نصائح طبية

دليل العزل المنزلي لمصاب كورونا والمحيطين به

مع تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا، وامتلاء مستشفيات العزل بالحلات الحرجة، أصبح العزل المنزلي لمصاب كورونا الحل الوحيد لكثير من المصابين.

 ولكن، هل كل الحالات يمكنها تلقي العلاج في المنزل؟ ما الشروط الواجب توافرها في مكان العزل المنزلي؟ وكيف يمكن أن يحمي المصاب باقي أفراد العائلة من الإصابة بالفيروس؟  

فيروس كورونا 

فيروس كورونا أحد الفيروسات التي تصيب الجهاز التنفسي، وينتمي إلى مجموعة الفيروسات التاجية، وهو واحد من الفيروسات التي تنتقل من الحيوانات إلى الإنسان. 

ظهر الفيروس في نهاية عام 2019 في أحد مدن الصين، ثم انتشر إلى جميع بلاد العالم، حتى أعلنت منظمة الصحة العالمية أن الفيروس أصبح وباء عالمي. 

أعراض فيروس كورونا 

قد تتشابه أعراض فيروس كورونا مع فيروسات الجهاز التنفسي الأخرى، مثل الأنفلونزا، مما يجعل تشخيص الفيروس أمراً صعبًا بدون إجراء التحاليل الطبية

الأعراض التالية هي أشهر أعراض لفيروس كورونا 

دليل العزل المنزلي لمصاب كورونا والمحيطين به
دليل العزل المنزلي لمصاب كورونا والمحيطين به

العزل المنزلي لمصاب كورونا  

في بداية الجائحة، كان يُعزل أي مصاب من مصابي فيروس كورونا في إحدى المستشفيات المخصصة لذلك؛ للحد من انتشار الفيروس. ولكن مع تزايد عدد الحالات أصبحت مستشفيات العزل تقتصر على الحالات الحرجة فقط، وتوصي الفرق الطبية بعض المرضى بالعزل المنزلي. 

 ينصح الأطباء بالعزل المنزلي في الحالات التالية 

  • الأشخاص الأقل من 60 عام. 
  • عدم وجود أمراض أخرى، مثل مشاكل في القلب أو الأوعية الدموية، وأمراض الرئة، وأمراض الجهاز المناعي. 
  • عدم وجود أعراض لفيروس كورونا، أو وجود أعراض بسيطة. 
  • إذا كان يوجد شخص يمكنه مساعدة المريض والاعتناء به.  

كم مدة الحجر المنزلي لمصاب كورونا

تختلف مدة الحجر المنزلي من شخص إلى آخر على حسب مناعة الشخص المصاب، ومدى إصابة كل شخص وتأثر الرئة.

إلا إن أغلب المصابين بأعراض خفيفة إلى متوسطة تستغرق مدة الشفاء لديهم من أسبوعين إلى ثلاث أسابيع. ولكن قد تستمر بعض الأعراض مع المرضى لفترة أطول قد تصل إلى 6 أشهر. 

الاعتناء بالمريض في العزل المنزلي 

رعاية المريض المصاب بفيروس كورونا في المنزل ليس بالأمر السهل؛ ليس فقط بسبب العناية الطبية التي يجب أن يتلقاها المريض، ولكن يجب أيضًا الاهتمام بوسائل الوقاية لمنع انتشار الفيروس إلى باقي أفراد الأسرة. 

النصائح التالية تساعد في الاعتناء بالمريض، وحماية باقي أفراد الأسرة من الإصابة بالفيروس

  • اختيار مكان مناسب العزل المنزلي لمصاب كورونا . 
  • عدم مشاركة الأدوات الشخصية مع المريض. 
  • الاهتمام بغسل اليدين بالطريقة الصحيحة قبل الأكل وبعد لمس أي سطح في المنزل. 
  • يُفضل استعمال أدوات الطعام التي تستخدم مرة واحدة؛ للتخلص من أدوات طعام المريض بدلا من غسلها. 
  • يجب أن يرتدي المريض الكمامة الطبيبة قبل الخروج من غرفته أو قبل الاقتراب من أي أحد. 
  • يجب على الأشخاص الغير مصابين ارتداء قفازات طبية قبل التعامل مع المريض أو مع أي أدوات خاصة به. 
  • يجب تطهير وتعقيم الأدوات المستخدمة في غسيل ملابس المصابين بفيروس كورونا؛ لتجنب انتشار العدوى. 
دليل العزل المنزلي لمصاب كورونا والمحيطين به
دليل العزل المنزلي لمصاب كورونا والمحيطين به

اختيار مكان العزل المنزلي 

أول خطوة هي اختيار مكان مناسب للعزل المنزلي. يفضل أن يكون المريض في غرفة جيدة التهوية منفصلة عن باقي أفراد الأسرة.

 في حال عدم توفر مكان مناسب للعزل المنفصل، يجب أن يبتعد المريض عن باقي الأشخاص مسافة لا تقل عن متر، إضافة إلى تهوية المنزل باستمرار. تساعد تهوية المنزل على تجديد هواء الغرفة، والتخلص من الرذاذ الناتج من عطس أو سعال المريض. 

كما يجب الاهتمام بتنظيف وتعقيم المنزل يوميًا، خاصةً الأسطح المشتركة بين مريض كورونا وباقي أفراد الأسرة. 

التغذية السليمة لمصاب فيروس كورونا 

تساعد التغذية الصحية في تقليل فترة التعافي بعد الإصابة بفيروس كورونا. إلا إن فقد حاسة التذوق قد يجعل المريض غير قادر على تناول الطعام؛ لذلك يجب تقديم وجبات غذاء صحية للمريض بانتظام.

نصائح لتغذية سليمة في أثناء العزل المنزلي لمصاب كورونا 

  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتين، مثل البيض واللحوم والدجاج والسمك. 
  • الاهتمام بتناول الفواكه والخضراوات، خاصة التي تحتوي على فيتامين سي، مثل البرتقال والقرنبيط. 
  • شرب كمية كبيرة من المياه، 8 أكواب يوميًا على الأقل. 
  • تجنب الأطعمة التي تحتوي على كميات عالية من السكر؛ لأنها تضعف المناعة. 
  • عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على المواد الحافظة أو الأطعمة المقلية. 
  • شرب المشروبات الدافئة.

الأدوية التي يحتاجها المريض في أثناء العزل المنزلي 

لا يوجد علاج معتمد حتى الآن لعلاج فيروس كورونا. كل خطط العلاج المستخدمة تعتمد على علاج الأعراض التي تظهر على المريض. ولكن يمكن استخدام بعض الأدوية التي تساعد في تقوية مناعة المريض وتخفيف الألم، مثل 

الأدوية الأخرى المستخدمة يجب أن يصفها الطبيب، على حسب حالة كل شخص. و للتعرف أكثر على الأدوية المستخدمة يمكنك الاطلاع على أطباء مستشفيات العزل: الدليل الكامل لعلاج والتعامل  مع اعراض البرد والالتهاب الرئوي بما فيها حالات الاشتباه والمؤكده في ظل وباء كورونا

متى تذهب إلى المستشفى 

 أهم خطوة في مرحلة العلاج هو متابعة العلامات الحيوية للمريض والتوجه إلى المستشفى في حال 

  • وجود ألم شديد في الصدر. 
  • صعوبة في التنفس. 
  • تحول لون الوجه إلى اللون الشاحب. 
  • تغير في لون الشفاه إلى اللون الأزرق. 
  • انخفاض في مستوى الأكسجين في الجسم. 

الخلاصة 

فيروس كورونا أحد فيروسات الجهاز التنفسي، ويسبب أعراض كثيرة، أشهرها فقد حاستي التذوق والشم، وارتفاع درجة الحرارة. يمكن لبعض المرضى الذين لديهم أعراض بسيطة، وليس لديهم أي مشاكل صحية، تلقي العلاج في المنزل؛ لتخفيف الضغط على المستشفيات. 

اختيار مكان للعزل هو أهم خطوة في العزل المنزلي لمصاب كورونا ، كما إن التغذية الصحية مهمة لتقليل مدة التعافي من الفيروس. 

يجب على الأشخاص المحيطين بالمريض الحرص في أثناء التعامل مع المريض، ومتابعة المريض جيداً والتوجه إلى المستشفى في حال الإحساس بصعوبة في التنفس. 

المصادر 

ساره محمد

طبيب ساره محمد حسن، حاصلة على بكالريوس طب وجراحة، وأعمل كطبيب أشعة وكاتب محتوى طبي. هدفي نشر الوعي الطبي، وإثراء المحتوى العربي، وتقديم معلومات طبية صحيحة وبطريقة مبسطة للقارئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى