اسباب الدوخة بعد الاكل في رمضان وكيف يمكن تجنبها

اسباب الدوخة بعد الاكل في رمضان وكيف يمكن تجنبها 

كثير منا يشعر بالدوار والتعب في فترة الصيام وقبل تناول وجبة الطعام، والمتوقع أن تختفي تلك الأعراض بعد تناول الطعام، ولكن يحدث العكس. فما اسباب الدوخة بعد الاكل في رمضان؟ وكيف يمكن التغلب عليها؟ وهل الأمر خطير يستدعي زيارة الطبيب! 

الدوار 

الدوار أو الدوخة (Dizziness) مصطلح يصف به المريض إحساسه بأنه يدور في مكانه، على الرغم من ثباته. يشعر الشخص بأنه منهك وعلى وشك الإغماء وفقد الوعي، ولكن ذلك لا يحدث في أغلب الأحيان. قد يصاحب الإحساس بالدوار أعراض أخرى، مثل: 

  • صداع خفيف. 
  • فقد التوازن. 
  • الشعور كأن الشخص موجود وسط الماء. 
  • غثيان. 
  • ومضات العين، يرى الشخص فلاشات سريعة من الضوء. 
اسباب الدوخة بعد الاكل في رمضان وكيف يمكن تجنبها
اسباب الدوخة بعد الاكل في رمضان وكيف يمكن تجنبها

اسباب الدوخة بعد الاكل 

انخفاض مستوى السكر في الدم هو أشهر سبب لحدوث الدوار قبل الأكل، ولكن ما سبب حدوثه بعد الأكل؟ 

أسباب عديدة يمكن أن تكون وراء الإحساس بالدوار بعد تناول الأكل، بالأخص بعد تناول وجبة الإفطار في رمضان. إليك أشهر أسباب الدوار بعد الأكل: 

انخفاض ضغط الدم بعد الأكل 

أشهر سبب من أسباب الدوخة بعد الأكل هو انخفاض ضغط الدم. تحدث نتيجة زيادة تدفق الدم إلى المعدة والأمعاء؛ للمساهمة في عملية الهضم، مما يؤدي إلى نقص تدفق الدم إلى أجزاء أخرى من الجسم. 

يتسارع معدل ضربات القلب؛ للمساعدة في تعويض الجزء المفقود من الدم، وضخ الدم إلى باقي أجزاء الجسم. قد يؤدي ذلك إلى تضييق الأوعية الدموية يحدث الدوار بعد الأكل نتيجة لتسارع ضربات القلب وضيق الشرايين. 

قد يبدو الأمر بسيط، مجرد الإحساس بالدوار والصداع الخفيف، إلا إنه في بعض الأحيان التي يكون فيها انخفاض ضغط الدم شديد، قد تؤدي إلى حدوث جلطات دماغية صغيرة. 

نقص سكر الدم التفاعلي 

هو نقص حاد في نسبة السكر في الدم بعد تناول الطعام، يمكن أن يحدث في الأشخاص الأصحاء أو المصابين بمرض السكري. غالباً ما يعود مستوى السكر إلى الطبيعي وتختفي الأعراض في خلال 4 ساعات بعد تناول الطعام. 

إضافة إلى الإحساس بالدوار بعد الأكل، يشعر الشخص بالأعراض التالية: 

  • توتر شديد وقلق. 
  • تسارع في ضربات القلب. 
  • صداع. 
  • غثيان. 
  • ضعف عام. 
  • تعرق شديد. 

حتى الآن لا يوجد سبب واضح لحدوث نقص سكر الدم التفاعلي، إلا إن العلماء يعتقدون أن الانخفاض الشديد في نسبة السكر في الجسم، يحدث نتيجة إفراز كمية كبيرة من هرمون الأنسولين، بالأخص بعد تناول أطعمة تحتوي على كمية كبيرة من الكربوهيدرات. 

اقرأ أيضًا 6 طرق تساعدك في تجنب صداع الصيام

حساسية تجاه أنواع معينة من الطعام 

تؤثر الأطعمة على الأشخاص بطرق مختلفة، بعض الأطعمة تؤدي إلى تهيج القولون على مجموعة من الأشخاص، ونفس الأطعمة قد تؤدي إلى حدوث الصداع النصفي. 

قد يدي تناول أطعمة معينة إلى حدوث دوار مباشرة لدى بعض الأشخاص، أو قد يؤدي إلى حدوث مشاكل أخرى، مثل الصداع، ويكون الدوار هو أحد أعراض المشكلة الرئيسية. 

يجب متابعة جميع أنواع الأطعمة التي يتناولها الشخص؛ لاستبعاد الأطعمة التي قد تسبب مشاكل صحية، مثل الدوار. 

اقرأ أيضاً ماذا يأكل مريض القولون العصبي | أكلات تريح القولون

القيام بمجهود بدني شاق 

بعد تناول وجبة غذاء دسمة يفضل عدم القيام بمجهود بدني شاق؛ إذ يتدفق الدم إلى الأمعاء والمعدة أكثر من الأجزاء الأخرى من الجسم. لذلك فإن القيام بمجهود بدني قد يؤدي إلى زيادة الإحساس بالدوار بعد الأكل. 

اقرأ أيضاً افضل وقت للتمرين في رمضان | دليلك لممارسة الرياضة في رمضان

اسباب الدوخة بعد الاكل في رمضان وكيف يمكن تجنبها
الاهتمام بشرب كمية كبيرة من المياه يساعد في الوقاية من الدوار بعد الاكل

نصائح تساعدك في التغلب على الدوخة بعد الأكل 

إحساس الدوار بعد الأكل مرهق، ويستغرق وقت طويل للتعافي منه؛ لذلك الوقاية منه هي الأفضل، إليك بعض النصائح التي تساعدك في التغلب على اسباب الدوخة بعد الاكل : 

  • شرب كمية كبيرة من المياه في أثناء وقبل تناول الطعام. 
  • تجنب الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من الأملاح، مثل ملح الصوديوم. 
  • تقسيم وجبة الطعام إلى وجبات صغيرة، بدلا من تناول الطعام مرة واحدة. 
  • تجنب الأطعمة السريعة؛ التي تحتوي على كمية كبيرة من الدهون. 
  • ممارسة الرياضة بانتظام. 
  • التدرج في ممارسة الأنشطة البدنية بعد تناول الطعام. 
  • تجنب الأطعمة التي قد تؤدي إلى حدوث الدوار بعد الأكل. 

اقرأ ايضاً 7 عادات صحية خاطئة في رمضان تجنبها 

متى تستشير الطبيب 

تكرار الدوار بعد الأكل لعدة مرات يستدعي زيارة الطبيب؛ للتعرف على اسباب الدوخة بعد الاكل ، إضافة إلى إن ظهور الأعراض التالية مع الدوار يستدعي زيارة الطبيب: 

  • خدر أو ضعف في جانب واحد من الجسم. 
  • صعوبة في التركيز. 
  • صداع شديد. 
  • صعوبة في الرؤية. 

الخلاصة 

الدوار أو الدوخة مصطلح يصف إحساس الشخص بعد الاتزان أو أنه على وشك الإغماء، يمكن أن تظهر أعراض أخرى، مثل الصداع الخفيف، ومشاهدة ومضات الضوء. 

اسباب الدوخة بعد الاكل عديدة، أهمها: 

  • انخفاض ضغط الدم. 
  • نقص سكر الدم التفاعلي. 

الاهتمام بشرب المياه وتناول وجبات غذائية صحية، يساعد في الوقاية من الدوار بعد الأكل. يُفضل زيارة الطبيب إذا تكرر الإحساس بالدوار لأكثر من مرة، دون وجود سبب واضح، أو ظهور أعراض، مثل صعوبة في التركيز. 

اقرأ أيضًا عن دواء لو بريس Low Press أحد الأدوية المستخدمة في علاج ارتفاع ضغط الدم. 

المصادر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى