طب العيون

استخدام الذكاء الاصطناعي لتشخيص اعتلال الشبكية السكري

تمكن باحثون من استخدم الذكاء الاصطناعي لتشخيص اعتلال الشبكية السكري في مراحله المبكرة.

ويعد اعتلال الشبكية السكري السبب الرئيسي لفقدان البصر لدى البالغين.

ويتزايد تأثيره على مستوى العالم باستمرار، حيث يتوقع أن يؤثر على 191 مليون شخص بحلول عام 2030.

الذكاء الاصطناعي لتشخيص اعتلال الشبكية السكري
استخدام الذكاء الاصطناعي لتشخيص اعتلال الشبكية السكري

وفي الغالب، لا توجد أعراض للمرض في مراحله المبكرة، ولا يتم تشخيصه إلا بعد تقدم المرض في الوقت الذي يبدأ فيه المرضى بفقدان البصر.

ويمكن أن يحدث التشخيص والعلاج المبكر اختلافًا كبيرًا في احتفاظ الشخص بقدرته على الإبصار.

الذكاء الاصطناعي لتشخيص اعتلال الشبكية السكري

الآن قام فريق من الباحثين_من المعهد الملكي للتكنولوجيا في ملبورن_بتطوير خوارزمية لمعالجة الصور يمكنها تلقائياً الكشف عن واحدة من العلامات الرئيسية للمرض_وجود سائل على شبكية العين_بمعدل دقة 98٪ وفقًا للبحث الذي نشر في دورية Computers in Biology and Medicine.

يقول كبير الباحثين المحققين دينيش كومار: "كانت هذه الطريقة فورية وعالية المردودية".

"نعلم أن نصف المصابين بالسكري يخضعون لفحوصات دورية على العين، بينما لم يخضع ثلث المصابين لأي فحص من قبل."

"لكن الطرق القياسية لتشخيص اعتلال الشبكية السكري باضعة أو مكلفة، وغالبا ما تكون غير متوفرة في المناطق النائية أو النامية في العالم".

"يقدم نهجنا_القائم على الذكاء الاصطناعي_نتائج دقيقة كالفحص الإكلينيكي، ولكنه يعتمد على صور للشبكية يمكن إنتاجها باستخدام أجهزة قياس بصري عادية".

"إن الحصول على اختبار أسرع وأرخص للكشف عن هذا المرض غير القابل للعلاج يمكن أن يغير حياة الملايين من الأشخاص غير المشخصين حالياً ويخاطرون بفقدان بصرهم".

طريقة جديدة .. فورية وغير مكلفة

يعد تصوير قاع العين_بعد حقن الفلوارسين_والتصوير البصري المقطعي التوافقي في الوقت الحالي أكثر الطرق السريرية دقة لتشخيص اعتلال الشبكية السكري.

وهناك طريقة بديلة ورخيصة تعتمد على تحليل صور شبكية العين التي يمكن الحصول عليها باستخدام معدات غير مكلفة نسبيًا، ولكن هذه العملية يدوية وأقل موثوقية وتستهلك وقتًا طويلًا.

ولإجراء تحليل تلقائي لصور قاع العين، استخدم الباحثون في مختبر بيوسيجنالز في كلية الهندسة في المعهد الملكي للتكنولوجيا_تقنيات التعلم المُتعمّق والذكاء الاصطناعي.

ويمكن للخوارزمية التي طورها الباحثون أن تحدد بدقة وموثوقية وجود سوائل أو إفرازات من الأوعية الدموية التالفة داخل الشبكية.

ويأمل الباحثون في أن يتم استخدام طريقتهم في نهاية المطاف لفحص السكان المعرضين للخطر على نطاق واسع.

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى