طب الجلد

دراسة: فيتامين (د) يساهم في علاج حروق الشمس

حروق الشمس هي إحدى إصابات الجلد التي تنتج عن التعرض المفرط للأشعة فوق البنفسجية للشمس، مما يسبب التهاب واحمرار الجلد . وهذا الالتهاب هو رد فعل من جهاز المناعة تجاه خلايا الجلد التالفة، ‏وقد تصاب بحرق شمسي في أي وقت من أوقات النهار وفي أي فصل من الفصول، برغم أن الشمس تكون في أقصى شدتها ظهرا وفي فصل الصيف.

دراسة فيتامين (د) يساهم في علاج حروق الشمس

وقد أظهرت إحدى الأبحاث السريرية التي أجريت في المستشفيات الجامعية للمركز الطبي كليفلاند أن استخدام جرعات عالية من فيتامين (د) بعد ساعة واحدة من حروق الشمس تقلل إلى حد كبير احمرار الجلد، والتهابه. وقد نشرت نتائج هذه الدراسة مؤخرا في مجلة الأمراض الجلدية Journal of Investigative Dermatology .

ولتحقيق الدراسة، تم اختيار 20 مشاركا عشوائيا للحصول على حبوب لا تحتوي على أي مادة فعالة ومجموعات أخرى تتناول حبوب تحوي 50000 أو 100000 أو 200000 وحدة دولية من فيتامين D بعد ساعة واحدة من الإصابة بحروق شمسية على ذراعهم نتيجة للتعرض  لمصباح صغير للأشعة فوق البنفسجية  . وتابع الباحثون المشاركين لمدة 24، 48، 72 ساعة وبعد أسبوع بعد التجربة وتم جمع خزعات من الجلد لمزيد من الاختبارات. ووجد أن المشاركين الذين تناولوا جرعات أعلى من فيتامين (د) حصلوا على فوائد طويلة الأمد - بما في ذلك تقليل التهاب الجلد بعد 48 ساعة من الحرق. إضافة أيضا إلى تقليل احمرار الجلد وسرعة في عملية إصلاح الجلد المصاب.

يقول كورت لو، كبير الباحثين في الدراسة وأستاذ مساعد في الأمراض الجلدية في المستشفيات الجامعية لمركز كليفلاند "لقد وجدنا أن فوائد تناول فيتامين (د) تعتمد بشكل أساسي على الجرعة".وتابع:  "نحن نفترض أن فيتامين (د) يساعد على تعزيز الحواجز الواقية في الجلد عن طريق الحد من الالتهاب بسرعة، وما لم نتوقعه هو أنه عند جرعة معينة، فإن فيتامين د ليس فقط قادر على منع الالتهاب، بل كان أيضا قادرا على تنشيط جينات إصلاح الجلد".

وتعد التجربة هي الأولى التي تصف فوائد تناول فيتامين (د) كمادة مضادة للالتهابات الحادة. ووفقا للمؤلفين، فإنهم أيضا قد كشفوا عن آلية محتملة وراء كيفية مساعدة فيتامين D في إصلاح الجلد عن طريق قياس نشاط الجينات في الخزعات، . وتشير النتائج إلى أن فيتامين (د) يزيد من مستويات الانزيمات مضادة الالتهابات، أرجيناز –1، وهو إنزيم يعزز إصلاح الأنسجة بعد الضرر ويساعد على تنشيط البروتينات الأخرى المضادة للالتهابات .

وعقب دكتور لو "لن أوصي في هذه اللحظة أن يبدأ الناس تناول فيتامين D بعد حروق الشمس استنادا إلى هذه الدراسة وحدها، ولكن النتائج واعدة وتستحق المزيد من الدراسة". ويخطط لو وزملاؤه لدراسات إضافية يمكن أن تفيد خطط العلاج لمرضى الحروق.

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.