أدوية الصفراء وحصاوي المرارة

حمض أورسوديوكسيكوليك Ursodeoxycholic acid

التركيب (المادة الفعالة – الأسم العلمي):

حمض أورسوديوكسيكوليك / أورسوديول – Ursodeoxycholic acid / Ursodiol.

تحتوي نشرة الدواء على:

1- تصنيف الدواء

6- موانع استعمال الدواء

11- أثر تناول الدواء اثناء الحمل والرضاعة

2- البلد التي طرح فيها الدواء

7- محاذير استعمال الدواء

12- الأثر الطبي للدواء (كيفية عمل الدواء)

3- دواعي الاستعمال

8- الأثار الجانبية للدواء

13- الحركيات الدوائية

4- الشكل الدوائي والسعر

9- التفاعلات الدوائية مع الدواء

14- الشركة المنتجة

5- جرعة الدواء

10- الجرعة الزائدة اعراضها وعلاجها

 

التصنيف:

أدوية علاج الكبد والصفراء والمرارة Bile, Gallbladder and liver therapy – أدوية علاج الصفراء وحصاوي المرارة Bile & Gallstone therapy – أحماض الصفراء Bile acids.

دواعي الاستعمال:

  • التشمع الصفراوي Biliary Cirrhosis.
  • علاج أمراض المرارة Gallbladder Disease:
    • تذويب حصاوي المرارة Gallbladder stone dissolution.
    • منع تكون حصاوي المرارة Gallstone prevention.
  • مرض الكبد نتيجة التليف الكيسي Cystic Fibrosis Liver Disease.

الجرعة:

  • التوقيت: يفضل تناوله مع الوجبات.
  • البالغين:
    • الجرعة المعتادة للبالغين لعلاج التشمع الصفراوي Biliary Cirrhosis:
      • جرعة 13 :15 مجم لكل كجم من وزن الجسم في اليوم بالفم مقسمةً على 2- 4 جرعات مع الوجبات.
      • يجب ضبط الجرعة حسب حاجة المريض وتوجيه الطبيب.
      • مصرح استخدامه لعلاج مرضى الشمع الصفراوي الأولي primary biliary cirrhosis.
    • جرعة البالغين المعتادة لعلاج أمراض المرارة Gallbladder Disease:
        • تذويب حصاوي المرارة Gallbladder stone dissolution : جرعة 8 : 10 مجم لكل كجم من الوزن يوميًا مقسمة على 2 – 3 جرعات.
        • منع تكون حصاوي المرارة Gallstone prevention: جرعة 300 مجم عبر الفم مرتين يوميًا
      • ينصح بأشعة فوق صوتية للمرارة كل 6 شهور في أول سنة من العلاج لمراقبة استجابة حصاوي المرارة له. في حالة استجابتها وتفتتها يستمر المريض على العلاج ويتم التأكد من نتيجةً العلاج وتفتت الحصاوي بإعادة الأشعة بعد 1 – 3 شهور.
      • معظم المرضى الذين يحققون تفتيت كامل لكل حصاوي المرارة تظهر نتائجهم جزئيةً أو كاملة عند أول إعادة تقييم خلال العلاج.
      • إن لم  تظهر علامات تفتت حصاوي المرارة ولو جزئيًا على المريض خلال أول 12 شهر من العلاج فإن احتمالية نجاح العلاج معه تنخفض بشدة.
      • 50% من الحالات واجهت إعادة تكون الحصوات مرةً أخرى بعد 5 سنوات.
      • لم يتم إثبات كون العلاج آمنًا إن تم استخدامه لأكثر من 24 شهرًا
      • الاستخدامات المقر بها:
        • إذابة حصوات المرارة الغير متكلسة والشفافة على الاشعة السينية radiolucent والتي يقل اكبر قطر لها عن 20 مم في المرضى غير المرشحين لعمليات استئصال المرارة بسبب خطورتها عليهم مثل حالات وجود مرض عام في الجسم أو التقدم في العمر أو استجابة غير طبيعية للمخدر أو لهؤلاء الذين يرفضون إجراء العملية الجراحية.
        • منع تكون الحصوات المرارية في من يعانون من السمنة ويحاولون إنقاص وزنهم بشكلٍ سريع.
  • الأطفال: امان وفاعلية الدواء لم يتم اثباتها بعد فى الاطفال (لم توافق عليها منظمة الصحة العالمية بعد)
    • الجرعة المعتادة للصغار لعلاج أمراض المرارة Gallbladder Disease:
      • ينصح الخبراء باستخدام الدواء في:
        • الركود الصفراوي الذي سببته التغذية الوريدية في حديثي الولادة Parenteral nutrition-induced cholestasis in neonates:
          • 30 مجم لكل كجم من وزن الطفل في اليوم عبر الفم مقسمة على 3 جرعات وبعض الأطباء يقسمون الجرعة على مرتين فحسب.
          • لمنع حدوث ذلك:
            • مع بدء التغذية الوريدية يؤخذ الدواء بجرعة 5 مجم لكل كجم من الوزن في اليوم مقسمًا على 4 جرعات
            • عند بدء التغذية المعوية تزيد الجرعة لتصل إلى 10 مجم لكل كجم من الوزن في اليوم مقسمة على 4 جرعات
            • مع التغذية المعوية الكاملة تصل الجرعة إلى 20 مجم لكل كجم من الوزن يوميًا مقسمة على 4 جرعات
        • الرتق المراري Biliary atresia:
          • 10 – 15 مجم لكل كجم من الوزن عبر الفم مرة يوميًا
        • الركود الصفراوي الذي تسببه التغذية الوريدية الكاملة TPN-induced cholestasis:
          • 30 مجم لكل كجم من وزن الجسم عبر الفم مقسمة على 3 جرعات في اليوم
        • تحسين الأيض الكبدي للأحماض الدهنية الأساسية في حالة التليف الكيسي Improvement in the hepatic metabolism of essential fatty acids in cystic fibrosis:
          • 30 مجم لكل كجم من وزن الطفل في اليوم عبر الفم مقسمة على جرعتين.
  • ضبط الجرعة في حالة أمراض الكلى Renal Dose Adjustments: لا توجد دراسات كافية
  • ضبط الجرعة في حالة أمراض الكبد Liver Dose Adjustments:
    • لا توجد دراسات كافية
  • عند استخدام الكبسولات يتم تحليل وظائف الكبد عن بدء الاستخدام وعند الحاجه الطبية لذلك.
  • عند استخدام الاقراص يتم تحليل وظائف الكبد شهرياً لمدة 3 شهور من بدء الاستخدام ثم كل 6 شهور بعد ذلك.

الأثار الجانبية:

من اهمها

  • الأكثر شيوعاً (>10%):
    • صداع
    • دوار
    • إسهال
    • سوء هضم
    • قيء وغثيان
    • آلام في الظهر
    • عدوى الجهاز التنفسي العلوي
  • شائعة (1 : 10%):
    • صلع
    • طفح جلدي
    • زيادة نسبة سكر الدم
    • انتفاخ
    • قرحة في المعدة
    • عدوى المجرى البولي
    • نقص في عدد كريات الدم البيضاء
    • نقص في عدد الصفائح الدموية
    • التهاب المرارة
  • غير شائعة (1% : 0.1%):
    • إرهاق
    • ألم بالبطن
    • نقص في عدد تاصفائح الدموية
    • حكة
    • تورم وعائي Angioedema
    • تورم الأطراف
    • آلام المرارة
  • تم الابلاغ عنها بعد التداول التجاري للدواء:
    • المشاكل الكبدية المرارية مثل الصفرا Jaundice او زيادة سوء الصفرا.
    • ارتفاع وظائف الكبد.

موانع الاستعمال:

  • في حالة وجود حساسية من الدواء
  • الحالات المعقدة التي تحتاج التدخل الجراحي
  • في حالات امراض خلايا الكبد أو وجود قناة مرارية غير طبيعية التشريح أو أمراض الأمعاء الالتهابية inflammatory bowel disease.
  • وجود حصوات مرارية متكلسة التى تظهر فى الأشعة أو حساسية لأحماض المرارة وأمراض كبدية مزمنة
  • في وجود ناسور مراري معوي
  • المرضى الذين يحتاجون لإجراء جراحة استئصال المرارة مثل الإلتهاب الحاد للمرارة وإلتهاب القناة المرارية
  • وجود انسداد مراري كامل.

محاذير الاستعمال:

  • يستخدم الدواء وحسب مع الحصوات المرارية غير المتكلسة والشفافة على الاشعة السينية radiolucent ذات المحتوى العالي من الكوليسترول.
  • الحذر في وجود أمراض كبدية مزمنة
  • يجب مراقبة وظائف الكلى ومستوى العصارة الصفراوية في الجسم بعد البدء بالعلاج كل ثلاثة أشهر ثلاث مرات ثم كل 6 أشهر بشكل دوري بعد ذلك.
  • تفتت حصوات المرارة قد يستغرق عدة أشهر.
  • 50% من الحالات واجهت إعادة تكون الحصوات مرةً أخرى بعد 5 سنوات.

التفاعلات الدوائية:

لتجنب التداخلات المحتملة مع الأدوية الأخرى، يجب إخبار الطبيب أو الصيدلاني عن أية من الأدوية المتناولة في الوقت الحالي, بعض اهم تلك التفاعلات:

  • منحيات أحماض المرارة Bile acid sequestrant: مثل الكوليستيرامين cholestyramine والكوليستيبول colestipol تتدخل في تأثير الدواء وتقلله بتقليل امتصاصه.
  • مضادات الحموضة التي تحتوي على الألمونيوم Aluminum-based Antacids: تقوم بامتصاص أحماض المرارة فتتدخل مع تأثير الدواء وتقلل فعاليته
  • الأدوية المؤثرة على أيض الدهون Drugs Affecting Lipid Metabolism: الإستروجين وموانع الحمل عبر الفم والكلوفيبريت clofibrate وربما بعض الأدوية الخافضة لنسبة الدهون الأخرى تزيد من إفراز الكبد للكوليستيرول وتحفز تكوين حصوات المرارة الكوليسترولية فتقلل من تأثير الدواء أو تلغي فاعليته.

الجرعة الزائدة:

  • لم يتم التبليغ عن حالات تسمم بالجرعة الزائدة من الدواء بالقصد أو عن طريق الخطأ
  • عند تناول الكلاب جرعة 10 جم لكل كجم من وزنهم لم تكن قاتلةً بالنسبة لهم.
  • جرعة 1.5 جم لكل كجم من وزن قوارض الهامستر كانت قاتلة.
  • أعراض التسمم الحاد بجرعة زائدة من الدواء كانت زيادة اللعاب والقيء في الكلاب و اختلاج في الحركة والتنفس وظهور تشنجات ثم الدخول في غيبوبة في حالة قوارض الهامستر.
  • علاجها يتكون بصفة اساسية من علاج داعم وعلاج لأعراض المضاعفات فعند تناول جرعات فموية كبيرة يجب وضع في الاعتبار استخدام الكربون النشط والتنظيف المعوي أو القيئ وكذلك تصحيح الكتروليت الدم إن وجد اختلال بها وينبغى مراقبة الإفرازات البولية .

الحمل والرضاعة:

  • الحمل: يصنف العقار بالنسبة للسلامة اثناء فترة الحمل فى الفئة (بي B) أي ان الخطورة من استخدامه ضئيلة, وتم رصد نتائج بعض الدراسات على الحوامل من الفئران بجرعة تصل إلى 22 مرة مماثلة لأقصى جرعة يتناولها الإنسان وفي حوامل الأرانب بجرعة تصل إلى 7 مرات مماثلة لأقصى جرعة يتناولها الإنسان ولم يتم تحديد أي أثر لحدوث العقم أو ظهور ضرر على الجنين بسبب الدواء.
    لا توجد دراسات كافية ودقيقة على النساء الحوامل ولكن حيث أن الدراسات والتجارب على الحيوانات لا تكون ذات دلالة واضحة على ما قد يحدث في حالة الإنسان يجب استخدام الدواء بحذر وعندما يكون مطلوبًا.
  • الرضاعة: من غير المعروف إن كان الدواء يفرز في اللبن فهناك العديد من الأدوية التي تفرز فيه لذلك يجب اتباع الحذر مع الأم المرضعة التي تتناول الدواء.

الأثر الطبي (كيفية عمل الدواء):

    حمض الأورسوديوكسيكوليك هو حمض طبيعي يوجد ضمن العصارة المرارية في جسم الإنسان بكمياتٍ قليلة وعند تناول هذا الدواء عبر الفم يقوم بزيادة نسبة الحمض ليجعله المكون الرئيسي للعصارة الصفراوية مقللًا بذلك من نسب المواد التي تتجمع وتتراكم في امراض الركود الصفراوي، توجد طرق أخرى لعمل الدواء مثل حماية الخلايا المصابة في القناة المرارية من التأثير المسمم للأحماض الصفراوية ومنع موت خلايا الكبد وتأثير منظم للمناعة وتحفيز إفراز العصارة الصفراوية, كما يقلل من اعادة امتصاص الكوليسترول من الامعاء.

الحركيات الدوائية:

  • يتم امتصاصه بشكل غير كامل عبر الجهاز الهضمي
  • بعد الامتصاص يذهب إلى الكبد حيث يتفاعل مع الجليسرين ويتم إفرازه في العصارة المرارية
  • بقايا تكسير الدواء ضعيفة الامتصاص وتخرج مع البراز
  • التوافر الحيوي: 90%.
  • بداية التأثير في اذابة حصاوي المرارة هو 3 : 6 شهور.
  • يرتبط بالبروتين: بقوة 70%.
  • الأخراج: البراز بشكل اساسي.

– يمكنك أن تسأل عن سعر الدواء والبدائل المتاحه للدواء والتي لها نفس الكفاءة وايهما اقل سعر في التعليقات.

دكتور علي يوسف

دكتور قلب وأوعية دموية.

مقالات ذات صلة

اترك رد