طب الجلد

4 فناجين من القهوة يوميًا تقلل من خطر الإصابة بحب الشباب الوردي بنسبة 20٪

كشفت دراسة جديدة أن شرب 4 فناجين من القهوة يومياً قد يقلل من خطر الإصابة بحب الشباب الوردي (العد الوردي).

يقول الباحثون أن أولئك الذين تناولوا مزيدًا من القهوة قلصوا احتمالية إصابتهم بمرض الجلد الالتهابي بنسبة 20% مقارنة بمن تناولوا كوبًا واحدًا في الشهر.

الإصابة بحب الشباب الوردي
4 فناجين من القهوة يوميًا تقلل من خطر الإصابة بحب الشباب الوردي بنسبة 20٪

ويعتقد الفريق الذي تقوده جامعة براون في بروفيدنس بولاية رود آيلاند أن انخفاض خطر الإصابة المرتبط بشرب القهوة يرجع لخصائصها المضادة للالتهابات وتضيق الأوعية الدموية مما يقلل الاحمرار.

وقد ربطت الأبحاث السابقة شرب القهوة مع الوقاية من أمراض القلب والسرطان والخرف والسكري والاكتئاب.

العد الوردي - الوردية

ويعد مرض الوردية مرضًا مزمنًا شائعًا يتسبب في احمرار واحتقان الجلد.

وقد تستمر الأعراض لمدة أسابيع وحتى أشهر قبل أن تختفي.

وفي بعض الأحيان، قد يتم الخلط بين الوردية وحب الشباب الشائع أو ردود الفعل التحسسية أو أمراض الجلد الأخرى.

وما زال أطباء الجلد _حتى الآن_ غير متأكدين من أسباب هذه الحالة.

لكنهم يرون أنها قد تكون بسبب عيوب الأوعية الدموية في الوجه أو بكتيريا القناة الهضمية التي تؤدي لإنتاج مركبات تسبب توسع الأوعية.

ويُعتقد أن الوردية تؤثر على ما يصل لـ16 مليون أمريكي، خاصة النساء البيض في منتصف العمر.

ولا يوجد علاج نهائي للمرض، لكن العلاجات الحالية تعمل على السيطرة والحد من أعراض المرض.

شرب القهوة و خطر الإصابة بحب الشباب الوردي

وللدراسة، خضعت أكثر من 82000 امرأة لاستبيان لتحديد معدل استهلاكهم للقهوة الطبيعية والقهوة منزوعة الكافيين والشاي والمشروبات الغازية والشوكولاته.

وتراوحت إجابات الاستبيان الممكنة بين عدم الاستهلاك إلى ستة مرات أو أكثر في اليوم.

ووجد الباحثون_في الدراسة التي نشرت في دورية JAMA Dermatology_أن أولئك الذين تناولوا كميات كبيرة من القهوة حصلوا على أفضل النتائج.

ومقارنة مع اللواتي استهلكن كوبًا من القهوة شهريًا، فإن تناول 4 أكواب يوميًا ارتبط بانخفاض خطر الإصابة بالوردية بنسبة 20%.

وقد كان الكافيين مهمًا، حيث لم ترتبط القهوة منزوعة الكافيين مع انخفاض المخاطر.

وعلى الرغم من أن الباحثين لم يحددوا سبب العلاقة، لكنهم يفترضون أن الكافيين يسبب تضيق الأوعية، وبالتالي يقلل احمرار الوجه.

وتحتوي القهوة أيضًا على مركبات مضادة للالتهابات، والتي قد تقلل أيضًا من المخاطر.

لكن الفريق البحثي يقول أن هناك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات.

تقول الدكتورة ماكنزي وينر_من قسم الأمراض الجلدية بمستشفى جامعة بنسلفانيا: "تقدم هذه الدراسة دليلا على أن المرضى الذين يعانون من الوردية لا يحتاجون إلى تجنب القهوة".

"كما يقدم لنا جميعًا سببًا آخر للاستمرار في شرب القهوة بانتظام".

معدل تناول القهوة الصحي

اقترحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية استهلاك ما لا يزيد عن 400 مجم من الكافيين أو أربعة فناجين قهوة يومياً.

ومع ذلك_في عام 2015_خلص تقرير اللجنة الاستشارية للسياسات الغذائية الأمريكية إلى أن استهلاك القهوة المعتدل_خمسة أكواب يوميًا_يمكن أن يكون جزءا من نظام غذائي صحي.

ويمكن أن يؤدي استهلاك الكثير من الكافيين للتوتر والدوخة واضطرابات المعدة وسرعة ضربات القلب ، وحتى الهزات العضلية.

لكن الدراسات السابقة_التي أجريت في الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا_وجدت علاقة ثابتة بين شرب القهوة وانخفاض الوفيات من جميع الأسباب.

وقد شمل ذلك مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية ومرض باركنسون والكبد وسرطان الأمعاء وسرطان الرحم.

بالإضافة إلى ذلك، فقد ثبت أن مادة الكافيين غنية بمضادات الأكسدة التي تقلل الالتهاب وتعزز كل من وظائف الرئة وحساسية الجسم تجاه هرمون الأنسولين المتحكم في الجلوكوز.

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.