دم

نتائج استفزازية حول عملية نقل الدم إلى الرجال

دراسة هولندية أفادت أن تلقي الدم من إمرأة سبق لها الحمل، هو أمر محفوف بالمخاطر بالنسبة للرجال الذين أعمارهم أقل من 50 عاماً.

وجدت الدراسة أن الرجال الذين تلقوا الدم من المتبرعات الإناث اللواتي سبق لهن الحمل، كانوا أكثر عرضة للوفاة، مقارنة مع الرجال الذين تلقوا الدم من المتبرعين الذكور.
وعلى النقيض، فإن الرجال الذين تلقوا نقل الدم من نساء لم يسبق لهن الحمل، لم يتعرضوا لخطر الوفاة، مقارنة مع مع الرجال الذين تلقوا الدم من رجال آخرين.

 

كما أظهرت الدراسة أن النساء اللواتي تلقين دماً من متبرعات أخريات سبق لهن الحمل أو لا، لم يكن في خطر الوفاة، مقارنة مع النساء اللواتي تلقين الدم من المتبرعين الذكور.
النتائج استفزازية إن كانت صحيحة وستؤثر على عملية التبرع بالدم ونقل الدم.

تكهن العلماء أن التغيرات التي تحدث في الجهاز المناعي لدى المرأة أثناء الحمل يمكن أن تلعب دوراً في زيادة خطر الوفاة عند الذكور، فقد كان هناك حالات نادرة من الإصابة الرئوية الحادة ذات صلة بنقل الدم، وهي رد فعل التهابي خطير في الرئتين يمكن أن يؤدي للوفاة. وبالمثل فإن تطور الجهاز المناعي لدى النساء في فترة الحمل يمكن ان يؤدي إلى إصابة رئوية حادة عند تلقي الذكور لهذا الدم.

https://www.livescience.com/60702-blood-transfusions-women-men.html

تقييم المستخدمون: 5 ( 3 أصوات)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.