أخبار طبيةالصحة العامة

بعد أن صُنفت كـ بؤرة انتشار فيروس كورونا للعالم بأكمله.. الصين تُعلن حالة الطوارئ بعد ظهور حالة إصابة مؤكدة بالطاعون

أعلنت السلطات الصينية حالة الطوارئ من الدرجة الثالثة بعد ظهور حالة إصابة مؤكدة بالطاعون الدملي (Bubonic plague) بداخل منطقة منغوليا ذات الحكم المستقل.

ظهور حالة إصابة مؤكدة بالطاعون
بعد أن صُنفت كـ بؤرة انتشار فيروس كورونا للعالم بأكمله.. الصين تُعلن حالة الطوارئ بعد ظهور حالة إصابة مؤكدة بالطاعون

حيث ينتج الطاعون الدملي عن عدوى بكتيريا تُسمى (Yersinia pestis)؛ وقد يكون قاتلًا إن تم إهمال علاجه ولكنه قد يتراجع عند استخدام المضادات الحيوية.

ولم تتضح بعض ما هي أسباب إصابة هذا الشخص الصيني بعدوى الطاعون، ولا كيفية حدوثها.

ولكن السلطات الصينية قد فرضت عدم صيد الحيوانات التي قد تكون ناقلة للطاعون أو أكلها،

كما طالبت السكان بسرعة الإبلاغ عن أي حالة مشتبه بها على الفور.

يُذكر أنه من حين لآخر تظهر بعض حالات إصابة بالطاعون الدملي حول العالم.

حيث ظهرت في مدغشقر أكثر من 300 إصابة خلال موجة انتشار للطاعون ظهرت عام 2017.

كما تم تسجيل حالتي وفاة نتيجة نفس المرض خلال شهر مايو من العام الماضي، وكانتا أيضًا بداخل مقاطعة منغوليا نتيجة أكل لحوم القوارض نيئة.

وقد صرح أولان باتر_المسؤول في منظمة الصحة العالمية بداخل منطقة منغوليا_لشبكة BBC البريطانية أن أكل لحم حيوان المرموط وكليته نيئا هو أمر يقدم عليه بعض الصينيين لاعتقادهم بأنه مفيد للصحة.

ويُعرف عن هذا الحيوان القارض حمله لبكتيريا الطاعون؛

وهو مرتبط بحالات الإصابة في منغوليا ولا يزال صيده مخالف للقانون في تلك المنطقة.

ومن أعراض الطاعون الدملي تضخم الغدد الليمفاوية، ويصعب تشخيصه في المراحل الأولى بسبب تشابه أعراضه مع أعراض الأنفلونزا.

وتبلغ فترة حضانة المرض من 3-7 أيام.

يقول شانتي كاباجودا_الطبيب المتخصص في الأمراض المعدية:" لدينا الآن فهم ومعرفة تامة بالكيفية التي ينقل بها هذا المرض، على عكس الوضع في القرن الـ14".

"إننا نمتلك المضادات الحيوية الفعالة والقادرة على علاج المرضى المصابين بالطاعون، كما نعرف كيف يمكننا منعه".

طالع في قسم الأدوية المزيد من المعلومات عن عقار تافانيك Tavanic (مضادات البكتيريا).

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى