الأطفال

الصحة العالمية تُحذر الدول التي تُسوٍق بدائل حليب الأم.. وتشجع الأمهات على مواصلة الرضاعة الطبيعية في ظل انتشار وباء كورونا

وجهت منظمة الصحة العالمية تحذيرات شديدة اللهجة لكافة الدول التي تقوم بتسويق بدائل حليب الأم الضارة، مشجعةً الأمهات على مواصلة الرضاعة الطبيعية في ظل انتشار وباء كورونا .

مواصلة الرضاعة الطبيعية
الصحة العالمية تُحذر الدول التي تُسوٍق بدائل حليب الأم.. وتشجع الأمهات على مواصلة الرضاعة الطبيعية في ظل انتشار وباء كورونا

وطمأنت المنظمة كافة الأمهات اللواتي يُشتبه في إصابتهن بفيروس كورونا (أو اللواتي أصبن بالفعل وتعافين) بأنه لا يوجد خطر في إرضاع أطفالهن بصورة طبيعية.

كما أشارت المنظمة في بيان إعلامي صادر عنها أن مخاطر التوقف عن الرضاعة الطبيعية بالنسبة للطفل تفوق بكثير مجرد احتمال انتقال الفيروس إليهم من أمهاتهم.

وأكدت أن احتمالية انتقال الفيروس من الأم للطفل أثناء عملية الرضاعة لا تزال غير مؤكدة.

كما أن الرضاعة الطبيعية في حد ذاتها تعزز مناعة الطفل بصورة هائلة.

وتزود جسمه بالعديد من الأجسام المضادة التي تنتقل إليه عبر حليب الأم.

يقول الباحثون: "في حالة الرضع يكون خطر الإصابة بفيروس كورونا منخفضًا، وعادة ما تكون العدوى خفيفة أو عديمة الأعراض".

"وذلك في حين أن عواقب ترك الرضاعة الطبيعية والفصل بين الأم والطفل يمكن أن تكون وخيمة على كل منهما".

واختتمت الصحة العالمية أنه: "استناداً إلى الأدلة المتاحة، فإن التوصيات العالمية بشأن بدء الرضاعة الطبيعية واستمرارها بالنسبة للرضع والأطفال الصغار ينبغي تطبيقها أيضًا على الأمهات اللواتي يشتبه في إصابتهن أو كانت (حالتهن) مؤكدة".

للمزيد من معلومات عن فيروس كورونا المُستجد (COVID-19) طالع الموضوعات الآتية:

إليك عزيزي القارئ: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا المُستجد وكيفية التشخيص والوقاية (أسئلة وأجوبة)

أطباء مستشفيات العزل: دليل علاج والتعامل مع اعراض البرد والالتهاب الرئوي في ظل وباء كورونا

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى