قلب وأوعية دموية

تناول بضع قطع من الشوكولاتة الداكنة يوميًا يحسن ضغط الدم

إذا كنت من عشاق الشوكولاتة، فإليك سبب جديد للاحتفال، حيث تشير دراسة حديثة إلى أن تناول بضع قطع من الشوكولاتة الداكنة يوميًا يمكنه أن يحسن ضغط الدم خلال شهر واحد فقط.

وعلى الرغم من أن شوكولاتة الحليب لها فوائدها، إلا أن الشوكولاتة الداكنة_90% من الكاكاو_تمتلك تأثيرًا أقوى.

ويعتقد الباحثون أن هذا يرجع إلى كون الشوكولاتة الداكنة غنية بمركبات الفلافانول المضادة للأكسدة القوية.

الشوكولاتة الداكنة يوميًا يحسن ضغط الدم
تناول بضع قطع من الشوكولاتة الداكنة يوميًا يحسن ضغط الدم

وقد حظيت الشوكولاتة باهتمام واسع النطاق، لا سيما في ما يتعلق بتأثيرها على صحة القلب.

حيث تم ربط الفلافانول بالعديد من الفوائد بدءًا من انخفاض مقاومة الأنسولين إلى تنظيم الوزن وحتى التئام الجروح بشكل أسرع.

تناول الشوكولاتة الداكنة يوميًا يحسن ضغط الدم

في بحث جديد أجراه باحثون في معهد البوليتكنيك في كويمبرا بالبرتغال بقيادة الدكتور تيلمو بيريرا، لتحديد مدى تأثير الشوكولاتة على قلوبنا، جعل الباحثون 30 من البالغين الأصحاء_الذين تتراوح أعمارهم بين 18 إلى 27 عامًا_يتناولون 20 جرامًا من الشوكولاتة يوميًا لمدة 30 يومًا.

حيث تناول نصف المشاركين الشوكولاتة ذات تركيز 55% من الكاكاو، في حين تناول الباقي الشوكولاتة ذات تركيز 90%.

وقد تم قياس معدل ضربات القلب والنبض وتيبس الشرايين لدى المشاركين قبل 30 يومًا من التجربة وبعد يومين من انتهائها.

كما تم التنبيه عليهم بعدم تناول الأطعمة الأخرى الغنية بالفلافانول، مثل التوت والشاي والنبيذ، لتفادي التأثير على النتائج.

وكشفت النتائج_التي نشرت في دورية Nutrition_أن جميع المشاركين قد لاحظوا تحسنًا ملحوظًا في ضغط دمائهم، لكن الآثار كانت أكثر إثارة في المجموعة التي تناولت الشوكولاتة ذات التركيز الأعلى من الكاكاو.

ويتم قياس ضغط الدم على هيئة رقمين: الضغط الانقباضي والانبساطي.

ويقيس الضغط الانقباضي الضغط أثناء دفع القلب الدم خارجه، بينما ينظر الضغط الانبساطي للضغط عندما يستقر القلب بين النبضات.

ويتراوح الضغط الانقباضي الطبيعي بين 90 و120 مم زئبق، والانبساطي بين 60 و80 مم زئبق.

وقد لاحظ الباحثون انخفاض ضغط الدم الانقباضي بمقدار 3.5 مم زئبق في المجموعة التي تناولت الشوكولاتة ذات التركيز الأعلى من الكاكاو، مقارنة بـ 2.4 مم زئبق في المجموعة التي تناولت الشوكولاتة ذات التركيز المنخفض من الكاكاو.

بينما انخفض ضغط الدم الانبساطي بمقدار 2.3 مم زئبق و1.7 مم زئبق على التوالي.

كما تحسنت معدلات النبض والاقتران الشرياني البطيني في المجموعة التي استهلكت التركيز المرتفع من الكاكاو.

ويصف الاقتران الشرياني البطيني التفاعل بين البطين الأيسر والشرايين، لضخ الدم في جميع أنحاء الجسم.

ويُعتقد أن هذا التحسن يحدث بسبب انخفاض الضغط في الشرايين، وكذلك "الاسترخاء الوعائي".

كما لاحظ الباحثون_على الرغم من ذلك_عدم وجود تغيير في بنية قلوب المشاركين، وقد يكون هذا بسبب قصر فترة الدراسة.

وتكمن قوة الدراسة في أنها واحدة من أولى الدراسات التي يتم إجراؤها على الشباب.

وقد أجريت أبحاث مماثلة على البالغين في منتصف العمر ممن يعانون من مرض ما.

لذلك يأمل العلماء أن تدعم نتائجهم استهلاك الشوكولاتة كتدبير وقائي لصحة القلب.

كما يجب أن تبحث الدراسات المستقبلية في كيفية تفاعل الشوكولاتة مع بقية نظامنا الغذائي للتأثير على صحتنا.

بالإضافة لذلك، يجب تحديد الآلية التي يؤثر بها الكاكاو على قلوبنا والكمية المثالية اللازمة لذلك.

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى