بحث جديد: لاعبو كرة القدم المعتزلون أكثر عرضة للإصابة بالخرف بثلاث مرات ونصف!

أظهر بحث جديد مُدوٍ أن لاعبي كرة القدم المعتزلون أكثر عرضة للإصابة بالخرف والوفاه بسبب مضاعفاته بمقدار 3.5 ضعفًا، وذلك مقارنة بالأشخاص العاديين.

وقد أبدى الاتحاد الدولي لكرة القدم اهتمامًا بالغًا بهذه النتائج، مشيرًا إلى أهمية مراجعة احتياطات السلامة الخاصة بممارسة تلك الرياضة.

كرة القدم المعتزلون أكثر عرضة للإصابة بالخرف
بحث جديد: لاعبو كرة القدم المعتزلون أكثر عرضة للإصابة بالخرف بثلاث مرات ونصف!

كما يتوقع الخبراء أن يتم وضع قوانين جديدة لممارسة كرة القدم تهدف إلى الحد من تعرض الرأس للإصابات.

ويعتقدون أنه من الممكن أن يتم إخضاع اللاعبين للتقييم الطبي شامل عند الاشتباه في وجود ارتجاج بالدماغ بعد كل مباراة.

لقد تم بدء الدراسة_التي نُشرت في مجلة New England Journal of Medicine_خلال عام 2017، وقادها الدكتور ويليام ستيوارت_من جامعة غلاسكو.

وشملت الدراسة مراجعة دقيقة للسجلات الطبية الخاصة بلاعبي كرة القدم المحترفين بعد اعتزالهم، والذين وُلدوا في الفترة بين عامي 1900-1976.

وبعد مقارنة النتائج ببيانات 23000 شخصًا عاديًا_لم يمارسوا كرة القدم_من نفس الفئة العمرية والحالة الاجتماعية، وُجد أن نسبة الإصابة بالخرف بين لاعبي كرة القدم المعتزلين كانت أكبر بمقدار 350%.

كما وجد الباحثون أن لاعبي كرة القدم مُعرضون أيضًا للوفاة بسبب المضاعفات المصاحبة للخرف، وأيضًا ارتفعت معدلات إصابتهم بمرض ألزهايمر.

يُذكر أن الاتحاد الدولي لكرة القدم كان يسعى قبل نشر هذه الدراسة إلى تعديل الأساليب المُتبعة أثناء سير المباريات أو التدريبات.

فقد قام بتشكيل فريق استشاري طبي لإعادة إصدار توصيات طبية جديدة بشأن تقليل نسبة التعرض للإرتجاج.

ولكن الباحثون لم يكونوا على دراية بأن تعرض لاعبي كرة القدم لإصابات الرأس يُعرضهم لزيادة هائلة في خطر الإصابة بالخرف.

ومع ذلك، فلا يعتقد الخبراء أن وقف التعرض للمزيد من إصابات الرأس سيمنع ظهور الآثار السلبية الناتجة عن إصابات الماضي.

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى