علماء يكتشفون فئة جديدة من المضادات الحيوية التي تُهاجم البكتيريا بطريقة غير مسبوقة

توصل فريق من الباحثين إلى اكتشاف فئة جديدة من المضادات الحيوية التي تُهاجم البكتيريا بطريقة غير مسبوقة؛ والتي من المُتوقع أن تُحدث طفرة في مجال مقاومة الميكروبات.

فئة جديدة من المضادات الحيوية
علماء يكتشفون فئة جديدة من المضادات الحيوية التي تُهاجم البكتيريا بطريقة غير مسبوقة

حيث وجد الباحثون أن مادة الكربوميسين (المٌكتشفة حديثًا) ومادة الكومبليستاتين (محدودة الانتشار) يمتلكان قدرة فريدة على قتل البكتيريا بطريقة لم تٌرى من قبل.

حيث تعمل تلك المواد_التي تنتمي إلى فئة من المضادات الحيوية تُسمى الجليكوببتيدات_على عرقلة الجدار الخلوي للبكتيريا عن تأدية وظائفه الحيوية.

وقد أظهرت التجارب التي أُجريت على الفئران أن تلك الفئة من المضادات الحيوية يُمكنها منع الالتهابات المُصاحبة لعدوى المُكورات العنقودية الذهبية (MRSA)؛ وهي إحدى السلالات البكتيرية المقاومة للمضادات الحيوية والتي تُسبب العديد من الإصابات الخطيرة.

يقول بيث كولب_خبير الكيمياء الحيوية والعلوم الطبية-جامعة مكماستر: "تمتلك البكتيريا جدارًا منيعًا يُحيط بها من الخارج، يمنحها شكلًا مميزًا ويحميها".

"إن المضادات الحيوية مثل البنسلين تقتل البكتيريا عن طريق منع بناء هذا الجدار".

"ولكن المضادات الحيوية التي اكتشفناها تقوم بالعكس تمامًا؛ فهي تحافظ على صلابة وتماسك هذا الجدار مما يمنعه من الانقسام خلال عملية تكاثر البكتيريا".

ويضيف: "من أجل أن تنمو الخلية يجب أن تنقسم وتتوسع؛ فإذا قمنا بزيادة صلابة جدارها الخارجي فإن الأمر يكون أشبه بالسجن".

ومن بين عائلة الجليكوببتيدات المعروفة؛ وجد الباحثون أن الكربوميسين والكومبليستاتين وحدهما يمتلكان تلك القدرة لمقاومة البكتيريا.

وقد تم التأكد من آلية عمل تلك المضادات الحيوية الجديدة عن طريق استخدام أدق تقنيات التصوير الخلوي الحديثة.

وقد صرح كولب_من خلال دراسته المنشورة في مجلة Nature_أن التجارب لا تزال مستمرة للتأكد من فعالية المضادات الحيوية الجديدة في مواجهة السلالات الأكثر ضراوة من البكتيريا؛ لا سيما المُقاومة منها.

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى