الجهاز التنفسي

دراسة كورية: مصابي فيروس كورونا يحملون نفس الكم من الجسيمات الفيروسية سواء أظهروا أعراض المرض أم لا !!

أشارت دراسة حديثة أجراها فريق من الباحثين بكوريا الجنوبية إلى أن مصابي فيروس كورونا يحملون نفس الكم من الجسيمات الفيروسية ؛

وذلك بغض النظر عما إذا كانت تظهر عليهم أعراض شديدة أو لم يظهروا أي أعراض على الإطلاق.

مصابي فيروس كورونا يحملون نفس الكم من الجسيمات الفيروسية
دراسة كورية: مصابي فيروس كورونا يحملون نفس الكم من الجسيمات الفيروسية سواء أظهروا أعراض المرض أم لا !!

وقد اهتمت كوريا بقضية المصابين بفيروس كورونا مع عدم ظهور أعراض؛

حيث أكد الباحثون أن تلك الفئة من المرضى ربما يساهمون في توسيع دائرة انتشار الوباء بصورة يصعب معها السيطرة عليه.

كما صرحوا بأن الحالات الإيجابية التي تم اكتشافها عن طريق المسحات العشوائية قد أظهرت مستويات مرتفعة من الجسيمات الفيروسية بداخل المسحات البلعومية الخاصة بهم.

وهو ما يعني أن الفيروس يواصل نشاطه لديهم تمامًا مثل الذين يعانون من أعراض الإصابة؛

إلا أن السبب وراء عدم ظهور أعراض عليهم لا يزال غير محدد.

شملت الدراسة 1886 حالة إيجابية لفيروس كورونا ممن لا يظهرون أي أعراض على الإطلاق.

ووجدت النتائج أنهم يحملون كميات من الفيروس مساوية لتلك التي تم عزلها من المصابين الصريحين.

ولكن الباحثون أكدوا أن هؤلاء الأشخاص يتعافون من الفيروس بشكل أسرع، حيث تتحول نتائجهم إلى سلبية في غضون 17 يومًا تقريبًا (مقارنة بـ 19.5 يومًا لم يظهرون الأعراض).

وأشار الباحثون في دراستهم (التي نشرت في مجلة JAMA) أن معظم العينة التي شملتها الدراسة كانت من الشباب وصغار السن، وهو ما يعني أن مناعتهم تكون في حالة أفضل ممن هم أكبر سنًا.

وعلى الرغم من أن عدم ظهور أعراض يمثل أحد عوامل الخطر المساعدة في انتشار الوباء؛

إلا أن الباحثين قد أشاروا إلى أن عدم وجود العطس والسعال (الرذاذ التنفسي) يجعل فرص انتشار العدوى للمحيطين أقل.

للمزيد من معلومات عن فيروس كورونا المُستجد (COVID-19) طالع الموضوعات الآتية:

إليك عزيزي القارئ: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا المُستجد وكيفية التشخيص والوقاية (أسئلة وأجوبة)

أطباء مستشفيات العزل: دليل علاج والتعامل مع اعراض البرد والالتهاب الرئوي في ظل وباء كورونا

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى