دراسة: زيادة خطر الإصابة بالاضطرابات العقلية بعد الإصابة بفيروس كورونا

وجدت دراسة جديدة_نشرتها مجلة The BMJ_زيادة خطر الإصابة بالاضطرابات العقلية بعد الإصابة بفيروس كورونا، بما في ذلك القلق والاكتئاب وتعاطي المخدرات واضطرابات النوم، حتى عام واحد بعد الإصابة الأولية.

الإصابة بالاضطرابات العقلية

وقد اقترحت بعض الدراسات السابقة أن الأشخاص المصابين بفيروس كورونا قد يكونون أكثر عرضة لخطر القلق والاكتئاب، لكنهم لم يشملوا سوى مجموعة صغيرة من اضطرابات الصحة العقلية، ولم يتتبعوا المرضى لأكثر ستة أشهر كحد أقصى.

لكن في هذه الدراسة، استخدم الباحثون قواعد البيانات الصحية للمرضى في الولايات المتحدة في الفترة بين مارس 2020 ويناير 2021.

حيث استخلصوا البيانات الخاصة بـ153848 مصاب سابق بفيروس كورونا وقارنوها بمجموعتي تحكم لم تصابا بالفيروس_مجموعة معاصرة وأخرى قبل دخول الوباء.

وتم تقسيم مجموعة المصابين السابقين بالفيروس أيضًا إلى أولئك الذين دخلوا أو لم يدخلوا المستشفى خلال المرحلة الحادة من العدوى.

كما تم جمع المعلومات حول العوامل المؤثرة المحتملة بما في ذلك العمر والعرق والجنس ونمط الحياة والتاريخ الطبي.

ثم تابع الباحثون المجموعات الثلاث لمدة عام واحد لتقدير مخاطر مجموعة من اضطرابات الصحة العقلية المحددة مسبقًا، بما في ذلك:

· القلق.

· الاكتئاب.

· اضطرابات التوتر.

· اضطرابات تعاطي المخدرات.

· تدهور الإدراك العصبي.

· اضطرابات النوم.

وبالمقارنة بمجموعة التحكم غير المصابة، أظهر الأشخاص المصابون بفيروس كورونا خطرًا أعلى بـ60٪ للإصابة باضطرابات الصحة العقلية في عام واحد.

وكانت المخاطر أعلى لدى الأشخاص الذين تم إدخالهم إلى المستشفى خلال المرحلة الأولية (الحادة) من العدوى، ولكنها كانت واضحة حتى بين أولئك الذين لم يتم إدخالهم إلى المستشفى.

ويشير الباحثون إلى أن هذه دراسة قائمة على الملاحظة، لذا لا يمكن تحديد السبب، كما يقرون بأن بعض التحيز الخاطئ في التصنيف قد يكون قد حدث.

والأكثر من ذلك، أن الدراسة شملت في الغالب كبار السن من الرجال البيض، لذلك قد لا تنطبق النتائج على مجموعات أخرى.

ومع ذلك، يقولون أن النتائج التي توصلوا إليها تشير إلى أن الأشخاص الذين نجوا من المرحلة الحادة من فيروس كورونا معرضون لخطر متزايد من مجموعة من اضطرابات الصحة العقلية، وأن معالجة اضطرابات الصحة العقلية بين الناجين من العدوى يجب أن تكون أولوية.

للمزيد من معلومات عن فيروس كورونا المُستجد (COVID-19) طالع الموضوعات الآتية:

إليك عزيزي القارئ: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا المُستجد وكيفية التشخيص والوقاية (أسئلة وأجوبة)

أطباء مستشفيات العزل: دليل علاج والتعامل مع اعراض البرد والالتهاب الرئوي في ظل وباء كورونا

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى