Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.

حليب الأطفال المجفف ليس له فوائد

حذرت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال في تقرير جديد من مشروبات حليب الأطفال المجفف التي يتم الترويج عنها على نطاق واسع بمسمى "حليب الأطفال" للأطفال الأكبر من الرضّع والأطفال حتى عمر 3 سنوات. إذ وجد أنها غير غير ضرورية وغير مكتملة التغذية.

حليب الأطفال المجفف ليس له فوائد صحية

حليب الأطفال المجفف ليس له فوائد صحية
حليب الأطفال المجفف ليس له فوائد صحية

تشير التقارير إلى أن هذه المشروبات، التي يتم الترويج لها على مواقع الإنترنت وفي إعلانات التلفزيون وغيرها. غالبًا ما تحتوي على ملح وسكر. وتزعم الشركات المصنعة ادعاءات غير مثبتة أن هذه المشروبات لها دورًا في تعزيز قدرات الدماغ أو جهاز المناعة للأطفال.
وقد أكدت لجنة التغذية التابعة للأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، أنه ليس هناك حاجة لتلك المشروبات. وإنما يجب الحرص على إعطاء الرضّع فوق 6 أشهر والأطفال الصغار وجبة متوازنة من الأطعمة الصلبة. بالإضافة إلى الحليب الطبيعي من ثدي الأم في فترة الرضاعة، أو حليب البقر الكامل المُعزّز بالعناصر الغذائية والماء بعد سنة من العمر.

من الجدير بالذكر أن هذا المزيج يباع مجففًا في علب ويجب خلطها بالماء. وعادة تنتج من مصنعي أفضل العلامات التجارية لحليب الرضع. وتُعبأ بتصاميم مماثلة لها وتُباع في نفس أرفف المتاجر.

غالبًا يتم تسويق هذه المنتجات للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 إلى 12 شهرًا ورياض الأطفال حتى سن 3 سنوات باعتبارها مشروبات غذائية مغذية للمرحلة التالية من التطور.

يختلف حليب الأطفال المُعلن عنه كليًا عن حليب الرضع العادي المعتمد من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA). الذي يجب أن يلبي متطلبات تغذية معينة كبديل لحليب الأم للأطفال حتى سن 12 شهرًا.

أضرار حليب الأطفال المجفف

يختلف تركيب هذه المشروبات بشكل واسع من علامة تجارية إلى أخرى. وغالبًا ما تحتوي على سكر مضاف وهي موجهة للأطفال في سن قد يكتسبون مذاقًا دائمًا للحلويات، ما قد يؤدي إلى السمنة وأمراض أخرى. كما يشير الخبراء إلى أن حليب الأطفال من هذه النوعية أكثر تكلفة من حليب البقر. وهو أقل قيمة غذائية من حليب البقر والنظام الغذائي المتوازن.

تشجع شركات تصنيع حليب الأطفال toddler milk على تسويق هذه المنتجات بطرق تدفعنا إلى الاعتقاد بأن هذه المشروبات هي الخيار الأمثل للأطفال. ما أدى إلى ارتفاع مبيعات حليب الأطفال بشكل كبير في السنوات الأخيرة.

بناءً على التقرير، ينصح أطباء الأطفال بتجنب حليب الأطفال المجفف واستبداله بنظام غذائي متوازن يشمل الأطعمة الصلبة وحليب الأم وحليب البقر المعزز بالعناصر الغذائية والماء بعد سنة من العمر. كما يمكن ضمان حصول الأطفال على التغذية التي يحتاجون إليها بالاعتماد على الحبوب المدعمة والحليب والبروتين والفواكه والخضروات.

دكتورة سارة الشافعي

أخصائية تحاليل طبية ومترجمة طبية وعلمية وكاتبة محتوى طبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى