دمقلب وأوعية دموية

علماء يطورون عقارًا لتثبيط الصفائح الدموية قد يمثل طفرة في علاج الأزمات القلبية

طور فريق من الباحثين _من جامعة إلينوي بولاية شيكاغو الأمريكية_ عقارًا جديدًا لتثبيط نشاط الصفائح الدموية لدى المصابين بأمراض قصور القلب والأوعية؛ وهو ما قد يمثل طفرة في علاج الأزمات القلبية

الصفائح الدموية
علماء يطورون عقارًا لتثبيط الصفائح الدموية قد يمثل طفرة في علاج الأزمات القلبية

وأوضح الباحثون أن أهم ما يميز العقار الجديد هو أنه يمنع تخثر الدم وتكون الجلطات بداخل الوعاء الدموي (وهو ما يسبب احتشاء عضلة القلب)؛

ولكنه لا يعوق عملية تكون الجلطة المانعة للنزيف عند تعرض جدار الوعاء الدموي للتلف.

وقد تم نشر النتائج الخاصة بالعقار الجديد في مجلة (Science Translational Medicine) العلمية.

يقول البروفيسور شياو بينج دو _الباحث بجامعة إلينوي: "لقد كنا نعاني في السابق من أن الأدوية المضادة لتخثر الدم تجعل المريض أكثر عرضة للنزيف، مما يهدد حياته بالخطر".

"بينما يعمل العقار الجديد على تعطيل حدوث الجلطات بداخل الوعاء الدموي، ولكنه لا يؤثر على تكونها إذا تعرض الوعاء للجرح أو التمزق".

وقد قام الباحثون باشتقاق العقار الجديد من أحد الببتيدات الحيوية (ويُسمى M3mP6 HLPN).

وتمت تجربة العقار على مجموعة من الفئران بداخل المختبر،

وذلك لتقييم فعاليته في منع حدوث الأزمات القلبية الناتجة عن الجلطات الداخلية واحتشاء عضلة القلب.

وقد أشارت النتائج إلى أن الفئران التي تلقت العقار كانت أقل عرضة للإصابة بالأزمات القلبية الحادة، كما كانت أقل عرضة لحدوث التخثر أو الالتهاب.

كما كانت معدلات البقاء على قيد الحياة في المجموعة التي تلقت العقار أكبر بكثير بالمقارنة مع التي لم تتلقاه.

يقول بينج دو: "لطالما تمنينا أن يساعدنا العقار الجديد في منع حدوث الجلطات بداخل الوعاء الدموي وعدم منعها خارجه".

"لقد حصلنا على نتائج مبشرة للغاية، ونتمنى استئناف التجارب وصولًا إلى مرحلة التجارب السريرية على البشر".

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى