دواء باروكسيتين | دواعي الاستخدام والآثار الجانبية

دواء باروكسيتين من أهم مضادات الاكتئاب المعروفة اليوم . 

دعونا نتعرف على تركيبه وآلية عمله وآثاره الجانبية في السطور القادمة. 

تصنيف الدواء

مضادات الاكتئاب. ينتمي إلى مجموعة من الأدوية تُسمى بـ "مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية". 

دواعي استخدام باروكسيتين

يستخدم باروكسيتين لعلاج عدد من الاضطرابات النفسية، مثل:

الشكل الدوائي والتركيز

يتوفر في شكل:

  • أقراص بتركيز 10, 20, 30, 40 ملجم.
  • كبسولات بتركيز 7.5 ملجم.
  • أقراص طويلة المفعول بتركيز 12.5, 25, 37.5 ملجم.
  • معلق فموي بتركيز 10mg/5ml.

السعر

يختلف حسب الدولة والسوق الذي يطرح به، كما أن الأسعار تتغير باستمرار. يُرجى سؤال الصيدلي عن السعر الحالي في منطقتك.

الجرعة الموصى بها

تختلف الجرعة حسب الاستخدام:

الاكتئاب: الجرعة المبدئية هي 20 ملجم يوميًا عن طريق الفم، يمكن زيادتها تدريجيًا بمقدار 10 ملجم كل أسبوع، ولا يجب أن تزيد الجرعة اليومية عن 50 ملجم.

الوسواس القهري: الجرعة المبدئية 20 ملجم يوميًا عن طريق الفم، ويمكن زيادتها تدريجيًا، ولا يجب أن تتعدى الجرعة اليومية 60 ملجم.

نوبات الهلع: الجرعة المبدئية 10 ملجم يوميًا عن طريق الفم، ويتم زيادتها تدريجيًا حتى تصل إلى 40 ملجم، ولا يجب أن تتخطى الجرعة اليومية 60 ملجم.

اضطرابات القلق: الجرعة المبدئية هي 20 ملجم يوميًا عن طريق الفم، ويمكن زيادتها تدريجيًا حتى تصل إلى 50 ملجم.

اضطراب ما بعد الصدمة: الجرعة المبدئية هي 20 ملجم يوميًا عن طريق الفم، ويمكن زيادتها تدريجيًا حتى تصل إلى 50 ملجم.

ملحوظة هامة: الطبيب المختص هو الوحيد المنوط به وصف الجرعة المناسبة لكل مريض على حسب حالته، فاتبع إرشادات الطبيب بدقة، ولا تغير من جرعة الدواء الموصوفة لك من تلقاء نفسك.

موانع استخدام الدواء

لاتتناول الدواء إذا كان لديك حساسية من مادته الفعالة، وأخبر الطبيب أو الصيدلي إذا كنت تعاني حساسية من أي شيء آخر. 

هناك بعض الأمراض قد لا ينفع معها تناول دواء باروكسيتين، أو قد تحتاج إلى أن يغير لك الطبيب الجرعة حسب حالتك. لذا؛أخبر الطبيب بتاريخك المرضي جيدًا، خاصة إذا كنت تعاني من: 

  • أمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم أو السكتة الدماغية.
  • أمراض الكلى أو الكبد.
  • نزيف أو مشكلات في التجلط.
  • نوبات تشنجية أو صرع.
  • الاضطراب ثنائي القطب، أو إذا كنت تتناول أيًا من المواد المخدرة، أو إذا كان ينتابك أفكارًا انتحارية.
  • مرض المياه الزرقاء بالعين. 
  • انخفاض مستوى الصوديوم بالدم. 

تحذيرات قبل استخدام الدواء 

من المهم جدًا أن تخبر طبيبك بجميع الأدوية التي تتناولها في هذه الفترة، حتى وإن كانت أدوية لا تحتاج إلى وصفة طبية أو أعشابًا، وذلك لتجنب التفاعلات الدوائية التي قد ينتج عنها مضاعفات صحية خطيرة.

الآثار الجانبية

من الأعراض الجانبية الشائعة لهذا الدواء:

  • تغيرات في الرؤية. 
  • الشعور بالتعب والضعف والنعاس.
  • رعشة وتعرق.
  • الشعور بالقلق.
  • أرق.
  • فقدان الشهية. 
  • بعض مشكلات الجهاز الهضمي، مثل الإمساك أو الإسهال، والغثيان أو القيء.
  • الصداع.
  • جفاف الفم.

هناك أيضًا أعراض جانبية أخرى أكثر خطورة، ويجب على المريض إذا شعر بها استشارة الطبيب على الفور، مثل:

  • تغيرات حادة في المزاج.
  • الأفكار الانتحارية.
  • الشعور بآلام شديدة أو تورم في العين، أو رؤية هالات حول الضوء.
  • الشعور بألم غير معتاد في العظام، أو حدوث تورم أو كدمات.
  • سهولة حدوث الكدمات.
  • حدوث نزيف غير معتاد من (الأنف أو الفم أو المهبل أو المستقيم)، أو وجود دم مع السعال. 
  • الشعور بأعراض تدل على وجود اضطراب حاد في الجهاز العصبي مثل (التيبس الشديد في العضلات- ارتفاع درجة الحرارة- الارتباك- تسارع وعدم انتظام ضربات القلب- رعشة وتعرق شديدين- الإغماء). 
  • الشعور بأعراض انخفاض الصوديوم في الدم، مثل (الصداع الشديد- الارتباك- الكلام غير الواضح أو غير المنظم- الضعف الشديد- فقدان التناسق العضلي العصبي).

يجب على المريض التوجه إلى أقرب طوارئ مستشفى إذا شعر بأعراض تحسسية، مثل:

  • صعوبة التنفس.
  • تورم في الوجه أو الحلق أو اللسان.
  • طفح جلدي، أو ظهور تقرحات وتقشير بالجلد.
  • حمى.

باروكسيتين والتداخلات الدوائية

تحدث التداخلات أو التفاعلات الدوائية عندما يتم تناول بعض الأدوية أو المواد المختلفة مع بعضها البعض في نفس الفترة، مما قد يؤثر سلبًا في كفاءة الدواء، أو ينتج عنه مضاعفات صحية خطرة. 

لذلك، من الضروري جدًا إخبار الطبيب أو الصيدلي بكل ما تتناوله من أدوية أو مواد قبل البدء في تناول دواء باروكسيتين. 

بعض الأدوية التي يتفاعل معها باروكسيتين دوائيًا:

  • ثيوريدازين (thioridazine)
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، مثل الإيبوبروفين.  
  • الوارفارين. 
  • الاسبرين.
  • بعض الأنواع الأخرى لمضادات الاكتئاب.
  • أدوية الصرع.
  • الأدوية المدرة للبول.
  • الأدوية التي تنظم ضربات القلب.
  • الأدوية التي تعالج الإيدز.
  • بعض الأدوية المخدرة، مثل الترامادول.
  • أدوية الصداع النصفي.

بالطبع، لا يتسع هذا المقال لذكر جميع الأدوية التي تتفاعل مع باروكسيتين، لذا لا بد من إخبار الطبيب أو الصيدلي بما تتناوله من أدوية أو مواد -كما ذكرنا سابقًا. 

الجرعة الزائدة من باروكسيتين

ماذا تفعل إذا تناولت جرعة زائدة؟

يجب عليك الذهاب إلى أقرب طوارئ مستشفى، لأن الجرعة الزائدة من هذا الدواء قد تكون مميتة.

أثر الدواء على الحمل والرضاعة

يصنف هذا الدواء تحت الفئة D، وهو ما يعني أن الدراسات السريرية أثبتت أنه له مخاطرًا وأضرارًا على الأم والجنين، لكن يمكن تناوله إذا كانت الفوائد المرجوة تفوق أضراره، ويجب أن يكون ذلك تحت إشراف الطبيب.

الرضاعة:

يفرز في حليب الثدي، وليس معروفًا -تحديدًا- تأثيره على الرضيع، لكن يجب توخي الحذر عند تناوله.

آلية عمله 

يعاني المرضى المصابين بالاكتئاب أو القلق أو بعض الاضطرابات النفسية الأخرى خللًا في توازن بعض المواد الكيميائية بالدماغ (مثل السيروتونين). يعمل الدواء على استعادة التوازن في مستوى هذه الناقلات الكيميائية ، فيساعد بذلك على إزالة الأعراض الناتجة عن وجود هذا الخلل. 

في النهاية، نذكرك -عزيزي القارئ- أن هذه الأدوية لا تؤخذ إلا تحت إشراف الطبيب وحسب إرشاداته، فلا تتناولها من تلقاء نفسك أو تنصح بها غيرك. 

مع تمنياتنا للجميع بالشفاء العاجل!

المصدر
paroxetine (Rx)Paroxetine

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى