الاكتشافات الطبيةالجهاز التنفسي

شركة أسترا زينيكا تُعلن أن لقاحها قد يكون جاهزًا للاستخدام بشكل نهائي خلال ديسمبر المقبل

صرح باسكال سوريوت _المدير التنفيذي بشركة أسترا زينيكا للصناعات الدوائية_ أن اللقاح الذي تنتجه الشركة بالتعاون مع باحثو جامعة أوكسفورد قد يكون متاحًا وجاهزًا للاستخدام بحلول نهاية شهر ديسمبر المقبل.

أسترا زينيكا
شركة أسترا زينيكا تُعلن أن لقاحها قد يكون جاهزًا للاستخدام بشكل نهائي خلال ديسمبر المقبل

وأكد سوريوت أن شركته تنتظر الموافقة الرسمية من الهيئات الدولية وإدارة الغذاء والدواء، وذلك قبل البدء في إجراءات طرح وتوزيع اللقاح.

وقال: "إننا نوافي الجهات المسؤولة بالبيانات الخاصة بلقاحنا أولًا بأول، وكلما كان الحصول على الموافقة سريعًا كلما تمكننا من طرح لقاحنا في وقت مبكر".

وأضاف: "ربما نقوم بتطعيم الأشخاص باستخدام لقاحنا المنتظر بحلول نهاية شهر ديسمبر المقبل، أو مطلع شهر يناير من العام القادم".

وقد أشارت العديد من الدراسات السابقة واستطلاعات الرأي العلمية أن لقاح أسترا زينيكا وأوكسفورد هو أحد أقوى اللقاحات المحتملة لمواجهة تفشي وباء كورونا عالميًا؛

حيث تم اختياره كأحد اللقاحات الواعدة في السباق نحو إيجاد لقاح آمن وفعال خلال تلك الفترة.

يقول سوريوت: "لا نهدف للربح المادي أو لجني الأموال أبدًا من خلال اللقاح، كما لا نعلم عدد الجرعات التي يحتاجها الشخص الواحد لتحقيق الحصانة التامة ضد العدوى".

"إننا نأمل أن تستمر فعالية اللقاح لعدة سنوات، فهذا سيساهم في تحجيم انتشار الفيروس بشكل كبير _جنبًا إلى جنب مع وسائل المواجهة الأخرى".

وأكد سوريوت أن الشركة لن تسعى للربح قبل قدوم عام 2022، وذلك حتى يتسنى لها التأكد من فعالية لقاحها وعدد الجرعات اللازمة لكل شخص والتكلفة الفعلية لإنتاج اللقاح.

للمزيد من معلومات عن فيروس كورونا المُستجد (COVID-19) طالع الموضوعات الآتية:

إليك عزيزي القارئ: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا المُستجد وكيفية التشخيص والوقاية (أسئلة وأجوبة)

أطباء مستشفيات العزل: دليل علاج والتعامل مع اعراض البرد والالتهاب الرئوي في ظل وباء كورونا

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى