أورام

دراسة: نهج جديد للكشف عن السرطان في وقت مبكر عن اختبارات الدم

تمكن فريق بحثي لأبحاث السرطان من تطوير نهج جديد للكشف عن السرطان بشكل يتفوق على اختبارات الدم التقليدية.

نهج جديد للكشف عن السرطان
دراسة: نهج جديد للكشف عن السرطان في وقت مبكر عن اختبارات الدم

وقد جمع الفريق بقيادة الباحث الرئيسي الدكتور دانيال دي كارفاليو في مركز الأميرة مارغريت للسرطان بين "الخزعة السائلة" ، والتغيرات الوراثية اللاجينية والتعلم الآلي لتطوير اختبار للكشف عن السرطان وتصنيفه في مراحله الأولى، وفقًا للبحث الذي نشر في دورية Nature العلمية.

ولا تصف هذه النتائج طريقة للكشف عن السرطان فقط، ولكنها تبشر بالقدرة على العثور عليه في وقت مبكر عندما يكون علاجه أكثر سهولة قبل ظهور الأعراض بوقت طويل، كما يقول الدكتور دي كارفاليو، أحد كبار العلماء في مركز السرطان.

"نحن متحمسون للغاية في هذه المرحلة".

"تتمثل إحدى المشكلات الرئيسية في الإصابة بالسرطان في كيفية اكتشافه مبكراً. لقد كانت مشكلة، كالبحث عن إبرة في كومة قش".

"فالعثور على طفرة خاصة بالسرطان في الدم أمر صعب_لاسيما في المراحل المبكرة_حيث تكون كمية الحمض النووي للورم في الدم ضئيلة".

نهج جديد للكشف عن السرطان في وقت مبكر

من خلال تحديد التغييرات اللاجينية_فوق الجينية_بدلاً من الطفرات، تمكن الفريق من تحديد آلاف التغيرات الفريدة لكل نوع من أنواع السرطان.

بعد ذلك_باستخدام قاعدة البيانات الضخمة_قاموا بتطبيق تقنية تعلم الآلة لإنشاء نظام قادر على تحديد وجود الحمض النووي الخاص من السرطان ضمن عينات الدم وتحديد نوع السرطان.

وهذا بدوره يحول مشكلة "إبرة واحدة في كومة القش" إلى "آلاف من الإبر في كومة القش"، حيث يحتاج الكمبيوتر للعثور على بعض الإبر فقط لتحديد أي كومة قش تحتوي على إبر.

وقد نجح النهج الجديد في تشخيص أكثر من 700 عينة لأنواع مختلفة من السرطان.

وإلى جانب نتائج المختبر، فإن الخطوات التالية لمزيد من التحقق من صحة هذا النهج تشمل تحليل بيانات الدراسات البحثية الكبيرة على الأفراد، قبل استخدامه بشكل موسع لتشخيص السرطان بشكل مبكر.

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.