الجهاز التنفسي

دراسة: السمنة تزيد من احتماليات الوفاة الناتجة عن الإصابة بفيروس كورونا المُستجد

حذر فريق من الأطباء البريطانيين _من الهيئة القومية للصحة (NHS)_ من أن السمنة تزيد من احتماليات الوفاة الناتجة عن الإصابة بفيروس كورونا المُستجد، وذلك بعد دراسة تحليلية لبيانات العديد من المرضى.

السمنة تزيد من احتماليات الوفاة الناتجة عن الإصابة بفيروس كورونا
دراسة: السمنة تزيد من احتماليات الوفاة الناتجة عن الإصابة بفيروس كورونا المُستجد

حيث أشار الباحثون إلى أن الوزن الزائد يجعل مصابي فيروس كورونا أكثر عرضة لتطور المضاعفات المتعلقة بالمرض، ويجعلهم بحاجة لدخول المستشفى.

كما وجدوا أنه كلما ازداد مؤشر كتلة الجسم فوق المستويات الطبيعية، كلما زادت درجة الخطر.

تقول الدكتورة أليسون تيدستون _خبيرة التغذية في هيئة الصحة البريطانية_ إن الأدلة الحالية واضحة على أن السمنة تُعرض الشخص المصاب بفيروس كورونا لخطر الوفاة بشكل أكبر.

وأضافت: "إن فقدان الوزن الزائد يمكنه تحقيق فوائد صحية هامة للغاية، وقد يساعد أيضا في الحماية من المخاطر المتعلقة بعدوى فيروس كورونا".

"إن العمل على حل مشكلة السمنة يُمثل أولوية بالنسبة لنا في الوقت الراهن".

وقد ذكر التقرير _الذي نشرته شبكة BBC_ أن تشجيع المواطنين على فقدان الوزن الزائد ربما يساهم أحد وسائل مقاومة فيروس كورونا.

وعلى الرغم من أن الكثير من الأشخاص قد اتجه لممارسة التمارين الرياضية خلال فترة الحجر الصحي، إلا أن الكثيرون أيضًا قد استهلكوا المزيد من الأطعمة والكحوليات؛

وهو ما يمثل عبئًا هائلًا على الصحة.

يُذكر أن السمنة ترتبط بالعديد من المشاكل الصحية التي قد تؤدي إلى الوفاة المبكرة؛

مثل أمراض القلب وانسداد الشرايين، السكري من النوع الثاني، اضطرابات الأيض،

توقف التنفس الإنسدادي أثناء النوم، التهابات المفاصل وغيرها.

للمزيد من معلومات عن فيروس كورونا المُستجد (COVID-19) طالع الموضوعات الآتية:

إليك عزيزي القارئ: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا المُستجد وكيفية التشخيص والوقاية (أسئلة وأجوبة)

أطباء مستشفيات العزل: دليل علاج والتعامل مع اعراض البرد والالتهاب الرئوي في ظل وباء كورونا

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى