الصحة العامةالطب الباطني

زيادة الوزن فى أى مرحلة عمرية بعد البلوغ تزيد من خطر الوفاة المبكرة

حذرت دراسة جديدة كبيرة أجراها باحثون بمدرسة هارفارد للصحة العامة وجامعة بوسطن من أن زيادة الوزن فى أى مرحلة من حياة الإنسان ما بعد البلوغ تزيد من مخاطر الوفاة المبكرة.

Übergewicht

ووجد الخبراء أن مخاطر الوفاة بأمراض القلب أو السرطان أو المشكلات الصحية الأخرى تتواجد لدى هؤلاء الذين يعانون من زيادة الوزن أو البدانة - حتى ولو بشكل مؤقت - فى أى مرحلة من حياتهم.

وذكرت صحيفة ديلى ميل البريطانية أن علماء قاموا باختبار بيانات من 225 ألف شخص تتراوح أعمارهم بين 25 و91 عاما، لتحليل تاريخ أوزانهم على مدار فترة زمنية بدلا من رصدها فى مرحلة عمرية معينة.

وقال الباحثون إن ذلك كشف أن زيادة الوزن فى أى مرحلة يمكن أن يكون له تأثير ضار على الصحة لاحقا.. وخلص الباحثون إلى أنه كلما ازداد وزن الشخص كلما كان أكثر عرضة لخطر الوفاة المبكرة.

وأوضح الباحثون أنه تم "رصد الارتباط الأقوى على الاطلاق بالوفيات بأمراض القلب والأوعية الدموية" "فبين المجموعة المصابة بزيادة الوزن كانت الخطر للإصابة بأمراض القلب أعلى بنسبة 21% فى حين سجل ارتفاعا شديدا لدى البدناء بشدة ليصل هذا الخطر لنسبة 174%".

المصدر: اليوم السابع – Annals of Internal Medicine

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.