الجهاز التنفسي

شركة ساينوفاك بيوتك تُعلن عن استعدادها لإنتاج 100 مليون جرعة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا بمجرد الموافقة عليه دوليًا

أعلنت شركة ساينوفاك بيوتك الصينية (Sinovac Biotech) عن استعدادها لإنتاج 100 مليون جرعة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا المُستجد بمجرد الموافقة عليه دوليًا؛ وذلك بعد ثبوت نجاحه على حيوانات التجارب.

100 مليون جرعة من اللقاح
شركة ساينوفاك بيوتك تبدأ في إنتاج 100 مليون جرعة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا بعد نجاحه على البشر

وأشار المسؤولون أن المرحلة الأولى من التجارب قد شملت مجموعة كبيرة من حيوانات المُختبر، وأنها قد مُنحت مناعة كاملة ضد الإصابة بالفيروس بعد تلقي اللقاح.

بينما شملت المرحلة الثانية من التجارب 144 متطوعًا من البشر، وأنهم لا يزالون قيد المتابعة للتأكد من سلامته وفعاليته.

وذكرت التقارير الإخبارية_والتي نشرتها صحيفة France 24_أن الشركة قد أطلقت اسم كورونافاك (Coronavac) على لقاحها الجديد، كما تأمل أن يؤدي دوره في حماية البشرية من فيروس كورونا المُستجد على أتم وجه.

وقد صرحت الشركة بأنها قد اعتمدت بالفعل خطة لإنتاج 100 مليون جرعة من كورونافاك، وتعبئتها وتغليفها تمهيدًا لإرسالها إلى السلطات الطبية الصينية المُختصة بمجرد حصوله على موافقة هيئة الغذاء والدواء (FDA) ومنظمة الصحة العالمية (WHO).

الشركة استعدادها بالفعل في تنفيذ خطتها

يُذكر أن شركة ساينوفاك بايوتك من الشركات الرائدة عالميًا في إنتاج اللقاحات؛ فقد سبق كورونافاك إنتاج اللقاحات المُضادة لفيروسات الكبد الوبائية A و B، وأنفلونزا الطيور والخنازير.

وتُعلق سارة جيلبرت_الأستاذة في علم اللقاحات بجامعة أوكسفورد_قائلة: "إنني أثق بشدة في النجاح المتوقع للقاح الجديد؛ فالتقنية المُستخدمة خلال تصنيعه فعالة للغاية ضد الفيروسات التاجية".

وقد تم إعداد اللقاح الجديد عن طريق حقن فيروس الأنفلونزا الموسمية المُعطل بالمادة الوراثية لفيروس كورونا المُستجد.

وهو ما يستثير الجهاز المناعي في البشر نحو إنتاج أجسام مضادة لتلك المادة الوراثية؛ مع إمكانية التعرف على الفيروس عند حدوث العدوى في وقت لاحق.

وقد استطاعت جامعة أوكسفورد الحصول على عينات تجريبية من اللقاح، واختبار فعاليته سريريًا على 550 متطوع.

وتُشير النتائج الأولية أن اللقاح فعال للغاية في منع الإصابة بفيروس كورونا الحالي، حيث ظلت القرود التي تلقته مٌحصنةً تمامًا حتى بعد تعريضها لجرعات مكثفة من الفيروس.

للمزيد من معلومات عن فيروس كورونا المُستجد (COVID-19) طالع الموضوعات الآتية:

إليك عزيزي القارئ: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا المُستجد وكيفية التشخيص والوقاية (أسئلة وأجوبة)

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب والجراحة.. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى