العلماء يعلنون عن تطوير حبوب منع حمل للرجال فعالة بنسبة 99%

في دراسة بحثية أعلن العلماء عن تطوير أول حبوب منع حمل للرجال، وقد أثبت الدواء فاعليته في الفئران بنسبة تصل إلى 99%، وآثار جانبية قليلة. 

حبوب منع حمل للرجال 

يتوفر في الأسواق خيارات عديدة من حبوب منع الحمل للنساء، إلا أن تلك الأدوية تعتمد على أساس هرموني؛ ما يسبب كثير من الآثار الجانبية والمضاعفات، مثل: زيادة خطر تكون الجلطات. 

أما وسائل منع الحمل للرجال فتقتصر على عمليات قطع القناة الدافقة، والواقي الذكري؛ لذلك فكر العلماء في توفير أقراص تستخدم لمنع الحمل للرجال. 

أغلب المحاولات السابقة لإنتاج أدوية منع الحمل للرجال كانت تستهدف هرمون التستوستيرون الذكري؛ ما أدى إلى ظهور آثار جانبية عديدة، منها: 

  • السمنة. 
  • الاكتئاب. 
  • ارتفاع مستوى الكولسترول الضار في الجسم. 

اقرأ أيضًا: 

حبوب غير هرمونية لمنع الحمل 

نتيجة للآثار الجانبية التي تحدثها أدوية منع الحمل التي تعتمد على الهرمونات، سواء كانت تلك الأدوية للنساء أو للرجال؛ تزايد الحاجة لتطوير أقراص منع حمل غير هرمونية. 

وقد أعلن الباحثون، في اجتماع ربيع عام 2022 للجمعية الكيميائية الأمريكية، عن تطوير حبوب منع حمل جديدة للرجال غير هرمونية، بل تستهدف فيتامين أ، وهو فيتامين مهم لحدوث الحمل. 

ولحجب الفيتامين؛ يستهدف الدواء جيناً يسمى "RAR-α"، والذي ينتج حمض الريتينويك، وهو أحد أشكال فيتامين أ، الذي يغذي الحيوانات المنوية. وأطلق على المركب اسم "YCT529". 

وقد أثبت المركب فاعليته في منع الحمل في الفئران؛ إذ لاحظ العلماء أن بعد 4 أسابيع من استخدام المركب عن طريق الفم، قل عدد الحيوانات المنوية لديهم، وقد اختفى تأثير المركب بعد 4 إلى 6 أسابيع من توقف الفئران عن تناوله. 

ومن المتوقع أن تبدأ التجارب السريرية لـ حبوب منع حمل للرجال على البشر في خلال 6 أشهر القادمة؛ أي في الربع الثالث أو الرابع من عام 2022. 

اقرأ أيضًا عن دواء كلوميفين - Clomiphene

المصدر: 'Safe and 99% effective': Birth control pill for men may soon become reality

ساره محمد

طبيب ساره محمد حسن، حاصلة على بكالريوس طب وجراحة، وأعمل كطبيب أشعة وكاتب محتوى طبي. هدفي نشر الوعي الطبي، وإثراء المحتوى العربي، وتقديم معلومات طبية صحيحة وبطريقة مبسطة للقارئ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى