الصحة العامةنفسية وعصبية

دراسة حديثة: النوم لأقل من 6 ساعات ليلًا يُضاعف خطر الوفاة المبكرة !

كشفت دراسة جديدة أن النوم لأقل من 6 ساعات ليلًا يُضاعف خطر الوفاة المبكرة بمقدار مرتين إلى ثلاث مرات.

وصرح الباحثون أن تلك الزيادة ترجع إلى ارتفاع معدلات الإصابة بأمراض القلب والسرطان؛ خاصةً وإن كان الشخص مصابًا بأمراض مزمنة.

النوم لأقل من 6 ساعات ليلًا
دراسة حديثة: النوم لأقل من 6 ساعات ليلًا يُضاعف خطر الوفاة المبكرة !

فقد وجدوا أن البالغين الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو السكري من النوع الثاني، كانوا الأكثر عرضة للوفاة بسبب أمراض القلب أو السكتة الدماغية.

كما أكدوا أن النوم لفترات تقل عن 6 ساعات ليلًا يجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالسرطان 3 أضعاف المعدلات الطبيعية.

ويدعو الفريق البحثي_من كلية الطب بجامعة بنسلفانيا_الأطباء إلى توصية مرضاهم بأهمية النوم لفترة كافية ليلًا، تتراوح من 7-9 ساعات.

ومع ذلك، فقد وجدت دراسة سابقة أن حوالي 50% من البالغين في الولايات المتحدة ينامون أقل من الساعات الموصى بها.

وتبين أن النوم غير الكافي يزيد من خطر الإصابة بالعديد من المشكلات الصحية؛ مثل السمنة ومرض السكري وأمراض القلب.

يقول الدكتور جوليو ميندوزا_أستاذ الطب النفسي بجامعة بنسلفانيا: "تشير دراستنا إلى أن النوم لفترات كافية قد يكون وسيلة للوقاية من الكثير من الأمراض".

"ولكننا نحتاج إلى مزيد من البحث لمعرفة ما إذا كان تحسين جودة النوم يمكنه أن يقلل من خطر الموت المبكر."

شملت الدراسة_التي نشرت في مجلة Journal of the American Heart Association_تحليل بيانات أكثر من 1600 شخص بالغ، تتراوح أعمارهم بين 20-74 عامًا.

وقد تم تقسيم المشاركين إلى عدة مجموعات، من حيث إصابتهم بالسكري أو ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب.

ووجد الباحثون أن البالغين المصابين بارتفاع ضغط الدم أو السكري يتضاعف لديهم خطر الوفاة بسبب أمراض القلب أو السكتة الدماغية إذا ناموا أقل من 6 ساعات في الليلة.

أما الذين يعانون من أمراض القلب أو تاريخ عائلي للسكتات الدماغية، فقد تضاعف لديهم خطر الوفاة بالسرطان بمقدار 3 أضعاف.

يقول ميندوزا: "لابد أن تصبح استشارات ودراسات النوم جزءًا لا يتجزأ من أنظمة الرعاية الصحية، لما يلعبه من دور وقائي".

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب والجراحة.. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى