نفسية وعصبية

معالجة مابعد الارتجاج الدماغي بالأوكسجين النقي

باحثون في جامعة تل أبيب أظهروا أن معالجة أعراض مابعد الارتجاج الدماغي بواسطة الأوكسجين النقي، يساعد في إعادة نمو الأوعية الدموية والنهايات العصبية، ويمكن أن يخفف من الصداع وتغيرات المزاج والمشاكل الإدراكية.

 

معظم الأفراد الذين يعانون من ارتجاج دماغي قادرون على الشفاء، ماعدا نسبة قليلة منهم يمكن أن تواجه أعراض طويلة الأمد، وذلك لصعوبة وصول الأوكسجين الكافي إلى الدماغ بسبب الأضرار التي لحقت بالأوعية الدموية.

عند تعرض مرضى الارتجاج الدماغي لضغط عالي من الأوكسجين، أبدوا تحسناً كبيراً في المناطق المتضررة من الدماغ، وبدأت عملية تجدد الأوعية الدموية والألياف العصبية التالفة.

إن استخدام العلاج بالأوكسجين النقي مازال بحاجة لمزيد من البحوث للتأكد من سلامته وفعاليته.

https://futurism.com/breathing-pure-oxygen-repair-brain-damage-years-after-concussion/

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.