الغدد الصماء والسكري

شرب الحليب مع الإفطار قد يساعد على التحكم في داء السكري

أظهرت دراسة جديدة أن شرب الحليب مع الإفطار في الصباح قد يقلل من مستويات الجلوكوز في الدم على مدار اليوم، مما قد يفيد مرضى السكري من النوع الثاني.

شرب الحليب مع الإفطار
شرب الحليب مع الإفطار قد يساعد على التحكم في داء السكري

ووفقًا لدراسة نُشرت في مجلة Dairy Science، فإن تناول الحليب عالي البروتين في وجبة الإفطار قد يقلل أيضًا من خطر السمنة عن طريق تقليل الشهية في وقت الغداء.

يقول المؤلف الرئيسي الدكتور دوغلاس جوف_جامعة جويلف" "إن النتائج قد تكون أساسية في معالجة الارتفاع العالمي في الأمراض الاستقلابية من خلال النظام الغذائي".

تأثير شرب الحليب مع الإفطار على سكر الدم

في هذه الدراسة، قام جوف وفريقه البحثي بفحص آثار شرب الحليب عالي البروتينات على الإفطار إلى جانب الحبوب الغنية بالكربوهيدرات.

وقد نظروا في كيفية تأثير ذلك على مستويات الجلوكوز في الدم لدى المشاركين.

بالإضافة إلى تحديد تأثيره على شعورهم بالامتلاء، وكمية الطعام الذي يتناولونه في وقت لاحق من اليوم.

وقد وجد الباحثون أن شرب الحليب مع الإفطار يطلق هرمونات المعدة التي تبطئ الهضم وتزيد من الشعور بالامتلاء.

ويرجع ذلك لوجود بروتين مصل اللبن والكازين في الحليب بشكل طبيعي.

يقول جوف: "تؤكد هذه الدراسة أهمية الحليب مع وجبة الإفطار للمساعدة في إبطاء هضم الكربوهيدرات وانخفاض مستويات السكر في الدم".

"وقد شدد خبراء التغذية دائمًا على أهمية تناول وجبة إفطار صحية، ويجب أن تشجع هذه الدراسة المستهلكين على إضافة الحليب".

وقد جاءت هذه النتائج بعد وقت قصير من كشف الأرقام الصادرة عن الهيئات المحلية عن زيادة بنسبة 40% في الأطفال المصابين بالسكري من النوع الثاني منذ عام 2014.

وقد كشفت الإحصاءات الصادرة في وقت سابق من هذا العام أن 22.000 طفل تم تصنيفهم على أنهم يعانون من السمنة الشديدة.

وبالتالي يزداد خطر إصابتهم بالسكري من النوع الثاني وتلف الأعصاب والسكتات الدماغية.

الوسوم

دكتور أحمد الحسيني

بكالوريوس الطب .. مترجم طبي ومهتم بنشر احدث الابحاث الطبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.