قلب وأوعية دموية

دراسة: عقار ستاتين (Statins) يخفض خطر الإصابة والوفاة بأمراض القلب بنسبة 28٪ بين الرجال

“خفض عقار ستاتين لخطر الموت كنتيجة للإصابة بأمراض القلب بنسبة 28٪ بين الرجال”، هكذا تقول أطول دراسة من نوعها تُجرى في هذا المجال.

دراسة عقار ستاتين (Statins) يخفض خطر الإصابة والوفاة بأمراض القلب بنسبة 28٪ بين الرجال

وقد دام مشروع تلك الدراسة لمدة 20 عاما، تم خلالها فحص بيانات تخص 2560 رجلا يشاركون في تجربة سريرية بشكل عشوائي، من أجل اختبار آثار الستاتين مقارنة بالدواء الوهمي.

وكان جميع الرجال محل الدراسة يعانون من مستويات عالية جدا من الدهون منخفضة الكثافة “النوع السيئ من الكولسترول”، حيث كانت مستوياته أعلى من( 4.9mmol / L)، ولكن لم يكن هناك دليل على وجود أمراض القلب فعليا في بداية الدراسة.

وقد وجد باحثون من “جامعة إمبريال كوليدج” و “جامعة جلاسكو” نتائج مثيرة للإعجاب بين أولئك الذين يتناولون الستاتين، والذين قد أُعطوا عقار “برافاستاتين-pravastatin” الذي يوصف على نطاق واسع من قِبل الأطباء.

ووجد الباحثون أنه بالمقارنة مع الدواء الوهمي، فقد كان هناك انخفاض بنسبة 27٪ في خطر الإصابة بأمراض الشرايين التاجية للقلب، و انخفاض بنسبة 28٪ في خطر الموت بسبب أمراض القلب التاجية، و انخفاض بنسبة 25٪ في خطر حدوث المضاعفات التاجية مثل النوبة القلبية.
كما كان هناك أيضا انخفاض خطر الموت بأسباب غير محددة بنسبة 18٪ على مدى 20 عاما التي أجريت خلالها الدراسة.

يقول البروفيسور كوسيك راي -الباحث الرئيسي بكلية إمبريال للصحة العامة- : “لأول مرة يظهر لنا أن الستاتينات تقلل من خطر الوفاة في الناس الذين يبدون في صحة جيدة إلى حد كبير و لكن لديهم مستويات عالية جدا من الدهون الضارة منخفضة الكثافة، و هذا يؤيد توجهاتنا الحالية التي توصي بعلاج هذه الفئة من السكان باستخدام الستاتينات”.

و أكد راي أن الناس الذين يعانون من مستويات أقل من الكولسترول (حوالي 4mmol / L) ينبغي عليهم أيضا استخدام الستاتينات، باستثناء الأشخاص الذين يبدون بصحة جيدة فلا ينبغي عليهم استخدامها .

يقول راي: “هذا هو أقوى دليل حتى الآن على أن الستاتينات تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والموت لدى الرجال الذين يعانون من مستويات عالية من الدهون منخفضة الكثافة في الدم، حيث أن دراستنا تدعم من القول الذي يعتبر تلك الدهون الضارة دافع رئيسي لزيادة مخاطر أمراض القلب، وتشير أيضا إلى أن خفض مستوياتها بالدم قد يوفر فوائد هامة لتقليل نسب الوفاة على المدى الطويل”

و يضيف قائلا: “تحليلنا يثبت بقوة أن السيطرة على نسبة تلك الدهون الضارة بالدم يُترجم إلى وفيات أقل في تلك الفئة من السكان”.

وعقب البروفيسور سير نيلش ساماني، المدير الطبي في مؤسسة القلب البريطانية: “هذا البحث يوضح فوائد الستاتينات للأشخاص الذين لديهم مستويات عالية من الكوليسترول في الدم، ويظهر الفائدة الدائمة وطويلة الأجل  الناتجة من تناول الستاتينات، بما في ذلك أنها تقلل من خطر الموت بسبب أمراض القلب، و تلك النتائج لا يمكن الحصول عليها إلا في دراسة ممتدة لمدة زمنية طويلة كهذه الدراسة” .

و يضيف ساماني: “إن دور الكولسترول في إحداث أمراض القلب قد تم التشكيك فيه من قبل البعض، ولكن هذا البحث قد وفر المزيد من الأدلة على قوة الصلة بينهما، و أظهر لنا عن قرب أهمية الستاتين لمنع أمراض القلب”.

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك رد