أخبار طبية

وزارة الصحة المصرية ترفع درجة الاستعداد القصوى بعد تحذيرات عالمية من "فيروس غامض"

أعلنت وزارة الصحة المصرية رفع درجة الاستعداد القصوى بكافة أقسام الحجر الصحي لمنافذ الدخول المختلفة للبلاد؛ وذلك بعدما أطلقت منظمة الصحة العالمية تحذيرات شديدة اللهجة مما أسمته "الفيروس الغامض".

ويٌعتقد أن ذلك الفيروس يُمثل سلالة جديدة من فيروس كورونا المُسبب للالتهاب الرئوي.

درجة الاستعداد القصوى
وزارة الصحة المصرية ترفع درجة الاستعداد القصوى بعد تحذيرات عالمية من "فيروس غامض"

وقد دعت منظمة الصحة العالمية (WHO)_في وقت سابق_كافة الدول لاتخاذ التدابير الوقائية اللازمة لمنع انتشار تلك العدوى بين الدول.

ويوضح الدكتور علاء عيد_رئيس قطاع الطب الوقائي_أنه يتم إجراء الفحص الطبي لكافة المسافرين القادمين من الدول التي ظهرت بها العدوى.

وأشار عيد إلى أنه يتم تطبيق العزل الفوري لأيٍ من المسافرين المٌشتبه بإصابتهم بذلك الفيروس، إلى أن يتسنى التأكد من حالتهم.

وقد تم إرسال منشورات توجيهية لكافة المنشآت الصحية للتعريف بالأعراض المنذرة والتي تستدعي رفع الأمر للسلطات المختصة.

يُذكر أن منظمة الصحة العالمية قد أعلنت في ديسمبر/2019 عن ظهور 41 حالة مصابة بأعراض الالتهاب الرئوي الحاد؛ نتج عنها حالة وفاة واحدة.

وبإجراء التحاليل المعملية، وُجد أن الإصابات نتجت عن سلالة فيروسية مشابهة لفيروس الكورونا، أطلقوا عليها اسم فيروس الكورونا الجديد (novel-CORONA Virus).

وقد أعلنت تايلاند عن ظهور حالة إصابة واحدة لهذا الفيروس على أراضيها، وهي لمواطن صيني قادم من منطقة ظهرت بها العدوى.

وصرح المسؤولون بمنطقة جنوب شرق آسيا أن جميع الإصابات_تقريبًا_قد ارتبطت بالتواجد في أحد أسواق الأسماك بمدينة ووهان الصينية.

وبناء على ذلك، فقد قامت السلطات الصينية بغلق هذا السوق تمامًا، ولكن منشأ هذا الفيروس لا يزال مجهولًا حتى الآن.

ولم يتم تسجيل انتقال تلك العدوى الفيروسية من إنسان إلى إنسان آخر.

ولكن المنظمات الصحية تدعو إلى اتخاذ أقصى درجات الحيطة لحين معرفة طبيعة وسلوكيات فيروس الكورونا الجديد.

للمزيد من المعلومات: إليك عزيزي القارئ: كل ما تود معرفته عن فيروس كورونا المُستجد وكيفية التشخيص والوقاية (أسئلة وأجوبة)

دكتور أحمد الحسيني

طبيب متخصص في مجال طب وجراحة العيون- مستشفيات جامعة المنصورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى