الصحة العامة

العلماء يكتشفون علاقة بين البكتيريا المقاومة للأدوية ومضادات الاكتئاب

تزايدت في السنوات الأخيرة مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية. وبوجه عام، يعتقد أن الإفراط في استخدام المضادات الحيوية يقود هذا الاتجاه، ولكن يبدو الآن أن المضادات الحيوية ليست السبب الوحيد؛ فقد اكتشف العلماء علاقة بين البكتيريا المقاومة للأدوية ومضادات الاكتئاب.

البكتيريا المقاومة للأدوية ومضادات الاكتئاب
العلماء يكتشفون علاقة بين البكتيريا المقاومة للأدوية ومضادات الاكتئاب

وعلى وجه التحديد، اكتشف باحثون من جامعة كوينزلاند الأسترالية أن عقار الفلوكستين (fluoxetine)_ مثبطات استرداد السيروتونين الاختيارية (SSRI) ، والمكون الرئيسي في مضادات الاكتئاب مثل بروزاك_ يعد أحد الأدوية التي قد تساعد على انتشار مقاومة المضادات الحيوية.

وقد شرع الباحثون خلال الدراسة لإثبات أن المضادات الحيوية ليست وحدها هي المسئولة عن انتشار البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية.

يقول جيان هوا_أحد الباحثين في الدراسة: "ذكرت دراستنا السابقة أن التريكلوسان وهو عنصر شائع في معجون الأسنان يمكن أن يحفز بشكل مباشر مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية."

"كما تساءلنا عما إذا كانت العقاقير الأخرى_من غير المضادات الحيوية مثل الفلوكستين_يمكن أن تحفز مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية."

البكتيريا المقاومة للأدوية ومضادات الاكتئاب

تضمن الاختبار تعريض الإشريكية القولونية (E.coli) لتركيزات مختلفة من الفلوكستين، في حمامات تحاكي حرارة الجسم التي تم تغييرها يوميًا لمدة 30 يومًا.

بعد ذلك، تم نقل البكتيريا المتحورة إلى أطباق أجار تحتوي على مضاد حيوي.

ووجد الباحثون أن هذه البكتيريا اكتسبت مقاومة متزايدة للمضادات الحيوية كالكلورامفينيكول والأموكسيسيلين والتتراسيكلين_وصلت لـ50 مليون ضعف مقارنة مع مجموعات التحكم.

وكلما كان تركيز الفلوكستين أقوى، كلما زادت سرعة تحور البكتيريا بمرور الوقت.

ووجد الباحثون أن البكتيريا المتحورة المعزولة أظهرت مقاومة متعددة ضد الفلوروكينولون والأمينوجليكوزيد، ومضادات بيتا-لاكتاماز، والتتراسيكلين والكلورامفينيكول.

ووفقاً للباحثين، فإن ما يصل لـ11٪ من الفلوكستين ينتقل خلال الجسم دون تغيير، ويخرج مع البول إلى نظام الصرف الصحي.

ويمكن أن يساعد ذلك بشكل مباشر في انتشار البكتيريا المضادة للبكتيريا.

يقول هوا: "إن الفلوكستين عقار ثابت، وتم توثيق وجوده في على نطاق واسع في البيئة"،.

"يوفر هذا الاكتشاف دليلًا قويًا على أن الفلوكستين يسبب مقاومة متعددة للمضادات الحيوية مباشرة عن طريق الطفرات الجينية".

وعلى الرغم من ذلك، فإن النتائج لا تعني التوقف عن تناول الدواء على الفور.

فبالنسبة للعديد من المرضى، يعد الفلوكستين خيارًا علاجيًا رائعًا لإنقاذ الحياة.

ومع ذلك، تشير الدراسة _التي نشرت في مجلة journal Environment International _ إلى مجالات أخرى يجب إعادة النظر فيها.

  1. أولا، أجريت الدراسة في المختبر، ولا يزال يتعين التحقيق في تأثير الدواء على الميكروب داخل جسم الإنسان.
  2. ثانياً، ما هي الأدوية الأخرى التي يمكن أن يكون لها تأثير مماثل؟

وقد قدرت دراسة عام 2016 أنه بحلول عام 2050، ستقتل البكتريا المقاومة للمضادات الحيوية 10 ملايين شخص كل عام.

لذا من المهم للغاية أن نستكشف ذلك، ونحاول إيجاد طريقة لإصلاحه.

  • طالع المزيد من المعلومات في قسم دليل الأدوية عن أحد أدوية الفلوكستين: فلوكسيتين Fluoxetine
الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.