دراسة جديدة تكشف سبب فقدان حاسة الشم والتذوق بعد الإصابة بفيروس كورونا

فقد حاستي الشم والتذوق من أشهر أعراض فيروس كورونا، ولكن الغريب هو استمرار تأثر الحاستين بعد مرور أكثر من 6 أشهر من التعافي من الفيروس. لذلك أُجريت دراسة لتحديد سبب فقدان حاسة الشم والتذوق حتى بعد التعافي من الفيروس. 

سبب فقدان حاسة الشم 

توصل مجموعة من العلماء إلى أن استمرار فقد حاستي الشم والتذوق بعد التعافي من الفيروس قد يرجع إلى وجود عامل وراثي في المصابين. 

وقد نظمت شركة الجينوميات والتكنولوجيا الحيوية، دراسة للتعرف إلى السبب الدقيق لفقد الحاستين، وشملت الدراسة  مجموعة من المشاركين من الولايات المتحدة وبريطانيا. ويعتقد العلماء المشاركين في الدراسة أن فقد الحواس يرجع إلى تلف خلايا الظاهرة الشمية، وهو الجزء المسؤول عن الشم في الأنف. 

تأثر الخلايا الداعمة الموجودة في الظاهرة الشمية؛ نتيجة هجوم الفيروس عليها؛ يؤدي إلى تلف الأعصاب الموجودة بها.

 وتعقيبًا على ذلك وضح الدكتور جاستن تورنر، الأستاذ المساعد في طب الأذن والأنف والحنجرة في "جامعة فاندربيلت" والذي لم يكن جزءا من الدراسة، أن كيفية انتقال الفيروس من العدوى إلى تأثر حاسة الشم ليس واضح حتى الآن، ولا نعرف لماذا يؤثر الفيروس على الخلايا الشمية في بعض الأشخاص دون الآخرين. 

اقرأ أيضًا: 

الاختلافات الجينية هي السبب 

وقد أوضحت الدراسة أن موقع جيني الشم والتذوق على الكروموسوم يرتبط بفقد الحاستين بعد الإصابة بالفيروس.

 ومن بين مجموعة مكونة من أكثر من 6000 شخص، اختفت حاستي الشم والتذوق في قرابة 68% منهم. وبعد مقارنة الاختلافات الجينية بين المجموعتين، وجد فريق الدراسة منطقة من الجينوم (الشريط الوراثي) مرتبطة بذلك، وتحديدًا جيني UGT2A1 وUGT2A2؛ مما يفسر سبب فقدان حاسة الشم والتذوق في مجموعة دون أخرى. 

ولكن يحتاج العلماء إلى دراسة تفصيلية؛ لتحديد كيفية التعبير عن تلك الجينيات، والتعرف على دورها في الإشارات الشمية؛ لاكتشاف علاج مناسب يساعد في عودة الحواس إلى طبيعتها بعد التعافي من الفيروس. 

الفئات المعرضة لفقد حاستي الشم والتذوق 

وقد كشفت الدراسة عن معلومات وحقائق حول فقد حاستي التذوق والشم، مثل: 

  • متحور اوميكرون لا يؤثر على الحاستين. 
  • النساء أكثر عرضة لفقد الحاستين بنسبة 11%. 
  • البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 26 و35 يشكلون نسبة 73% ممن فقدوا الحاستين. 

اقرأ أيضًا عن دواء يوفيللين Euphillin أحد الأدوية الجهاز التنفسي.

المصدر: Genetic risk factor found for Covid-19 smell and taste loss, researchers say

ساره محمد

طبيب ساره محمد حسن، حاصلة على بكالريوس طب وجراحة، وأعمل كطبيب أشعة وكاتب محتوى طبي. هدفي نشر الوعي الطبي، وإثراء المحتوى العربي، وتقديم معلومات طبية صحيحة وبطريقة مبسطة للقارئ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى