التحاليل الطبية

تحليل الكالسيوم (Ca) في الدم

– التحليل: تحليل الكالسيوم في الدم – اختبار الكالسيوم – Calcium Blood Test

تحليل الكالسيوم (Ca) في الدم

– التعريف بالتحليل:

اختبار لقياس مستوى الكالسيوم في الدم، والذي يتم إجراؤه غالبا كجزء من الفحص الروتيني. ويساعد هذا الاختبار في تشخيص الأمراض التي تؤثر على العظام والقلب والأعصاب والكلى، وغيرها من الأجهزة.

ويعد الكالسيوم أحد المعادن الأكثر وفرة في الجسم؛ حيث يستخدم في بناء العظام والأسنان، وانقباض العضلات، وحركة الأوعية الدموية، وإرسال واستقبال الرسائل العصبية، وتجلط الدم.

ويتم تخزين معظم الكالسيوم في عظام الجسم، وهناك كمية صغيرة جدا – حوالي 1٪ – منه في الدم، حيث يتواجد الكالسيوم في الدم في صورتين:

  • الكالسيوم الحر.
  • الكالسيوم المرتبط ببروتينات الدم مثل الألبومين وغيره من المواد المتواجدة في الدم.

وتعتمد نسبة الكالسيوم في الجسم على:

  • كمية الكالسيوم في الطعام.
  • مستوى امتصاص
    الكالسيوم وفيتامين (د) من الأمعاء.
  • مستوى الفوسفات في الجسم.
  • بعض الهرمونات، بما في ذلك هرمون الغدة الجار الدرقية (الكالسيتونين – calcitonin)، وهرمون الاستروجين (estrogen).

وهناك نوعان من اختبارات الكالسيوم في الدم:

  • اختبار يقيس مستوى الكالسيوم الكلي ( الكالسيوم الحر والمرتبط) . وهو النوع الأكثر استخداما من قبل الأطباء.
  • اختبار يقيس مستوى الكالسيوم المتأين (الكالسيوم الحر) فقط.

– متى يتم طلب إجراء تحليل الكالسيوم (Ca) في الدم:

يتم فحص الدم للتحقق من مستويات الكالسيوم للأسباب التالية:

1. كجزء من الفحص الصحي المنتظم. والذي يشمل اختبار أيضا لسكر الدم والبروتين، وغيرها من المواد الهامة.

2. إذا كنت تعاني من أحد الأمراض التي يمكن أن تؤثر على مستويات الكالسيوم، مثل:

  • أمراض العظام مثل هشاشة العظام (osteoporosis).
  • سرطانات الثدي والرئة والكلى والرأس والرقبة، أو المايلوما المتعددة (multiple myeloma).
  • أمراض الكلى أو الكبد.
  • أمراض الأعصاب.
  • أمراض سوء امتصاص المواد المغذية
  • فرط نشاط الغدة الدرقية (Hyperthyrodism)
  • التهاب البنكرياس (Pancreatitis).
  • أمراض الغدة الجار الدرقية.
  • قد تجري أيضا هذا الاختبار إذا كان تخطيط القلب لديك يشير إلى  وجود خلل محدد.

3. يمكن إجراء الاختبار للتحقق من مدى تفاعل جسمك مع بعض العلاجات، ويمكن استخدامه لرصد الآثار الجانبية للأدوية التي تتناولها.

4. إذا كنت تعاني من أعراض ارتفاع مستوى الكالسيوم (hypercalcemia)، والتي تشمل:

  • فقدان الشهية.
  • الإمساك.
  • التعب المزمن.
  • العطش الشديد.
  • الغثيان.
  • آلام المعدة.
  • القيء
  • الضعف العام.

5.
أو إذا كنت تعاني من أعراض انخفاض مستوى الكالسيوم (hypocalcemia)، والتي تشمل:

  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • تشنجات العضلات.
  • النوبات العصبية.
  • الإحساس بالوخز في اليدين أو القدمين

– ماذا يجب عليك فعله قبل أخذ العينة:

1. أخبر طبيبك عن جميع الأدوية التي تتناولها – حتى الأدوية المستخدمة بدون وصفة طبية والتي يمكن أن تؤثر على نتائج اختبار الكالسيوم في الدم.

2. قد يطلب منك طبيبك التوقف عن تناول هذه الأدوية قبل الاختبار:

  • مضادات الحموضة (Antacids).
  • مدرات البول المستخدمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم.
  • الليثيوم للاضطراب ثنائي القطب (bipolar disorder).
  • مكملات فيتامين (د)

– كيفية جمع العينة:

  • يتم أخذ عينة الدم الوريدية من قبل المختصين في المعمل.

– نتائج التحليل:

  • النتائج الطبيعية:

غالبا ما تكون النتائج جاهزة في خلال يوم واحد.

الكالسيوم الكلي (Total blood calcium)

8.5 : 10.3 مجم لكل مئة ملليتر دم (mg/dL)

2.1 : 2.6 ملليمول / لتر

الكالسيوم المتأين أو الحر (Ionized calcium)

أعلى من 4.6 مجم لكل مئة ملليتر دم (mg/dL)

  • النتائج غير الطبيعية:

يزداد مستوى الكالسيوم (hypercalcemia) في الدم في الحالات التالية:

1. فرط نشاط الغدة الدرقية (Hyperthyrodism) أو الغدة الجار الدرقية (Hyper-parathyrodism).

2. الأورام السرطانية.

3.داء السركويدية (داء اللحمانية – Sarcoidosis) – وهو مرض يمكن أن يسبب الالتهاب في أي عضو تقريباً ، ولكنه غالباً ما يصيب الرئتين و العينين و الجلد و الكبد و الغدد الليمفاوية.

4. مرض السل (Tuberculosis).

5.المكوث في السرير لفترة طويلة جدا.

6. تناول حمية تحوي على الكثير من فيتامين (د).

7. بعض مدرات البول لعلاج ارتفاع ضغط الدم الثيازيد (Thiazide).

8.زراعة الكلى (Kidney transplant).

9.فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز

يقل مستوى الكالسيوم (hypocalcemia) في الدم في الحالات التالية:

1. انخفاض مستويات البروتين في الدم.

2. قصور الغدة الجار الدرقية (Hypo-parathyrodism).

3.انخفاض مستويات الماغنيسيوم و / أو فيتامين (د) في الجسم.

4. ارتفاع مستوى الفوسفور في الدم.

5.التهاب البنكرياس.

6. الفشل الكلوي.

7. أمراض سوء التغذية

– العوامل المؤثرة على دقة التحليل:

1. تناول أو شرب الكثير أو القليل جدا من الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكالسيوم قبل الاختبار.

2.
استخدام بعض الأدوية، مثل مدرات البول.

3.
البقاء دون حركة في السرير لفترة طويلة.


– ماذا يجب عليك التفكير فيه عن قراءة التحليل:

1. إذا كان مستوى الكالسيوم منخفض أو مرتفعا جدا، قد يطلب الطبيب أحد هذه الاختبارات للعثور على السبب:

2. ارتفاع مستوى الكالسيوم في البول قد يؤدي إلى تكون الحصوات، ويمكنك التعرف أكثر من خلال قراءة موضوع “تحليل الكالسيوم (Ca) في البول”.

3.نتائج الاختبار يمكن أن تختلف قليلا من مختبر لآخر.

– المصادر:

  • WebMD

كلمات بحثية:

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.