رئيس هيئة الدواء: مصر هي الدولة الأولى المصنعة لعقاقير علاج كورونا بالشرق الأوسط

صرح الدكتور تامر عصام _رئيس هيئة الدواء المصرية_ أن الدولة المصرية هي الأولى المصنعة لعقاقير علاج كورونا بداخل منطقة الشرق الأوسط.

الأولى المصنعة لعقاقير علاج كورونا
رئيس هيئة الدواء: مصر هي الدولة الأولى المصنعة لعقاقير علاج كورونا بالشرق الأوسط

حيث أوضح عصام أن مصر تمتلك مصانع مجهزة وخطوط إنتاج متطورة تعمل على تصنيع العقاقير اللازمة لتطبيق بروتوكولات علاج كورونا المعتمدة دوليًا، مثل عقار ريميديسفير وعقار فافيبرافير.

وأكد عصام أن تلك الميزة التي تتمتع بها الدولة المصرية تجعلها في طريقها لتحقيق الاكتفاء الذاتي من تلك العقاقير في ظل أزمة كورونا؛

مع توفيرها أيضًا لإقليم الشرق الأوسط وأفريقيا، والدول التي ترتبط معها باتفاقيات تجارية.

وبالإضافة لذلك، فقد حصلت مصر على رخصة تصنيع لقاح سينوفاك الصيني، حيث تنتجه شركة فاكسيرا المصرية محليًا؛

وتصل قدرتها الإنتاجية إلى 600 ألف جرعة من اللقاح في اليوم الواحد.

وتؤكد المصادر أن الحكومة المصرية تستعين بأفضل الوسائل التكنولوجية الحديثة في تصنيع وإنتاج العقاقير واللقاح المضاد لفيروس كورونا؛

تزامنًا مع مرور البلاد بالموجة الرابعة من تفشي الوباء في الوقت الراهن.

ومن ناحية أخرى، فقد تمكنت مصر من توقيع اتفاقية مع إحدى أكبر شركات الأدوية على مستوى العالم بهدف إنشاء مراكز محلية لتصنيع البلازما؛

حيث تشمل الاتفاقية العمل على إنشاء 20 مركز لتصنيع وإنتاج البلازما على الأراضي المصرية بحلول عام 2022.

وسوف تفيد تلك الخطوة في توفير بلازما الدم ومشتقاتها لعلاج العديد من الأمراض المزمنة؛

مع توافر مراكز لتنقية وفصل البلازما بالأقاليم المصرية المختلفة تيسيرا على المواطنين.

المصدر: صحيفة اليوم السابع المصرية

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى