Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.

السيطرة على حساسية الحمل

كيف اتخلص من حساسية الحمل؟

حساسية الحمل هي مصطلح يستخدم لوصف أعراض الحساسية التي تظهر أو تزداد سوءًا في أثناء رحلة الحمل، مثل: الطفح الجلدي والحكة، وحساسية الأنف. في بعض الحالات، قد تلاحظ النساء أن الأعراض تصبح أكثر إزعاجًا خلال فترة الحمل، ويمكن أن يكون ذلك بسبب التغيرات الهرمونية. ويقدر عدد النساء اللاتي يعانين من الحساسية أثناء الحمل بحوالي 20 % من النساء الحوامل. فمتى تظهر حساسية الحمل؟ وكيف يمكن السيطرة على الأعراض؟

متى تظهر حساسية الحمل؟

متى تظهر حساسية الحمل
متى تظهر حساسية الحمل

لا يوجد وقت محدد لظهور حساسية الحمل، إذ يختلف ظهور الأعراض من امرأة إلى أخرى، وبصفة عامة قد تظهر الحساسية في أي وقت خلال فترة الحمل، لكنها عادة تكون أكثر شيوعًا في الثلث الثاني والثالث من الحمل. والسبب في ذلك يعود إلى التغيرات الهرمونية والفسيولوجية التي تحدث خلال تلك الفترة. بما في ذلك زيادة مستويات الاستروجين والبروجسترون، التي يمكن أن تؤثر على جهاز المناعة وتحفز استجابة الجسم للمحفزات البيئية. علاوة على ذلك، يمن المكن أن تساهم التغيرات التي تطرأ على الجلد في تلك الفترة في ظهور أعراض الحساسية.

كيف اتخلص من حساسية الحمل؟

في حين أن العديد من النساء يسعين إلى البحث عن أدوية للتخلص من أعراض الحساسية، فإنه لا يجب البدء بالعلاج الدوائي. إنما ينصح بتجربة العلاجات البديلة، التي تعد آمنة للاستخدام أثناء الحمل. على سبيل المثال، يتوفر محلول ملحي للأنف بدون وصفة طبية، وهو غير مكلف. ويمكن استخدامه كلما دعت الحاجة، ويمكن استخدام المحلول الملحي كرذاذ مهدئ لغسل ممرات الجيوب الأنفية. تشمل العلاجات البديلة الأخرى ما يلي:

  • استخدام جهاز الترطيب: يمكن للهواء الرطب أن يساعد في تهدئة الممرات الأنفية الجافة والمتهيجة.
  • تشغيل جهاز تنقية الهواء: إن استخدام جهاز تنقية الهواء عالي الجودة في المنزل أو في المكتب يمكن أن يقلل من تأثير المواد المسببة للحساسية والملوثات في الهواء.
  • ارتداء قناع وقائي: يجب الحرص على ارتداء قناع للوقاية عند القيام بالأنشطة التي تتطلب التعامل مع النباتات لتجنب حبوب اللقاح.

الوقاية

السؤال حول طرق الوقاية من الحساسية، هو السؤال الذي يثار بواسطة العديد من السيدات في أثناء رحلة الحمل. وقد ثبت أن النهج الأكثر فائدة للوقاية من أعراض الحساسية يكون من خلال اتخاذ تدابير مناسبة لتجنب المسببات التي تؤدي إلى تفاقم الأعراض، على سبيل المثال:

  • فيما يتعلق بالسيدات اللاتي يعانين من حمى القش في الخريف أو الربيع ، ينصح بالتأكد من إبقاء جميع نوافذ المنزل والسيارة مغلقة باستمرار، لمنع حبوب اللقاح من الدخول.
  • إذا كان الغبار في المنزل يزيد من أعراض الحساسية ينصح باستخدام أنواع معينة من الأقمشة المقاومة للعث على المراتب والوسائد.
  • إزالة السجاد من أماكن النوم يساعد في تهدئة أعراض الحساسية.
  • إخراج الحيوانات الأليفة من المنزل، أو غرفة النوم على الأقل، يمكن أن يحسن أعراض الحساسية. بالنسبة للنساء الحوامل المصابات بحساسية من فراء الحيوانات الأليفة.
  • تنظيف المنزل بانتظام للحد من الغبار والمواد المسببة للحساسية. وغسل الفراش والستائر بشكل دوري.
  • استخدام المستحضرات المناسبة للبشرة والاستحمام بالماء الفاتر يمكن قد يساعد في تخفيف الحكة والتهيج.
  • اختيار ملابس فضفاضة ومريحة لتقليل تهيج الجلد والحكة.
  • الالتزام بالغذاء الصحي المتوازن الذي يساعد في تقوية جهاز المناعة لمقاومة أعراض الحساسية، كما يجب تجنب الأطعمة التي تؤدي إلى تفاقم الأعراض.
  • الحصول على قسط كاف من الراحة والاسترخاء، فالإجهاد يمكن أن يؤدي إلى تفاقم أعراض الحساسية للسيدات الحوامل Pregnancy allergy.

ختامًا، يمكن السيطرة على أعراض حساسية الحمل من خلال الالتزام ببعض التدابير مثل: إغلاق النوافذ وتجنب مخالطة الحيوانات الأليفة، واستخدام أجهزة ترطيب الهواء في المنزل.

دكتورة سارة الشافعي

أخصائية تحاليل طبية ومترجمة طبية وعلمية وكاتبة محتوى طبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى