طب العيون

قطرة جديدة للعين قد تحل محل النظارات الطبية نهائيا

تمكن باحثون من مركز شاري زيديك الطبي وجامعة بار إيلان في إسرائيل، من تطوير نوع جديد من قطرات العين تعمل بتقنية النانو تكنولوجي، والتي يمكنها إصلاح عيوب الإبصار سواء قصر النظر أو بعد النظر على حد سواء، ولكن حتى الآن لم يتم اختبار هذا النوع الجديد من القطرات "نانودروبس - nanodrops" إلا على القرنيات الخاصة بالخنازير.

قطرة جديدة للعين قد تحل محل النظارات الطبية نهائيا

يقول ديفيد سمادجا، أحد أطباء العيون الذين عملوا على تطوير هذه القطرات لجريدة Jerusalem Post: "إن هذه النوع الجديد من قطرات العين لهو" مفهوم جديد لتصحيح عيوب الإبصار".

ووفقا للمعهد الوطني للعيون، يمكن أن يعاني كل من الأطفال والبالغين على حد سواء من قصر النظر أو بعد النظر. ويعاني حوالي خمسة إلى 10 % من الأمريكيين من بعد النظر، على عكس قصر النظر الذي يؤثر حاليا على حوالي 42 % من الأمريكيين الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 54 عاما.

وأوضح سمادجا أن نانودروبس (nanodrops) يمكن أن تستخدم لأكثر من مجرد تصحيح القرنيات، فيمكن استخدامها لاستبدال العدسات متعددة البؤر أيضا، والتي من شأنها أن تسمح للمرضى بالتركيز على الأجسام أيا كان بعدها عن العين.

وفي حين أن هذه التقنية تبدو واعدة، فإن سمادجا لم يحدد عدد المرات التي تحتاج فيها لاستخدام قطرات العين من أجل إصلاح القرنية، أو استبدال النظارات نهائيا. وعلاوة على ذلك، ما هي الدراسات الإضافية التي يتعين القيام بها قبل الانتقال إلى التجارب البشرية، إضافة إلى أنه لم يتم تحديد ما إذا كانت قطرة العين هذه سامة للإنسان أم لا.

ويعد البصر واحدا من أهم الحواس لدينا، ويواصل العلماء البحث عن طرق للحفاظ عليه وتحسينه. جنبا إلى جنب مع قطرات (نانودروبس) فقد بدأ العمل لتحديد ما إذا كانت الخلايا الجذعية يمكنها أن تعالج التنكس البقعي (macular degeneration) بشكل فعال ، وغيرها من الاكتشافات التي تعد طرقا جديدة لتحسين حواسنا وقدراتنا.

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.