إسبانيا توافق على الدمج بين لقاحي أسترازينيكا وفايزر في تطعيم المواطنين ضد فيروس كورونا

وافقت وزارة الصحة الإسبانية على أسلوب الدمج بين لقاحي أسترازينيكا وفايزر في تطعيم المواطنين ضد فيروس كورونا؛

على أن يتم إعطاء الجرعة الأولى من لقاح أسترازينيكا والجرعة الثانية من لقاح فايزر-بيونتك.

الدمج بين لقاحي أسترازينيكا وفايزر
إسبانيا توافق على الدمج بين لقاحي أسترازينيكا وفايزر في تطعيم المواطنين ضد فيروس كورونا

وذكر المسؤولون أنه سيتم تطبيق برنامج التحصين الجديد على المواطنين الأسبان الذين تقل أعمارهم عن 60 عامًا.

ووفقًا للتصريحات، فإن باحثي جامعة أوكسفورد يدرسون حاليًا التأثير الناتج عن الجمع بين نوعين مختلفين من اللقاحات في تطعيم نفس الشخص؛

وهل ستختلف النتائج إذا تم البدء بلقاح فايزر كجرعة أولى تليها جرعة ثانية من لقاح أسترازينيكا أم لا.

كما يتناول الباحثين أيضًا إمكانية الاستعانة بلقاحي موديرنا ونوفافاكس كلقاحات معززة ضمن برامج التحصين المعتمدة.

يقول جوناثان فان تام _ نائب كبير المسئولين الطبيين في إنجلترا، والمشرف الرئيسي على الدراسة: "إننا نسعى جاهدين للوصول إلى الطريقة المثلي التي ستمكننا من القضاء على فيروس كورونا بشكل فعال".

"من الممكن أن يفيدنا الجمع بين اللقاحات المختلفة في تعزيز الاستجابة المناعية، وتحقيق مستويات أعلى من الأجسام المضادة التي تدوم لفترات أطول".

يُذكر أن المؤسسة الأمريكية للعلوم المتقدمة "AAAS" قد أعلنت في وقت سابق عن خوضها تجربة لبحث تأثير خلط اللقاحات المختلفة على مستويات الأجسام المضادة الناتجة.

حيث ذكرت المؤسسة أنها قد استعانت بلقاح سبوتنيك الروسي ولقاح أسترازينيكا، لمعرفة الآثار المترتبة على الدمج بينهما في تطعيم الشخص ذاته.

كما أعلنت المؤسسة عن بدء تجربة ثانية تشمل لقاحي أسترازينيكا وفايزر بيونتك، واللذان يعتمدان على تقنيات مختلفة في آلية عملهما.

وأشار الباحثون إلى أنه حتى تلك اللحظة لم يتم الحصول على نتائج واضحة، وأن المؤشرات الأولية لا تزال قيد المناقشة.

المصدر: وكالة رويترز

 

للمزيد من معلومات عن فيروس كورونا المُستجد (COVID-19) طالع الموضوعات الآتية:

إليك عزيزي القارئ: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا المُستجد وكيفية التشخيص والوقاية (أسئلة وأجوبة)

أطباء مستشفيات العزل: دليل علاج والتعامل مع اعراض البرد والالتهاب الرئوي في ظل وباء كورونا

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى