغة العربية كما يهتم بنشر أحدث الابحاث والاكتشافات الطبية.
مشاركة