دراسة حديثة: لقاحات كورونا قد تسبب تفاعلات جلدية متنوعة!

ذكرت دراسة حديثة نشرتها صحيفة "USA Today" أن لقاحات كورونا المصرح باستخدامها حاليًا قد تسبب تفاعلات جلدية متفاوتة الشدة، إلا أنها ليست ضارة ولا تحمل خطرًا.

قد تسبب تفاعلات جلدية
دراسة حديثة: لقاحات كورونا قد تسبب تفاعلات جلدية متنوعة!

وعلى الرغم من أن معدل حدوث تلك التفاعلات يُعد ضئيلًا ونادرًا، إلا أنها قد شوهدت بالفعل في العديد من متلقي اللقاحات المختلفة.

وقد ذكرت مصادر أمريكية أن كلًا من لقاح فايزر و موديرنا و أسترازينيكا قد اقترنوا بظهور علامات الطفح الجلدي المذكورة؛

إلا أن لقاح جونسون أند جونسون لم يتم ذكره ضمن تلك المجموعة من اللقاحات.

ويؤكد الخبراء أن كافة التفاعلات الجلدية ليست مهددة للحياة بأي شكل من الأشكال، وأنها في الغالب تتراجع بشكل ذاتي دون تدخل طبي.

وقد تم توثيق 414 حالة لظهور الطفح الجلدي بداخل الولايات المتحدة الأمريكية في الفترة بين ديسمبر 2020 وفبراير 2021.

تقول الدكتورة إستر فريمان _خبيرة الأمراض الجلدية بمعهد ماساشوستس الطبي: "من الوارد أن يفاجأ الشخص بطفح جلدي يغطي جسده بالكامل بعد تناول أحد جرعات اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، وقد يصيبه ذلك بالفزع".

"إننا نؤكد على أن الحساسية المفرطة ضد اللقاح أو أحد مكوناته تختلف تمامًا عن الطفح الجلدي المصاحب لتلقيه؛

والذي غالبًا ما يبدأ في الظهور بعد مرور 4 ساعات أو أكثر من تلقي الجرعة".

وتتراوح فترة ظهور الطفح الجلدي ما بين يوم واحد إلى 8 أيام كاملة من تلقي اللقاح؛

إلا أن بعض الحالات النادرة قد أبلغت عنه بعد سويعات قليلة.

وكان رد الفعل الأكثر شيوعًا هو ظهور طفح جلدي أحمر يبرز قليلًا عن سطح الجلد، ويكون أحيانًا مثيرًا للحكة.

ويتمركز مكان الطفح الجلدي بشكل كبير حول موضع الحقن، وقد يظهر في أي وقت خلال الأسبوع الأول التالي لتلقي اللقاح.

للمزيد من معلومات عن فيروس كورونا المُستجد (COVID-19) طالع الموضوعات الآتية:

إليك عزيزي القارئ: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا المُستجد وكيفية التشخيص والوقاية (أسئلة وأجوبة)

أطباء مستشفيات العزل: دليل علاج والتعامل مع اعراض البرد والالتهاب الرئوي في ظل وباء كورونا

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى