مركز السيطرة على الأمراض: الأعراض المصاحبة لمتحور أوميكرون أقل حدة مما رأيناه في المتحورات السابقة

أظهرت دراسة حديثة نشرها مركز السيطرة على الأمراض الأمريكي (CDC) أن الأعراض المصاحبة لمتحور أوميكرون تُعد _بشكل عام_ أقل حدة مما شوهد خلال فترات تفشي المتحورات السابقة.

الأعراض المصاحبة لمتحور أوميكرون
مركز السيطرة على الأمراض: الأعراض المصاحبة لمتحور أوميكرون أقل حدة مما رأيناه في المتحورات السابقة

حيث تشير الاحصائيات إلى أن نسب الإشغال بداخل المستشفيات ووحدات الرعاية المركزة وأعداد الوفيات أقل بكثير مما قد تم تسجيله خلال فترة انتشار متحور دلتا أو دخول فصل الشتاء من العام الماضي.

وعلى الرغم من سرعة انتشاره مقارنة بنظرائه من المتحورات، إلا أن إجمالي أعداد الوفيات المسجلة نتيجة أوميكرون هي الأقل مقارنة بغيره من السلالات.

ويرى الباحثون أن ذلك يرجع إلى عدة عوامل، كزيادة أعداد الأشخاص الذين تلقوا اللقاحات والمناعة المكتسبة من الإصابات السابقة، وقلة شراسة متحور أوميكرون مقارنة بغيره.

فإذا ما انتقلنا للأرقام نجد أن من بين إجمالي المصابين بفيروس كورونا، يوجد 13% فقط احتاجوا للدخول إلى المستشفى مقارنة بـ 18% خلال نفس الفترة من العام الماضي (أثناء تفشي متحور دلتا)؛

كما نجد أن 7% من المرضى بداخل المستشفى قد توفوا نتيجة مضاعفات الإصابة، مقارنة بـ 12% خلال العام الماضي.

ويؤكد الباحثون أنه حتى مدة إقامة المرضى بداخل المستشفيات قد انخفضت بشكل عام مما قد تم تسجيله في العام الماضي.

يُذكر أن الدراسة قد شملت البيانات الخاصة بأكثر من ثلاثمائة ألف مريض بداخل الولايات المتحدة الأمريكية، تم جمعها من 199 مستشفى في مختلف الولايات.


للمزيد من معلومات عن فيروس كورونا المُستجد (COVID-19) طالع الموضوعات الآتية:

إليك عزيزي القارئ: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا المُستجد وكيفية التشخيص والوقاية (أسئلة وأجوبة)

أطباء مستشفيات العزل: دليل علاج والتعامل مع اعراض البرد والالتهاب الرئوي في ظل وباء كورونا

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى