كليناسين Clinacyn

- الدواء:

كليناسين Clinacyn.

- التركيب (المادة الفعالة – الأسم العلمي):

Clindamycin – كلينداميسين.

 

تحتوي نشرة الدواء على:

1- تصنيف الدواء 6- موانع استعمال الدواء 11- أثر الدواء على الحمل والرضاعة
2- البلد التي طرح فيها الدواء 7- محاذير استعمال الدواء 12- الأثر الطبي للدواء (كيفية عمله)
3- دواعي الاستعمال 8- الأثار الجانبية للدواء 13- الحركيات الدوائية
4- الشكل الدوائي والسعر 9- التفاعلات الدوائية مع الدواء 14- الشركة المنتجة
5- جرعة الدواء 10- الجرعة الزائدة اعراضها وعلاجها 15- بدائل الدواء

- التصنيف:

مضاد حيوي

لينكوزاميد

 

- البلد التي طرح فيها الدواء:

مصر – السعودية – الأردن – السودان – سوريا – لبنان – اليمن – الأمارات – عمان – الخليج.

- دواعي الاستعمال:

الاستخدامات الرئيسية

  • عدوى العظام والمفاصل: علاج العدوى التي تصيب العظام والمفاصل، بما في ذلك التهاب العظام والنقي الدموي بسبب بكيتيريا المكورات العنقودية الذهبية ويُستخدم كعلاج مساعد في العمليات الجراحية لعلاج عدوى العظام والمفاصل المزمنة.
  • عدوى الجهاز التناسلي: علاج عدوى الجهاز التناسلي بما في ذلك التهاب البطانة الداخلية، خراج أنبوب المبيض بغير المكورات العنقودية، التهاب أنسجة الحوض الخلوية، وعدوى المهبل بعد الجراحة والذي يحدث بسبب ميكروبات لا هوائية.
  • عدوى داخل البطن: علاج أي عدوى داخل البطن، بما في ذلك التهاب الغشاء البريتوني، وأي خراج داخل البطن بسبب ميكروبات لا هوائية.
  • عدوى الجهاز التنفسي السفلي: بما في ذلك الالتهاب الرئوي، والدبيلة، وخراج الرئة الناتجين عن ميكروبات لا هوائية، وبكتيريا العقد الرئوية، والمكورات العنقودية (ما عدا المكورات العنقودية البرازية)، والمكورات العنقودية الذهبية.
  • تسمم الدم: علاج تسمم الدم الذي يحدث بسبب المكورات العنقودية الذهبية، والمكورات العنقودية (ما عدا المكورات العنقودية البرازية)، والميكروبات اللا هوائية.
  • عدوى الجلد والأنسجة الرخوة: علاج عدوى الجلد والأنسجة الرخوة الذي يحدث بسبب أبراج المكورات العنقودية، والمكورات العنقودية الذهبية، والميكروبات اللا هوائية.

الاستخدامات الفرعية

  • الجمرة الخبيثة

بناءً على المؤتمرات التي عقدها خبراء مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في علاج مرض الجمرة الخبيثة والوقاية منه لدى البالغين، فإن الكلينداميسين فعّال ويعتبر بديلًا جيدًا للوقاية من الجمرة الخبيثة الجلدية أو علاجها؛ كما أنه العلاج الأول بمساعدة مضادات الميكروبات الأخرى لحالات الجمرة الخبيثة الجهازية.

  • بابسيا

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية (IDSA) للتقييم الإكلينيكي، وعلاج كل من مرض لايم، وأنابلازما المحببات البشرية، والبابسيا والوقاية منهم، فإن الكلينداميسين مع الكينين فعّال ويوصى به في علاج البابسيا.

  • التهاب المهبل البكتيري

بناءً على إرشادات مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها لعلاج الأمراض المنقولة جنسيًا، فإن تناول الكلينداميسين عبر الفم فعّال ويوصى به كعلاج بديل للمصابات بالتهاب المهبل البكتيري.

  • العضّات، لعلاج العضات البشرية أو الحيوانية والوقاية منها

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية لتشخيص وعلاج عدوى الجلد والأنسجة الرخوة، فإن الكلينداميسين يستخدم مع دواء من الجيل الثاني أو الثالث من السيفالوسبورين، أو الليفوفلوكساسين، أو السالفاميثازول والتراي ميثوبريم، وهو فعّال ويوصى به كعلاج بديل للجروح الناتجة عن العضات البشرية أو الحيوانية.

  • التهاب القدم السكري، البسيط أو المتوسط

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية لتشخيص وعلاج التهاب القدم السكري، الكلينداميسين علاج فعّال ويوصى به لالتهاب القدم السكري البسيط بسبب بكتيريا المكورات العنقودية الذهبية أو المكورات العنقودية، ويُستخدم مع السيبروفلوكساسين أو الليفوفلوكساسين لعلاج التهاب القدم السكري المتوسط.

  • التهاب بطانة القلب، للوقاية (لعمليات الأسنان أو الجهاز التنفسي الغازية) (بديل فعّال للمرضى الذين يصابون بالحساسية من البنسلين)

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية لأمراض القلب للوقاية من عدوى التهاب بطانة القلب، الكلينداميسين علاج فعّال ويوصى به كعلاج بديل للوقاية من العدوى المسببة لالتهاب بطانة القلب المتعلقة بعمليات الأسنان أو الجهاز التنفسي الغازية لمرضى القلب الذين يعانون من أمراض القلب ولديهم حساسية من البنسلين والأمبسلين.

  • المكورات العقدية مجموعة ب، وقاية الأم لحماية إصابة الجنين بالعدوى

بناءً على إرشادات الكلية الأمريكية لطب النساء والولادة للوقاية من المرض المبكر بالمكورات العقدية مجموعة ب في حديثي الولادة، فالكلينداميسين الوريدي فعّال ويوصى به مع المرضى المعرضين لخطر الإصابة بحساسية شديدة من البنسلين أ إذا أظهر عزل البكتيريا حساسية للكلينداميسين.

  • التهاب الغدد العرقية

تشير نتائج دراسة تطلعيّة، مراقبة، ودراسة رجعية، إلى أن استخدام الكلينداميسين مع الريفامبين مفيد في علاج التهاب الغدد العرقية.

  • الملاريا

بناءً على إرشادات مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بخصوص علاج الملاريا: في الإرشادات الموجهة للمهنيين الإكلينيكيين، فإن الكلينداميسين فعّال ويوصى به كعلاج بديل للملاريا.

  • حمى نقص العدلات، علاج تجريبي للمرضى الذين تقل خطورة إصابتهم بالسرطان (علاج بديل للمرضى المصابين بحساسية من البنسلين)

تشير نتائج دراسة تطلعيّة، عشوائية، شفافة إلى أن الكلينداميسين (مع السيبروفلوكساسن) يناسب المصابين بحمى العدلات الذين تقل خطورة إصابتهم بالسرطان. بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية أن استخدام مضادات الميكروبات في علاج المصابين بنقص العدلات وإرشادات الجمعية الأمريكية لطب الأورام لعلاج المصابين بحمى نقص العدلات، فالكلينداميسين (مع السيبروفلوكساسين) فعّال ويوصى به في علاج حمى نقص العدلات للمصابين بها وتقل خطورة إصابتهم بالسرطان.

  • العدوى السنية

تشير نتائج دراستين عشوائتين، متطلعتين، عمياوين (واحدة فردية التعمية، وواحدة مزدوجة التعمية) إلى أن استخدام الكلينداميسين فعّال في علاج العدوى السنية.

  • علاج ذات الرئة بالمتكيسة الجؤجؤية

بناءً على إرشادات وزراة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية للوقاية من العدوى الانتهازية مع الإيدز وعلاجها للبالغين والمراهقين، فالكلينداميسين (مع الكينين) فعّال ويوصى به كعلاج بديل مع ذات الرئة بالمتكيسة الجؤجؤية.

  • ذات الرئة بسبب المكورات العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلن

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية لعلاج أي عدوى بالمكورات العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلين، فالكلينداميسين فعّال ويوصى به في علاج ذات الرئة بسبب هذه البكتيريا.

  • عدوى المفصل الصناعي

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية للأمراض المعدية لعلاج عدوى المفصل الصناعي، فالكلينداميسين فعّال ويوصى به كعلاج بديل لعدوى المفصل الصناعي بسبب بكتيريا البروبيونية العدية.

تشير الدراسات السريرية إلى دور الكلينداميسين كعلاج مزمن لعدوى المفصل الصناعي الذي يحدث بسبب المكورات العنقودية المقاومة للميثسيلين.

  • التهاب الجيوب الأنفية البكتيري الحاد

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية لمكافحة العدوى لالتهاب الجيوب الأنفية البكتيري الحاد لدى الأطفال والبالغين، فالكلينداميسين (مع السيفيكزيم أو السيفبودوكزيم) فعّال ويوصى به في علاج التهاب الجيوب الأنفية البكتيري الحاد.

تشير الخبرة السريرية إلى دور الكلينداميسين (مع السيفيكزيم أو السيفبودوكزيم) في علاج التهاب الجيوب الأنفية البكتيري الحاد.

  • التهاب الحنجرة من المكورات العنقودية (مجموعة أ) والحامل المزمن

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية لتشخيص وعلاج التهاب الحنجرة بسبب المكورات العنقودية (مجموعة أ)، فالكلينداميسين فعّال ويوصى به كعلاج بديل لالتهاب الحنجرة بسبب المكروات العنقودية وأحد خيارات علاج الحامل المزمن.

  • الوقاية في الجراحة

بناءً على إرشادات الجمعية الأمريكية لصيادلة النظام الصحي للوقاية من الميكروبات في العمليات الجراحية، فالكلينداميسين مضاد حيوي بديل للمصابين بحساسية البيتا لاكتام ويحتاجون لجراحة وقائية، كما أنه فعّال ويوصى به في العديد من العمليات الجراحية.

  • داء المقوّسات، والتهاب السحايا، والتهاب الرئة (علاج/وقاية على الأمد الطويل)

بناءً على إرشادات وزارة الصحة والخدمات البشرية الأمريكية للوقاية من العدوى الانتهازية للمصابين بالايدز وعلاجها، فالكلينداميسين (مع البيريميثامين والليوكوفورين) هو علاج فعّال ويوصى به كبديل للحفاظ على العلاج طويل الأمد لداء المقوّسات، والتهاب السحايا، وذات الرئة.

 

- الشكل الدوائي والسعر:

اسم الدواء التركيز الشكل الدوائي عدد الشرائط
Clinacyn 150 مجم كبسولات 16 كبسولة
  1% محلول عبوة
  300 مجم كبسولات 16 كبسولة

- الجرعة:

جرعة البالغين المعتادة لعلاج العدوى البكتيرية

عبر الفم:
العدوى الخطيرة: 150 إلى 300 مجم عبر الفم كل 6 ساعات.
العدوى الأكثر خطورة: 300 إلى 450 مجم عبر الفم كل 6 ساعات.

بالحقن:
العدوى الخطيرة: 600 إلى 1200 مجم عبر الوريد أو في العضل في اليوم الواحد، مقسمة على 2 إلى 4 جرعات متساوية.
العدوى الشديدة: 1200 إلى 2700 مجم عبر الوريد أو في العضل في اليوم الواحد، مقسمة على 2 إلى 4 جرعات متساوية.
العدوى الأكثر خطورة: حتى 4800 مجم بالتسريب عبر الوريد في اليوم الواحد.

ملاحظات:
-لا يوصى بأخذ حقنة عضل جرعتها أكبر من 600 مجم.
- لا يوصى بأخذ جرعة أكبر من 1200 مجم بتسريب عبر الوريد خلال ساعة.
- في علاج العدوى بالبكتيريا اللا هوائية، يُستخدم الكلينداميسين بالحقن كعلاج مبدئي وبعدها ينتقل المريض للعلاج عبر الفم عندما تسمح حالته.
- يجب استخدام الكلينداميسين مع المصابين بحساسية للبنسلين أو الذين لا يستطيعون تناول البنسلين لأي سبب كان.
- قد تتطلب الحالة العلاج بمجموعة من المضادات الحيوية وفقًا لبروتوكول العلاج المتبّع.

الاستخدامات:
العدوى الخطيرة بسبب الميكروبات:
- المكورات العقدية، المكورات العنقودية، المكورات الرئوية، بما في ذلك العدوى الخطيرة في الجهاز التنفسي، والجلد، والأنسجة الرخوة.
-البكتيريا اللاهوائية، بما في ذلك عدوى الجهاز التنفسي الخطيرة، والعدوى الخطيرة في الجلد، والأنسجة الرخوة، وتسمم الدم، والعدوى داخل البطن، وعدوى الحوض والأعضاء التناسلية الأنثوية.
- علاج العدوى التي تصيب العظام والمفاصل، بما في ذلك التهاب العظام والنقي الدموي بسبب بكيتيريا المكورات العنقودية الذهبية ويُستخدم كعلاج مساعد في العمليات الجراحية لعلاج عدوى العظام والمفاصل المزمنة.

جرعة الأطفال المعتادة لعلاج العدوى البكتيرية

عبر الفم:
وزن الجسم 10 كجم أو أقل:
أقل جرعة يوصى بها:37.5 مجم عبر الفم ثلاث مرات يوميًا.

وزن الجسم 11 كجم أو أكثر:
العدوى الخطيرة: 8 إلى 12 مجم/كجم عبر الفم في اليوم الواحد، مقسمة على 3 إلى 4 جرعات متساوية.
العدوى الشديدة: 13 إلى 16 مجم/كجم عبر الفم في اليوم الواحد، مقسمة على 3 إلى 4 جرعات متساوية.
العدوى الشديدة: 17 إلى 25 مجم/كجم عبر الفم في اليوم الواحد، مقسمة على 3 إلى 4 جرعات متساوية.

 

علاج بديل:
العدوى الخطيرة: 8 إلى 16 مجم/كجم عبر الفم في اليوم الواحد، مقسمة على 3 إلى 4 جرعات متساوية.
العدوى الأكثر خطورة: 16 إلى 20 مجم/كجم عبر الفم في اليوم الواحد، مقسمة على 3 إلى 4 جرعات متساوية.

الحقن:
بعمر شهر أو أقل: 15 إلى 20 مجم/كجم بالتسريب الوريدي في اليوم الواحد مقسمة على 3 إلى 4 جرعات متساوية؛ الجرعة الأقل ستكفي الرضّع الذين وُلدوا مبكرًا.
من شهر إلى 16 سنة:

الجرعة حسب وزن الجسم: 20 إلى 40 مجم عبر الوريد أو في العضل في اليوم الواحد، مقسمة على 3 إلى 4 جرعات متساوية.تُستخدم جرعة أكبر في العدوى الأكثر خطورة.

الجرعة حسب مساحة الجسم:
العدوى الخطيرة:350 مجم/م2 بالتسريب عبر الوريد أو في العضل في اليوم.
العدوى الشديدة: 450 مجم/م2 بالتسريب عبر الوريد أو في العضل في اليوم.

17 سنة أو أكبر: جرعة البالغين المعتادة.
المدة: 10 أيام على الأقل للعدوى ببكتيريا المكورات العقدية بيتا.

ملاحظات:
-لا يوصى بأخذ حقنة عضل جرعتها أكبر من 600 مجم.
- لا يوصى بأخذ جرعة أكبر من 1200 مجم بتسريب عبر الوريد خلال ساعة.
- يُستخدم الكلينداميسين بالحقن كعلاج مبدئي وبعدها ينتقل المريض للعلاج عبر الفم عندما تسمح حالته.
- يجب استخدام الكلينداميسين مع المصابين بحساسية للبنسلين أو الذين لا يستطيعون تناول البنسلين لأي سبب كان.
- قد تتطلب الحالة العلاج بمجموعة من المضادات الحيوية وفقًا لبروتوكول العلاج المتبّع.

الاستخدامات:
العدوى الخطيرة بسبب الميكروبات:
- المكورات العقدية، المكورات العنقودية، المكورات الرئوية، بما في ذلك العدوى الخطيرة في الجهاز التنفسي، والجلد، والأنسجة الرخوة.
-البكتيريا اللاهوائية، بما في ذلك عدوى الجهاز التنفسي الخطيرة، والعدوى الخطيرة في الجلد، والأنسجة الرخوة، وتسمم الدم، والعدوى داخل البطن، وعدوى الحوض والأعضاء التناسلية الأنثوية.
- علاج العدوى التي تصيب العظام والمفاصل، بما في ذلك التهاب العظام والنقي الدموي بسبب بكيتيريا المكورات العنقودية الذهبية ويُستخدم كعلاج مساعد في العمليات الجراحية لعلاج عدوى العظام والمفاصل المزمنة.

تعديل الجرعة في حالة أمراض الكلى

لا تحتاج الجرعة إلى التعديل.

تعديل الجرعة في حالة أمراض الكبد

لا تحتاج الجرعة إلى التعديل؛ إلا أنه يجب مراقبة وظائف الكبد في حالة المرضى الذين يعانون من فشل كبدي حاد. لم نواجه أي تراكم في الكلينداميسين عند إعطاء جرعة كل 8 ساعات.

 

- الأثار الجانبية: من اهمها

معدل حدوثها غير معروف:

  • آلام البطن
  • ندرة المحببات
  • فرط الحمضات
  • إسهال
  • فرط نمو الفطريات
  • التهاب القولون الغشائي الكاذب
  • رد فعل الجسم التحسسي
  • متلازمة ستيفنز جونسون
  • طفح جلدي
  • أرتيكاريا
  • انخفاض ضغط الدم
  • غثيان
  • قيء
  • خراج مكان الحقن العضلي
  • فلة المحببات
  • قلة العدلات
  • قلة الصفائح الدموية
  • التهاب المفاصل
  • فشل كلوي

تم الابلاغ عنها بعد التداول التجاري للدواء:

  • وجود طعم معدني في الفم
  • التهاب القولون بسبب المطثية العسيرة

 

- موانع الاستعمال:

الحساسية من الكلينداميسين، أو اللينكوميسين، أو أي من مكونات الدواء.

 

- محاذير الاستعمال:

تحذيرات الصندوق الأسود

  • أظهرت التقارير حالات إسهال مرتبط بالمطثية العسيرة والتي تتراوح ما بين إسهال بسيط والتهاب قولون حاد وقاتل
  • تفرز المطثية العسيرة سموم أ و سموم ب، والتي تسبب حدوث هذا النوع من الإسهال؛ تزيد فصائل المطثية العيسرة التي تفرز السموم من حالات المرضى والوفاة (عادةً ما تكون مقاومة لمضادات الميكروبات وقد تؤدي إلى استئصال القولون)
  • إذا كان هنالك شك بإصابة المريض بالإسهال المرتبط بالمطثية العسيرة أو تأكدت هذه الإصابة، فيجب التوقف عن تناول المضاد الحيوي الذي لا يستهدف بكتيريا المطثية العسيرة

محاذير

  • الوقاية من التهاب بطانة القلب: لا يُستخدم إلا مع المرضى الذين ترتفع درجة خطورة إصابتهم
  • هناك خطر الإصابة بالتهاب غشاء القولون الكاذب، والعدوى البكتيرية أو الفطرية مع الاستخدام لفترة طويلة؛ يجب التوقف عن تناول الدواء إذا حدثت تقلصات في البطن، أو إسهال، أو خروج للدم أو المخاط مع البراز
  • قد يزيد من خطورة مقاومة البكتيريا للدواء إذا تم استخدامه بدون دليل قوي على وجود عدوى بكتيرية
  • يُستخدم بحذر مع حالات الفشل الكبدي، ويجب مراقبة المرضى تحسبًا لأية مشاكل؛ يجب تقييم إنزيمات الكبد بشكل دوري عند استخدام الدواء مع أمراض الكبد الخطيرة
  • لا يُستخدم في حالة التهاب السحايا بسبب عدم قدرته على تجاوز الأغشية والوصول إلى السائل النخاعي
  • ظهور رد فعل عنيف على الجلد، بما في ذلك انحلال البشرة السمي، فرط الحمضات والأعراض المركزية، متلازمة ستيفنز جونسون، وأظهرت التقارير بعض الحالات القاتلة، يجب التوقف عن العلاج تمامًا إذا ظهر رد فعل قوي
  • ارتبطت المنتجات التي تُستخدم في الحقن وتحتوي على كحول البنزيل بمتلازمة اللهاث ووفاة حديثي الولادة
  • يٌستخدم بحذر مع المصابين بأمراض الجهاز الهضمي خاصةً التهاب القولون
  • لا يتم حقنه كجرعة مركزة؛ يجب تسريبه ببطء على مدار 10 - 60 دقيقة
  • ضع في الاعتبار احتمالية العدوى بالمطثية العسيرة إذا أصيب أي مريض بالإسهال بعد تناول الدواء
  • تتطلب حالات الصدمة التحسسية الخطيرة مساعدةً طبيةً عاجلة وعلاجًا سريعًا بالإبنفرين؛ كما يجب توفير الأكسجين وحقن الكورتيكوستيرويد في الوريد حسب الحالة
  • يُستخدم بحذر مع أي مريض تأتبي
  • يجب أن تتم العمليات الجراحية المشار إليها تحت تأثير المضاد الحيوي
  • لا حاجة لتعديل جرعة الكلينداميسين مع المصابين بأمراض الكلى
  • يجب التوقف عن العلاج بشكل كامل واستبداله بآخر مناسب إذا أُصيب المريض برد فعل تحسسي قوي

 

 

- التفاعلات الدوائية:

لتجنب التداخلات المحتملة مع الأدوية الأخرى، يجب إخبار الطبيب أو الصيدلاني عن أية من الأدوية المتناولة في الوقت الحالي, بعض اهم تلك التفاعلات:

 

تفاعلات دوائية خطيرة ويُمنع الجمع بينها:

  • الأتراكوريوم Atracurium، سيستراكوريوم Cistracurium، بانكورونيوم Pancuronium، روكيورونيوم Rocuronium، فيكرونيوم Vecuronium: يزيد الكلينداميسين من تأثيرهما عن طريق الترافق الحيوي داخل الجسم.
  • لقاح السل BCG الحيوي: يقلّل الكلينداميسين من تأثير اللقاح بحركاته الدوائية.
  • لقاح الكوليرا: يتعارض الكلينداميسين مع لقاح الكوليرا، كما يجب تجنب استخدام لقاح الكوليرا خلال 14 يومًا من تناول المضاد الحيوي.
  • لقاح التايفويد الحيوي: يقلّل الكلينداميسين من تأثير اللقاح بحركاته الدوائية.
  • بوتكس النوع أ: يزيد الكلينداميسين من تأثيره بالترافق الحيوي داخل الجسم. قد يؤدي استخدماهما معًا إلى تثبيط الجهاز التنفسي.
  • سكسنيل كولين Succinylcholine: يزيد الكلينداميسين من تأثيره عن طريق الترافق الحيوي داخل الجسم.

 

تفاعلات دوائية تحتاج لرقابة الطبيب عن كثب:

  • البيزدوكسيفين Bazedoxifene/ الاستروجين المترافق، دايينوجيست Dienogest/ إستراديول فاليريت Estradiol Valerate، إستراديول Estradiol، الاستروجين المترافق الصناعي، إستروبيبيت Estropipate، إيثينيل إستراديول Ethynylestradiol: تقلل أدوية السيفالوسبورين من تأثير الاستروجين المترافق لأنه يؤثر على توازن البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي. ينطبق ذلك على الاستروجين المترافق الذي يتم تناوله عبر الفم. احتمالية فشله كوسيلة منع حمل ضعيفة.
  • الديجوكسين Digoxin: يزيد الكلينداميسين من مستوى تركيز أو تأثير الديجوكسين لأنه يؤثر على توازن البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي.
  • ليترموفير Letermovir: يزيد الليترموفير من تركيز الكلينداميسين لأنه يؤثر على تكسير إنزيم CYP3A4.
  • ميسترانول Mestranol: يقلل الكلينداميسين من تركيز وفعّالية الميسترانول لأنه يؤثر على توازن البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي.
  • ميبوميرسن Mipomersen: يزيد كلٌ منهما من سُمّية الآخر.
  • نيتازوكسانيد Nitazoxanide: يزيد كلٌ منهما من تركيز الآخر.
  • أوزبيميفين Ospemifin: يزيد كلٌ منهما من تركيز الآخر عن طريق المنافسة على الارتباط ببروتينات بلازما الدم.
  • صوديوم بيكوسالفيت/ ماغنسيوم أوكسيد: يقلل الكلينداميسين من تأثيرهم بسبب تدخله في عملية تكسيرهم في الجسم.
  • مضادات ومثبطات فيتامين ك (مثل الوارفارين Warfarin): يزيد الكلينداميسين من التأثير المضاد للتخثر لهذه الأدوية.

 

تفاعلات دوائية تأثيرها بسيط ومحدود:

  • بالسالازيد Balsalazide: يقلّل الكلينداميسين من تأثير وتركيز البالسالازيد عن طريق التأثير على تركيز البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي.
  • بيوتين Biotin: يقلّل الكلينداميسين من تأثير وتركيز البيوتين عن طريق التأثير على تركيز البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي.
  • الإريثيروميسين Erythromycin/ إريثيروميسين إيثيل ساكسينيت Erythromycin Ethylsuccinate/ إريثروميسين لاكتوبيونيت Erythromycin Lactobionate/ إريثروميسين ستيريت Erythromycin Stearate: تقلل هذه الأدوية من تأثير الكلينداميسين عن طريق التضاد الحيوي داخل الجسم، والعكس صحيح.
  • حمض البانتوثينيك Pantothenic: يقلل الكلينداميسين من تركيز أو تأثير هذا الحمض لأنه يؤثر على توازن البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي.
  • بايريدوكسين Pyridoxine: يقلل الكلينداميسين من تأثير أو تركيز البايريدوكسين لأنه يؤثر على توازن البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي.
  • الثيامين Thiamine: يقلل الكلينداميسين من تركيز أو تأثير الثيامين لأنه يؤثر على توازن البكتيريا النافعة في الجسم.

 

- الحمل والرضاعة:

 

  • الحمل:

في التجارب السريرية على الحوامل، لم نجد علاقة بين تناول الكلينداميسين في الفترة الثانية والثالثة من الحمل والتشوهات الخلقية للأجنة.

لا يجب استخدام الكلينداميسين في الفترة الأولى من الحمل إلا في حالات الضرورة؛ لا تتوافر دراسات كافية وموجّهة على النساء الحوامل في الفترة الأولى من الحمل. وحيث أن الدراسات التي تُجرى على الحيوانات لا تعطينا دائمًا تنبؤًا بما قد يحدث مع البشر، فلا يجب استخدام هذا الدواء مع الحمل إلا في حالة الحاجة إليه.

  • الرضاعة:

أظهرت التقارير أن الأم المرضعة تفرز الكلينداميسين في حليب الثدي بحوالي 0.5 إلى 3.8 ميكروغرام/مللي؛ يؤثر الكلينداميسين على توازن البكتيريا النافعة في جسد الرضيع؛ إذا كانت هنالك حاجة لإعطاء الأم المرضعة الكلينداميسين عبر الفم أو بالحقن، فلا حاجة للتوقف عن الرضاعة الطبيعية، إلا أنه يُفضل استخدام أي بديل مناسب له؛ يجب مراقبة الرضيع تحسبًا لأية أعراض جانبية على البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي، مثل الإسهال، أو داء المبيضات (ظهور طفح في الفم، أو الحفاض)، أو وجود دم في البراز ما يدل على احتمالية التهاب القولون.

يجب الموازنة بين فوائد الرضاعة الطبيعية وحاجة الأم لتناول الدواء وأية أعراض أو تأثيرات ستنتج عنه على الطفل بعد ذلك من الدواء أو حالة الأم الصحية.

 

- الأثر الطبي (كيفية عمل الدواء):

يثبط إنتاج البروتين عن طريق الارتباط بالوحدات الصغرى للريبوسوم 50S؛ قاتل أو كابح للبكتيريا بناءً على تركيزه، ونوع الباكتيريا، ومكان العدوى.

 

- الحركيات الدوائية:

 

  • التواجد الحيوي: عبر الفم (سريع؛ 90%)
  • أقصى تركيز له في بلازما الدم: خلال 60 دقيقة؛ 1-3 ساعات (حقن عضلي)
  • التوزيع: 2 لتر/كجم
  • التكسير: الكبد
  • نصف العمر: 2-3 ساعات (البالغين)، 8.7 ساعة (الرضع الذين ولدوا مبكرًا)، 3.6 (الرضع الذين ولدوا في موعدهم)، 2 ساعة (الأطفال)، 4 ساعات (كبار السن)
  • الإخراج: البول (10%) في صورة نشطة، البراز (4%) في صورة نشطة

 

- الشركة المنتجة:

Sigma, Egyptian pharmacist company.

 

- بدائل الدواء:

يمكنك معرفة البدائل المختلفة للدواء بزيارة هذا الموضوع: كلينداميسين.

- يمكنك أن تسأل عن سعر الدواء والبدائل المتاحه له والتي لها نفس الكفاءة وأيهما أقل سعر أو أي تفاصيل أخرى متعلقه بالدواء في التعليقات وسنرد عليك في خلال 24 ساعة.

دكتورة غفران حبيب

Medical educator, General and Medical writer and translator, Pharmacist and SEO specialist.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى