أخبار طبية

مصر: وزارة الصحة تنفي إصابة طفلة بفيروس أنفلونزا الخنازير بمحافظة القليوبية

نفى الدكتور حمدي الطباخ_وكيل وزارة الصحة بمحافظة القليوبية_ما تم إشاعته حول إصابة طفلة بفيروس أنفلونزا الخنازير أثناء فترة حجزها بمستشفى قليوب التخصصي-محافظة القليوبية.

وأكد الطباخ أن الطفلة (6 أشهر) مصابة بالأنفلونزا الموسمية، وأنها قد تلقت العلاج الملائم لحالتها وفقًا للبروتوكولات المتبعة.

كما أشار إلى عدم تواجد أي إصابة بأنفلونزا الخنازير بداخل المحافظة؛ مع عدم إمكانية انتقال تلك العدوى بداخل المستشفى.

إصابة طفلة بفيروس أنفلونزا الخنازير
مصر: وزارة الصحة تنفي إصابة طفلة بفيروس أنفلونزا الخنازير بمحافظة القليوبية

وذكر الطباخ أن حالة الطفلة قد تحسنت بشكل ملحوظ وتم رفعها من على أجهزة التنفس الصناعي، وذلك بفضل جرعات التاميفلو الاحترازية التي تلقتها بداخل مستشفى قليوب.

ووفقًا لشبكة مصراوي الإلكترونية، فإن الواقعة تعود إلى مساء يوم 7 يناير/2020 عندما استقبلت مستشفى قليوب الطفلة المذكورة.

وبتوقيع الفحص الطبي تبين إصابتها بالتهاب رئوي حاد وصعوبة شديدة بالتنفس، كما أكدت نتائج التحاليل إصابتها بالأنفلونزا الموسمية.

ولكن والدة الطفلة اتهمت الطاقم الطبي بالمستشفى بنقل عدوى أنفلونزا الخنازير إلى طفلتها نتيجة الإهمال؛ وهو ما نفته اللجان المعنية.

وتؤكد وزارة الصحة المصرية خلو الأراضي المصرية من الفيروس المسبب لأنفلونزا الخنازير (H1N1)؛ وأن الوزارة تعمل على قدم وساق من لتحقيق سبل الوقاية من تلك العدوى.

كما أشار المسؤولون إلى أن بعض الأهالي تظن إصابة أبنائها بأنفلونزا الخنازير عندما تكون الأعراض المُصاحبة شديدة.

ولكن هذا قد يرجع إلى ضعف مناعة الطفل أو صغر سنه، أو التقلبات الجوية الشديدة التي يتعرض لها.

وتُطمئن الوزارة جميع المواطنين بأن تلك الأعراض لا تتعدى كونها نزلات برد عادية، أو أنفلونزا موسمية.

 

أعراض الإصابة بأنفلونزا الخنازير (قد تشترك تلك الأعراض مع بعض حالات الأنفلونزا الموسمية):

في البالغين :

  • صعوبة أو ضعف في التنفس.
  • ألم أو ضغط في الصدر.
  • اضطراب في الوعى.
  • قيء حاد أو مستمر.
  • بلغم دموي.

في الأطفال :

  • صعوبة أو تسارع في التنفس .
  • إزرقاق الوجه والجلد .
  • قيء حاد أو مستمر .
  • أن يكون الطفل شديد التهيج أو مُصاب بالخمول أو الكسل.

 

كيفية الوقاية من أنفلونزا الخنازير:

  1. غسل اليدين بالماء والصابون أو المطهر عدة مرات يوميا.
  2. تغطية الأنف والفم عند العطس أو السعال، واستخدام المناديل الورقية والتخلص منها بطريقة صحية.
  3. الاكتفاء بالمصافحة عند السلام.
  4. عند ظهور أعراض الأنفلونزا_ولمنع انتقال المرض_يفضل المكوث في المنزل والحفاظ على مسافة لا تقل عن متر عند مخالطة الآخرين.
  5. تجنب لمس العين والأنف أو الفم باليدين إلا بعد غسلهما جيدا.
  6. تنظيف الأسطح والأدوات الصلبة التي يتم لمسها بالمنظفات عدة مرات يوميا.
  7. أخذ الحيطة و الحرص في الأماكن المزدحمة والمغلقة وذلك بارتداء قناع واقٍ في الأماكن شديدة الازدحام.
  8. التأكد من التزام الأطفال بهذه الإجراءات.

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى