نصائح طبية

ما هي متلازمة رينود وكيف يمكن التعامل معها

هل تشعر ببرودة شديدة في أطرافك؟ هل يتغير لونها إلى اللون الأبيض أو الأزرق أو كلاهما؟ تعرف هذه الظاهرة بـ متلازمة رينود .

ما هي أسباب هذه المتلازمة؟ وكيف يمكن علاجها؟ وهل تشكل خطر على حياة الإنسان! 

أحد الأنظمة الدفاعية للجسم في مواجهة درجات الحرارة المنخفضة، هي انقباض الأوعية الدموية في الأطراف. ولكن انقباض هذه الأوعية بدرجة كبيرة أكثر من اللازم يؤدي إلى ظهور مرض رينود. 

مرض رينود

ظاهرة رينود (Raynaud’s phenomenon)، هي حالة تظهر عند حدوث خلل مؤقت في الإمداد الدموي للأطراف، إما عن طريق انقطاع الإمداد الدموي أو نقص تدفق الدم إلى الجزء المصاب، نتيجة لحدوث نوبات من انقباض الأوعية الدموية، تسمى بالتشنجات الوعائية.  

غالبًا ما تظهر الأعراض على أصابع اليدين والقدمين، إلا أنه يمكن لمرض رينود أن يصيب أجزاء أخرى من الجسم، مثل الفم والأنف والأذنين. 

أنواع متلازمة رينود 

- النوع الأساسي أو الأولي: 

في هذا النوع تبدأ التشنجات الوعائية في الحدوث دون وجود أي مرض آخر يؤدي إلى ظهورها. 

- النوع الثانوي: 

يحدث هذا النوع نتيجة لوجود مرض يؤثر على الأنسجة الضامة في الجسم، مثل الذئبة الحمراء أو التهاب المفاصل الروماتويدي. 

أو قد يحدث نتيجة لتناول بعض العقاقير الطبية مثل حاصرات بيتا وبعض أدوية الصداع النصفي. 

اقرأ أيضًا: 

ما هي متلازمة رينود وكيف يمكن التعامل معها
ما هي متلازمة رينود وكيف يمكن التعامل معها

أعراض مرض رينود

 النساء أكثر عرضة للإصابة بمرض رينود، وغالبًا ما تظهر الأعراض نتيجة لتعرض الشخص لدرجات حرارة منخفضة أو بعد الشعور بتوتر شديد نتيجة للتعرض إلى ضغط نفسي. 

أشهر أعراض رينود، هو التغير في لون المنطقة المصابة، بالأخص تغير لون أطراف الأصابع، إلى اللون الأبيض ثم الأزرق، والأسود في بعض الأحيان، اللون الأحمر بعد توقف التشنجات الوعائية وتدفئة الجسم. 

ليس بالضرورة أن تظهر جميع الألوان عند بدء التشنجات؛ إذ قد يتغير لون الأصابع مباشرة على اللون الأزرق ثم الأحمر. 

يعتمد ظهور أعراض أخرى، بجانب تغير لون الأطراف للبياض ، على نوع متلازمة رينود المصاب بها الشخص؛ إذ إن الشخص المصاب بالنوع الأساسي أو الاولي قد يشعر  بألم بسيط أو وخز في الأصابع يستمر لمدة بضع دقائق، 15 دقيقة في أغلب الأحيان.

 أما الأشخاص المصابين بالنوع الثاني أو الثانوي من مرض رينود، فتكون الأعراض أكثر حدة وتستمر لفترات أطول؛ مما قد يؤدي إلى ظهور بعض المضاعفات مثل تقرحات الأصابع. 

كما يلاحظ أن الأعراض في النوع الأساسي تظهر في كلتا اليدين معًا، على عكس الأعراض في النوع الثانوي. 

هل مرض رينود خطير 

يظهر مرض رينود الأساسي وفجأة دون أن أعراض سابقة، وفي الغالب لا يشكل أي خطر على صحة الإنسان، أما بالنسبة للنوع الثاني فإنه يظهر بناء على وجود مرض آخر من الممكن أن يعرض الشخص للخطر. 

ولكن يفضل زيارة الطبيب في الحالات التالية 

  • إذا كانت الأعراض تعيق الشخص عن ممارسة حياته والقيام بالأعمال اليومية. 
  • زيادة شدة الأعراض مع مرور الوقت. 
  • إذا كان هناك أعراض أخرى مثل ألم في المفاصل أو طفح جلدي أو ضعف في العضلات. 
  • إذا ظهرت الأعراض على طفل أقل من 12 عام. 

كيف اتعامل مع مرض رينود

إذا كان لديك النوع الأول من متلازمة رينود ، يمكنك تغيير بعض العادات لتقليل ظهور الأعراض مثل 

  • عدم تعريض يديك للبرد أو حمايتها عندما لا يمكنك تجنب التعرض لها. 
  • التوقف عن التدخين. 
  • تجنب ارتداء ملابس ضيقة او أي شيء يمكن أن يعيق تدفق الدم إلى الأطراف. 
  • ممارسة الرياضة لتحسين تدفق الدورة الدموية. 
  • إدارة التوتر. 

أما في حال الشعور بالأعراض فيمكنك: 

  • تحريك أو تدليك الجزء المصاب لتحسين تدفق الدم به. 
  • الانتقال إلى مكان أكثر دفئ. 
  • غسل الجزء المصاب بالماء الدافئ. 

يمكن أيضاً تناول بعض الأعشاب التي تساعد في تحسين الدورة الدموية مثل 

  • الزنجبيل. 
  • الروزماري. 

الخلاصة

متلازمة رينود مرض يصيب الأطراف خاصة في فصل الشتاء، يتميز بتغير لون الأصابع إلى اللون الأبيض ثم الأزرق. يمكن تخفيف الأعراض عن طريق تحريك أو تدليك الجزء المصاب، كما يمكن تقليل ظهور الأعراض باستخدام بعض الأعشاب التي تساعد في تحسين الدورة الدموية مثل الزنجبيل. 

اقرأ ايضًا عن دواء بيتالوك Betaloc أحد أدوية مغلقات مستقبلات البيتا. 

المصادر 

ساره محمد

طبيب ساره محمد حسن، حاصلة على بكالريوس طب وجراحة، وأعمل كطبيب أشعة وكاتب محتوى طبي. هدفي نشر الوعي الطبي، وإثراء المحتوى العربي، وتقديم معلومات طبية صحيحة وبطريقة مبسطة للقارئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى