الغدد الصماء والسكري

دراسة: النوم أمام التلفزيون قد يزيد من خطر حدوث السمنة

تشير دراسة جديدة إلى أن النوم أمام التلفزيون قد يزيد من خطر حدوث السمنة.

حيث أظهرت الدراسة_التي أجريت على حوالي 44000 شخص_أن النساء اللاتي تعرضن للضوء الصناعي ليلًا كن أكثر عرضة لزيادة الوزن أو البدانة على مدى السنوات الخمس التالية.

النوم أمام التلفزيون قد يزيد من خطر حدوث السمنة
دراسة: النوم أمام التلفزيون قد يزيد من خطر حدوث السمنة

يقول مؤلفو الدراسة أن النتائج _التي نشرت في دورية JAMA Internal Medicine_ تشير إلى أن التخلص من الأضواء والشاشات من غرفة النوم يمكن أن يكون طريقة أخرى لمعالجة أزمة السمنة.

وقد تابع الباحثون 43722 امرأة_تتراوح أعمارهن بين 35 و74 سنة_على مدى خمس سنوات على الأقل.

حيث قدمت المجموعة معلومات عن وزنها ومؤشر كتلة الجسم (BMI) ومعدل التعرض للضوء الصناعي خلال الليل.

ووجدت الدراسة أن التعرض للضوء الصناعي في الليل يرتبط بزيادة خطر زيادة الوزن وتطور السمنة.

وبالمقارنة مع أولئك اللاتي لم يتعرضن للضوء الصناعي، فإن النساء اللائي اعتدن النوم في وجود الضوء أو التلفاز في نفس الغرفة كن أكثر عرضة بنسبة 17% لزيادة وزنهن بمقدار 5 كجم أو أكثر خلال السنوات الخمس التالية.

يقول الباحثون: "تشير هذه النتائج إلى أن التعرض للضوء الاصطناعي أثناء النوم قد يكون عامل خطر لزيادة الوزن وتطور السمنة".

كما لاحظ الباحثون أن التعرض للضوء الصناعي أثناء النوم قد يعكس سلوكيات غير صحية أخرى مثل نمط الحياة الخامل.

يقول البروفيسور مالكولم فون شانتز من جامعة ساري: "إن النتائج منطقية تمامًا من الناحية البيولوجية".

"نحن نعلم أن التعرض للضوء في وقت متأخر من الليل سيؤخر ساعات أجسامنا".

"فمن الأبحاث السابقة، نجد أن التعرض للضوء ليلًا يؤثر على عملية التمثيل الغذائي لدينا بطرق تتفق مع زيادة خطر الإصابة بمتلازمة الأيض".

"ولن تغير النتائج الجديدة من النصائح المرتبطة بالنوم الجيد_بل تزيدها قوة، فيجب علينا تجنب الضوء والشاشات الإلكترونية في غرف النوم."

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب والجراحة.. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى