Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.

علاج البرد للحامل في الشهور الأولى

مشروبات لعلاج البرد للحامل

يؤثر الحمل على أداء الجهاز المناعي، فتقل قدرة الجسم على مقاومة العدوى بما في ذلك الفيروسات المسببة للبرد. ومع أن الإصابة بنزلات البرد أثناء الحمل ليست خطيرة ولا تشكل تهديدًا مباشرًا للأم أو الجنين. فإنها تسبب الإزعاج وعدم الراحة بسبب الأعراض التي تتضمن: سيلان أو انسداد الأنف والسعال والعطس والتعب. لذلك من الضروري الاهتمام بعلاج البرد للحامل للسيطرة على الأعراض وتخفيف الانزعاج والحفاظ على صحة الحمل.
تابع هذا المقال الذي نستعرض فيه أهم طرق علاج البرد للحامل في الشهور الأولى.

علاج البرد للحامل بالاعشاب (مشروبات لعلاج البرد)

علاج البرد للحامل بالاعشاب
علاج البرد للحامل بالاعشاب

على الرغم من وجود بعض الأدوية الآمنة لعلاج البرد للحامل، فإن الأعشاب والوصفات الطبيعية تؤدي دورًا فعالًا أيضًا وفي بعض الحالات يمكن الاستغناء عن الأدوية والاكتفاء بالعلاجات المنزلية وتناول مشروبات لعلاج البرد. فيما يلي طرق علاج البرد للحامل بالاعشاب:

الزنجبيل

استخدم الزنجبيل منذ عدة قرون لعلاج الأمراض المختلفة، بما في ذلك السعال والتهاب الحلق. كما يُعرف بأنه أحد أفضل علاجات البرد الطبيعية للحمل. يمكن استخدامه بطريقة سهلة من خلال صنع شاي الزنجبيل بإضافة الزنجبيل الطازج إلى الماء المغلي والتحلية بملعقة من العسل. يساعد إضافة العسل مع الزنجبيل على تهدئة التهاب الحلق وتقليل السعال وتخفيف الغثيان وعلاج مغص البرد للحامل.

الكركم

الكركم هو أحد الأعشاب التي تحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة. ويعد خليط الكركم مع الحليب من أشهر المشروبات لعلاج البرد للحامل، يعطي المزيج الدافئ راحة فورية من التهاب الحلق وسيلان الأنف. يمكن للنساء الحوامل تناول المشروب قبل النوم مباشرة حتى يتمكنوا من النوم بعمق والحصول على الراحة الكافية.

بذور الكتان

تستخدم بذور الكتان لعلاج نزلات البرد للحوامل، بالطريقة التالية:

  1. إضافة بذور الكتان إلى الماء المغلي وتسخيط الخليط على النار حتى تزداد سماكته.
  2. تصفية الخليط من البذور.
  3. مزج بضع قطرات من عصير الليمون والعسل.

الريحان (التولسي)

يساعد تناول مستخلص التولسي أو الريحان في كوب من الماء الدافئ على التخلص من المخاط بسرعة. ما يساعد على التخلص من احتقان الأنف ويساهم في تحسين التنفس.

علاج البرد أثناء الحمل في المنزل

من الممكن تجربة بعض الإرشادات التالية للسيطرة على أعراض البرد للحامل في المنزل:

تناول نظام غذائي صحي

الالتزام بنمط حياة صحي في الغذاء من العوامل المهمة لعلاج البرد وخاصة أثناء فترة الحمل. يتضمن الطعام الصحي الخضروات ذات الألوان الزاهية مثل: الطماطم والفلفل والباذنجان والسبانخ والفواكه الطازجة التي تحتوي على نسبة عالية جدًا من مضادات الأكسدة مثل: الفلافونويد والكاروتينات والفيتامينات والمعادن وهي مركبات تعزز المناعة عن طريق مكافحة الالتهابات.

الإكثار من شرب الماء والسوائل الأخرى

يميل الجسم إلى فقدان الترطيب عند الإصابة بالبرد، بسبب سيلان الأنف والتعرق. ومن أجل الحفاظ على الترطيب ينصح بشرب الكثير من الماء. إذ تساعد السوائل على التخلص من المخاط المتراكم في الأنف والحلق. عادة ينصح الحوامل بتناول ما يصل إلى 10 أكواب يوميًا من المياه، وفي حالة الإصابة بنزلة برد يجب زيادة كمية المياه لتصل إلى 13 كوبًا من الماء.

الغرغرة بالماء المالح

تساهم الغرغرة بالماء المالح الدافئ في تخفيف التهاب الحلق. يمكن تحضير محلول الغرغرة بإضافة نصف ملعقة صغيرة من الملح إلى كوب من الماء الدافئ واستخدامه للغرغرة عدة مرات في اليوم.

تناول فيتامينات ما قبل الولادة

من الضروري الالتزام بتناول فيتامينات ما قبل الولادة أثناء الحمل، إذ تساعد في تعزيز صحة جهاز المناعة لمقاومة نزلات البرد Cold. من بين الفيتامينات الضرورية: فيتامين C وفيتامين D والزنك.

ختامًا، هناك العديد من الخيارات لعلاج البرد للحامل، منها: تناول المشروبات العشبية الدافئة مثل: الزنجبيل مع العسل أو الكركم مع الحليب. كما أن هناك بعض الإرشادات التي يمكن اتباعها لتحسين الأعراض مثل: تناول غذاء صحي متوازن، وشرب كمية كافية من المياه.

دكتورة سارة الشافعي

أخصائية تحاليل طبية ومترجمة طبية وعلمية وكاتبة محتوى طبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى